مؤسسة “تحقيق أمنية” تحقّق أمنية الطفل عمر بلقاء لاعبي الجزيرة

تزامناً مع يوم الأمنيات العالمي وبالتعاون مع “فخر أبوظبي”
شبكة بيئة أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة 01 مايو 2021

نجحت مؤسسة “تحقيق أمنية” بالتنسيق مع نادي الجزيرة الإماراتي، أحد الأندية الرياضية العملاقة في الإمارات والمتصدر الحالي لدوري الخليج العربي، في تحويل حلم أحد الأطفال في الاجتماع مع لاعبي فريقه المُفضّل، وأن يصبح لاعباً في الفريق لمدة يوم، حيث جاء ذلك تزامناً مع احتفالات المؤسسة بيوم الأمنيات العالمي الذي يُصادف 29 أبريل من كل عام.
كان أعضاء إدارة نادي الجزيرة في استقبال الطفل عمر وفريق عمل مؤسسة “تحقيق أمنية”، واصطحبوه في جولة للتعرّف على منشآت النادي المعروف بـ “فخر أبوظبي”، التقى بعدها بلاعبي الفريق وشارك معهم في التدرب بالكرة داخل ملعب محمد بن زايد. وفي نهاية اللقاء تمّ التقاط الصور التذكارية مع مراعاة الالتزام بالإجراءات الوقائية الاحترازية والتباعد الاجتماعي.
وكانت سعادة عمر لا توصف عندما قام علي خصيف قائد الفريق وسفير مؤسسة “تحقيق أمنية” بإهدائه كرةً موقّعة من اللاعبين مع قميص النادي محفوراً اسمه عليه، بالإضافة إلى بطاقة عضوية مميزة ليتمكّن من حضور مباريات الفريق عند عودة الجماهير.
وبهذه المناسبة، علّق هاني الزبيدي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة “تحقيق أمنية” قائلاً: “تسعى المؤسسة دائماً إلى تحويل أحلام وأمنيات الأطفال المُصابين بأمراض خطيرة إلى حقيقة مهما كانت كبيرة أو مُستحيلة، فمجرد مشاهدة السعادة التي تعلو على وجوههم هو إنجاز عظيم بالنسبة لنا”.
وتقدّم الزبيدي بالشكر والتقدير إلى إدارة نادي الجزيرة وإلى أعضاء فريق المنتخب على كرمهم وتعاونهم في تحقيق أمنية الطفل عمر، ومشاركتهم المؤسسة في الاحتفال بيوم الأمنيات العالمي، مُثمّناً التزام المجتمع الإماراتي بالعمل الخيري والإنساني لدعم جهود المؤسسة الإنسانية وتحقيق أهدافها السامية في دعم شريحة الأطفال المرضى.
من جانبه، أشاد المدير التنفيذي لنادي الجزيرة علي يوسف الحمادي بالجهود الكبيرة المبذولة من قبل مؤسسة “تحقيق أمنية”، ودورها المُتميّز في تحقيق الآلاف من أمنيات الأطفال الذين يُعانون من أمراض خطيرة تُهدّد حياتهم، وزرع البسمة على وجوه المرضى من مُختلف الجنسيات والشرائح في المجتمع، مؤكداً على التزام نادي الجزيرة بمسؤولياته المجتمعية ودعم الجهود الخيرية التي تسعى من خلالها القيادة الرشيدة إلى نشر السعادة بين كافة أفراد مجتمع الإمارات.

عن عماد سعد

رئيس تحرير شبكة بيئة أبوظبي، عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب، والاتحاد الدولي للصحفيين، والرابطة العربية للإعلاميين العلميين. 1- مدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعية بيئية موجهة للأطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2021) 4- مؤسس ورئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي (أول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة باللغة العربية الأم في مجال البيئة والتنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2021)

شاهد أيضاً

مبادرة من “اتصالات” لدعم وإسعاد العمال في الإمارات

في إطار مشاركتها بيوم العمال العالمي شملت المبادرة عمل فني تشكر فيه “اتصالات” العمال في …