“وجبة ….. إبداع وابتكار (46) ” عناصر الابداع – 7 “

شبكة بيئة ابوظبي: بقلم د. أنيس رزوق، مستشار تخطيط استراتيجية الجودة والتميز، مقيم معتمد في التميز المؤسسي (EFQM)، خبير استراتيجيات القوة الناعمة، خبير ادارة مركز اسعاد المتعاملين، (7 STAR)، خبير حوكمة معتمد، خبير صناعة سيناريوهات المستقبل، 22 سبتمبر 2019

تاسعاً: عناصر الابداع
هناك عناصر أو مكونات أساسية للقدرة الإبداعية لا يمكن التحدث عن الابداع بدونها، ويعود ذلك لاهميتها في قياس وتحديد مستوى الابداع على مستوى الفرد والجماعة المنظمة، ويلاحظ الباحث هنا أنه على العكس من تعريف افبداع الذي تباينت حوله آراء الباحثين بشكل كبير فإن ذلك الاختلاف لم ينعكس على عناصر الابداع بشكل يدعو للوقوف عليه، حيث أجمع عدد من الباحثين على وجود العناصر التالية للابداع:

1. الأصالة: ونعني بها أن يبتعد الإنسان عن طرق التفكير التقليدية، كما يستكشف الأفكار الأصلية، فالاصالة هي نتيجة للتخيل بمعنى عدم الرضا عن الأمر الواقع، والرغبة في خلق شيء جديد أو مختلف، فعادة ما يبدأ المبدع بالتقليد ثم تطوير ما تم تقليده، وإكمال النقص فيه ثم السعي نحو تقديم الفكرة في شكل جديد. وتهتم الصالة بالإنتاج النوعي(1)

2. الطلاقة: اي قدرة الشخص على انتاج كمية كبيرة من الأفكار تفوق المتوسط العام في غضون فترة زمنية محددة، وتهتم الطلاقة بالانتاج الكمي، وقد حدد بعض الباحثين اربعة أنواع للطلاقة وهي: (2)

• طلااقة اللفظ: أي سرعة تفكير الشخص في إعطاء الفاظ وتوريدها في نسق محدد.
• طلاقة التداعي: اي انتاج اكبر عدد ممكن من اللفاظ ذات المعنى الواحد.
• طلاقة الأفكار: أي استدعاء عدد كبير من الأفكار في زمن واحد.
• طلاقة الأشكال: أي تقديم بعض الإضافات إلى أشكال معينة لتكون رسومات حقيقية.

3. المرونة: ويقصد بها القدرة على تغيير الحالة الذهنية بتغير الموقف، فالمرونة هي تنوع أواختلاق الأفكار التي يأتي بها الفرع المبدع، وبالتالي فهي تشير إلى درجة السهولة التي يغيير بها الفرد موقفاُ ما أو وجهة نظر ما.(3)
• المرونة التكيفية: وهي اسلوب لمحاولة اجتياز صعوبات العمل والتفكير، وتحوي قدرة الفرد على اجراءات التغيير.
• المرونة العفوية: وهي تلقائية وبدون قصد، وتظهر دون حاجة ضرورية يتطلبها الموقف.

4. الحساسية للمشكلات: يعتبر من أهم عناصر التفكير الإبداعي، ويعني الاحساس بالمكشلة وأنها واضحة وتحديدها تحديداً دقيقاً، والتعرف على حجمها وجوانبها وابعادها وآثارها، والأهم هنا الواقعية ورؤية الحقائق كما هي ، واكتشاف العلاقات بين الحقائق وأن التشبع بالمشكلة أو الموضوع الذي يهتم بهم الشخص هو الذي يوحي بالإبداع، وكلما أجهد الشخص نفسه في دراسة المشكلة زادت فرص التوصل إلى أفكار جديدة مبتكرة.(4)

5. التحليل: يقد به إنتاج ابداع وابتكاري يتضمن عملية اختيار وتفتيت أي عمل جديد إلى وحدات بسيطة، ليعاد تنظيمها، اي تحليل وتفتيت المركبات إلى عناصرها الأولية وعزل هذه العناصر عن بعضها البعض، ومن ثم تحل المشكلة إلى مجموعة قضايا تساعد على إدراك ذلك العنصر المعقد.(5)

6. المخاطرة: ويقصد بها أخذ زمام المبادرة وتبني الأفكار والأساليب الجديدة، والبحث عن حلول لها في الوقت نفسه الذي يكون فيه الفرد قالاً لتحمل المخاطر الناتجة عن الأعمال التي يقوم بها ولديه الاستعداد لمواجهة المسوؤليات المترتبة على ذلك.(6)

7. الاحتفاظ بالاتجاه: ويقصد به قدرة الفرد على تركيز انتباهه في المشكلة دون أن يكون للمشتتات تأثير على تفكيره، وتفاعله مع المشكلة يكون أوى من المؤثرات الخارجية، مما يقوي من فرص النجاح في الوصول إلى الحل الصحيح، وذلك باسلوب يتسم بالمرونة. (7)

المراجع:
1. الصيرفي محمد عبد الفتاح ، الادارة الرائدة، عمان: دار الصفا للنشر والتوزيع ،2003،ص19
2. الطيطي، محمد، تنمية قدرات التفكير الإبداعي، عمان: دار المسيرة للنشروالتوزيع، 2001، ص55
3. الشمري، فهيد عايض، المدخل الإبداعي لادارة الأزمات والكوارث، الرياض: شركة مطابع نجد التجارية، 2001، ص70
4. عبدالوهاب، محمدعلي، القدرات الإبداعية للعملين، مجلة الإدارة العامة، معهد الإدارة العامة، عدد25، 1980، ص37
5. رشوان، حسين، الأسس النفسية والاجتماعية للابتكار، والاسكندرية: المكتب الجامعي الحديث، 2002، ص43
6. النمر، سعود، السلوك الإداري ، الرياض: مطابع جامعة الملك سعود، 1992، ص64
7. زيتون، عايش محمود، تنمية الإبداع والتفكير الإبداعي في تدريس العلوم، عمان: الناشر الملف، 1987، ص125

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

“وجبة ….. إبداع وابتكار (56) ” الإبداع على مستوى الجماعة – 17 “

شبكة بيئة ابوظبي: بقلم د. أنيس رزوق، مستشار تخطيط استراتيجية الجودة والتميز، مقيم معتمد في …