بلدية دبي تنظم معرضاً فنياً افتراضياً وحلقة نقاشية بمناسبة يوم الأرض 2021

شبكة بيئة ابوظبي: الامارات العربية المتحدة، دبي، 22 ابريل 2021
تحتفل بلدية دبي بيوم الأرض تحت شعار “لنحافظ على الأرض” الذي يصادف تاريخ 22 أبريل 2021 بإقامة معرض فني افتراضي عبر منصة مايكروسوفت تيمز، حيث تهدف هذه المناسبة السنوية إلى رفع مستوى الوعي بالقضايا البيئية في المجتمع وكيفية المحافظة على كوكب الأرض والموارد الطبيعية في البيئة، وتبرز مشاركة البلدية في يوم الأرض جهود دولة الإمارات العربية المتحدة وما تقدمه من إسهامات من أجل تحقيق “أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة للعام 2030”.
وقامت بلدية دبي بالتعاون مع art4u gallery بتنظيم معرض فني افتراضي يتيح للزوار فرصة الاطلاع على مجموعة متنوعة من الفنون التي تجسد الجانب البيئي من خلال اللوحات المرسومة، الفن التشكيلي ثلاثي الأبعاد، الفن الرقمي، والتصوير، حيث يهدف المعرض إلى تشجيع الجمهور على السياحة البيئية التي تعزز جهود المحافظة على الاستدامة وحماية البيئة، فضلاً عن تسليط الضوء على اهتمام الدائرة بتثقيف المجتمع بشكل عام والأجيال الناشئة بشكل خاص من خلال مبادرات تعليمية ترفيهية، تسهم في غرس مفاهيم وعادات حماية التراث البيئي والمحافظة عليه للأجيال القادمة. وشارك في المعرض عدد (46) فنان من مختلف المجالات الفنية بإجمالي (70) عمل فني، كما شهد المعرض الفني الافتراضي مشاركات من مختلف دول العالم تهدف إلى إبراز أهمية المحافظة على الأرض وكنوز الأرض من مياه ومعادن وتربة، إلى جانب أهمية التواصل مع الطبيعة دون استنزافها أو إتلافها.
وتم تنظيم حلقة نقاشية إفتراضية بمناسبة يوم الأرض حول شعار المناسبة “لنحافظ على الأرض”، تم تسليط الضوء خلالها على ترابط الفن بالبيئة وإمكانية رفع مستوى الوعي البيئي للمجتمع من خلال الفنون المختلفة، وشهدت الحلقة حضور عدد من المختصين في مجالات فنية مختلفة لتعزيز أهمية الحفاظ على موارد الطبيعية المحيطة بنا من خلال الفن بشكل إيجابي، بالإضافة إلى مناقشة بعض الحلول البيئية التى يمكن للفرد أن يتبناها لحماية على الموارد البيئية.
وتحرص بلدية دبي على نشر ثقافة الوعي البيئي تعزيزاً للمحافظة على جودة عناصر البيئة في الإمارة والارتقاء بالبيئة، كما تسعى البلدية إلى تحقيق التوازن بين استدامة الموارد الطبيعية وتحقيق أهداف التنمية المستدامة، فضلاً عن الحفاظ على التوازن البيئي وحماية الحياة الطبيعية، الأمر الذي يسهم في إثراء ودعم السياحة البيئية في إمارة دبي.

وتسعى بلدية دبي إلى توفير جميع المتطلبات التي تسهم في تعزيز المحافظة على الأرض والتواصل مع الطبيعة، وذلك من خلال: منظومة الرصد البيئي، والتي تسهم في المحافظة على الطبيعة والعمل على أبحاث بيئية للتغلب على تحديات ظاهرة التغير المناخي، بالإضافة إلى مراقبة المحميات الطبيعية وحركة الكائنات من خلال أجهزة الرصد لتتبع حركتها وتوفير الملاذ الآمن لها عند زيارة المحميات، إلى جانب الرقابة على مصادر تلوث التربة وإعداد وتنفيذ خطط لحمايتها من التلوث، فضلاً عن الرقابة على المياه الجوفية في الإمارة ووضع برامج لحمايتها من الاستنزاف، وأيضاً تخطيط ومراقبة وإدارة السواحل وتوفير مواقع للأنشطة التي تتم ممارستها على الشواطئ مثل توفير الملاعب والمكتبات الشاطئية ودوريات الإنقاذ على مدار الساعة مع وضع برامج لسلامة الشواطئ، وحماية الحياة الفطرية والبيئة البحرية مثل “الأسماك والكائنات البحرية الأخرى” من مصادر التلوث وتقييم المخزون السمكي للمحافظة على الثروة السمكية في الإمارة.
وتشمل جهود بلدية دبي أيضاً تنظيم الفعاليات البيئية للاحتفال بالمناسبات البيئية العالمية والمحلية المختلفة خلال العام، بالإضافة إلى تنظيم البرامج والمسابقات بيئية وحملات إطلاق الأسماك والسلاحف وزراعة أشجار القرم في المحميات، بالإضافة إلى قياس مستوى الوعي والسلوك البيئي لدى شرائح المجتمع المختلفة وتحليل النتائج والأسباب، وعليه وضع أنشطة وبرامج التوعية اللازمة لرفع مستوى الوعي البيئي في الإمارة، فضلاً عن إعداد وإصدار مواد بيئية توعوية لزيادة وعي المجتمع حيال القضايا البيئية المختلفة، وإطلاق برامج التثقيف البيئي لكافة المؤسسات الحكومية والخاصة التي تركز على السياحة البيئية، والتي تهدف إلى رفع مستوى الوعي البيئي عن البيئة المحلية وأفضل الممارسات في مجال البيئة.

عن عماد سعد

رئيس تحرير شبكة بيئة أبوظبي، عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب، والاتحاد الدولي للصحفيين، والرابطة العربية للإعلاميين العلميين. 1- مدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعية بيئية موجهة للأطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2021) 4- مؤسس ورئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي (أول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة باللغة العربية الأم في مجال البيئة والتنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2021)