حملة ترافعية حول الحق في الحصول على المعلومة البيئية والمناخية والتنموية

خلال دورة تكوينية نظمتها الجمعية المغربية للاقتصاد الأخضر للبيئة والعدالة المناخية
شبكة بيئة ابوظبي: الجمعية المغربية للاقتصاد الأخضر للبيئة والعدالة المناخية، القنيطرة: المملكة المغربية، 06 يونيو 2021
تقديم عام:
مشروع الحملة الترافعية حول الحق في الحصول على المعلومة البيئية والمناخية والتنموية المتاحة بالقنيطرة، يأتي للحاجة الملحة في إيجاد حلول للصعوبات التي يعرفها اليوم فاعلي المجتمع مدني والباحثين والأكاديميين ورجال الإعلام للوصول للمعلومة البيئية والمناخية والتنموية المتاحة لدى القطاعات المتدخلة أثناء البحث عنها من جهة، وكمساهمة للمجتمع مدني في تنزيل التزامات الدولة وإداراتها لنشر المعلومة العامة والبيئية والمناخية على الخصوص حسب الفصل 27 من الدستور، والقوانين التنظيمية للجماعات الترابية والقانون 31.13 المتعلق بالحق في المعلومة والقانون 03.01 المتعلق بالتزام الإدارة العمومية والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية بنشر قراراتها الإدارية وقانون الوظيفة العمومية… والنشر الاستباقي للمعلومة للإدارة العمومية المغربية.
ومن هذا المنطلق افتتحت الجمعية المغربية الاقتصاد الأخضر من أجل البيئة والعدالة المناخية، وجمعية المنارات الإيكولوجية من أجل التنمية والمناخ بالقنيطرة حملتهما الترافعية للحصول على المعلومة البيئية والمناخية بجماعة القنيطرة، من أجل مقترح إنشاء بوابة مخصصة للمعلومة البيئية والمناخية المتاحة بالموقع الرسمي لجماعة القنيطرة على الشبكة العنكبوتية، من خلال مشروع ترافعي متكامل، ببلاغ صحفي وحملة تواصلية مع مختلف المتدخلين الرسميين والمدنيين والإعلام، تلتها تنظيم دورة تكوينية لتقوية القدرات يومي 22 و23 ماي 2021 بمركز تكوين الأطر للهلال الأحمر المغربي بالمهدية، وستتبع هذه الدورة ب 3 ورشات تطبيقية ستنظم بمقر جمعية الشباب من أجل الشباب بالقنيطرة”، أيام 5 و12 19 يونيو من الساعة 15 إلى 17 مساء. ولقاءات تواصلية مع مستشاري المجالس المحلية والقطاعات المعنية بالبيئة والمناخ والتنمية المستدامة خلال النصف الثاني من شهر يونيو 2021.
وتجدر الإشارة أن هذا المشروع مدعم من طرف مكتب منظمة المادة 19 الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، جمعية عدالة من أجل الحق في محاكمة عادلة، المنظمة غير الحكومية إيريم أوروبا، جمعية مبادرات مواطنة، ومكتب اليونسكو بالرباط. والذي يأتي هذا المشروع وعياً منا ب:


•تعدد القطاعات المتدخلة في الشأن البيئي والمناخي والتنموي بالقنيطرة.
•صعوبة الوصول للمعلومة البيئية والمناخية المتاحة؛
•صعوبة التعرف على القطاع المعني المتوفر على المعلومة البيئية والمناخية المبحوث عنها.
1.أهداف الحملة الترافعية:
1-1 الهدف العام:
المساهمة في توفير وإتاحة المعلومة البيئية والمناخية والتنموية للجميع من خلال تقديم عريضة مقترح إنشاء بوابة مخصصة لها بالموقع الرسمي لجماعة القنيطرة على الشبكة العنكبوتية.
1-2 الأهداف الخاصة:
تعزيز قدرات 20 فاعلة وفاعل مدني بتقنيات وآليات الترافع من اجل الحصول على المعلومة البيئية والمناخية المتاحة محليا؛ تحسيس المستشارات والمستشارين الجماعيين لجماعة القنيطرة بأهمية المعلومة البيئية والمناخية في نجاح برامج ومشاريع التنمية المحلية؛
تحسيس الفاعلات والفاعلين المدنيين بمدينة القنيطرة بأهمية المعلومة البيئية والمناخية في نجاح برامج ومشاريع التنمية المحلية؛
بلورة مقترح إنشاء بوابة مخصصة للمعلومة البيئية والمناخية المتاحة بالموقع الرسمي لجماعة القنيطرة على الشبكة العنكبوتية وإيداعها لدى رئيس الجماعة المعنية.
2.أجندة الحملة الترافعية:
منم 2 ماي الى 31 يوليوز 2021، افتتاح المشروع بدورة تكوينية حول الترافع على المعلومة البيئية والمناخية والتنموية. ثم بلورة دليل تتبع مؤشرات التنمية المستدامة وإدماج البعد المناخي في برامج جماعة القنيطرة. حملة إعلامية وتواصلية مع الحلفاء والجماعة القنيطرة، إيداع عريضة إنشاء بوابة المعلومة البيئية والمناخية لدى رئيس جماعة القنيطرة، حملة دعم العريضة باللقاءات التشاورية مع المستشارين والمعنيين.
3.التحضيرات القبلية للدورة التكوينية:
بعد حجز الفندق وقاعة العروض التابع لمركز تكوين الأطر ليومي 22 و23 ماي. تم حضور اللجنة المنظمة للدورة التكوينية لتعزيز القدرات مساء الجمعة 21 ماي من أجل وضع كل الترتيبات من توزيع أسماء المشاركات والمشاركين على مستوى الغرف وتفقد كل الأمور اللوجستيكة والتغذية وكذا تنظيم فضاء التكوين ووضع بروتوكول كل الاحرازية الوقائية لكوفيد 19 بالتنسيق مع إدارة المركز.


4.فعاليات استقبال المشتركين والمشاركات في الدورة التكوينية لتعزيز القدرات:
في صبيحة يوم السبت 22 ماي 2021، تم استقبال المشاركات والمشاركين، وممتل شركاء ومدعمين الحملة السيد المهدي سرحان عن منظمة المادة 19، وكذا رئيسة مصلحة الديمقراطية التشاركية السيدة حكيمة خواض بجماعة القنيطرة، والمستشار علال أقريب من جماعة القنيطرة وهو رئيس مجموعة الجماعات الترابية “التدبير البيئي”، وممثلي وسائل الإعلام كل من الإعلامي الحبيب السليماني عن الإذاعة الجهوية لطنجة، والإعلامي سعد بنعبد الله عن قناة شوف تي في Chouf TV، والإعلامي سعيد أزباير عن قناة لقناة أخبار الفجر المغربية AKHBAR ALFAJR ALMAGHRIBIA. والإعلامية زهرة ويحساين عن الإذاعة الأمازيغية بالرباط، بالإضافة لطاقم تصوير الكبسولة الاعلامية. تلاه تنشيط صباحي للتعرف على المشاركات والمشاركين وإذابة الجليد فيما بينهم من طرف الفنان والمنشط التربوي طارق الشراط، مما أضفى جوا تنشيطيا يعم فقرات الدورة التكوينية لتعزيز القدرات.
5.الافتتاح الرسمي وتقديم العروض النظرية:
افتتحت الجلسة الرسمية من طرف مسير القاء والحملة الترافعية السيد بنرامل مصطفى رئيس جمعية المنارات الإيكولوجية من أجل التنمية والمناخ بكلمة ترحيبية وملخص عام للحملة الترافعية والأهداف المتواخاة منها، بعد ذلك أعطيت الكلمة للسيد ممثل المادة 19 السيد المهدي سرحان الذي وضح في كلمته أهمية هذا المشروع الذي يأتي كتطبيق للمشروع الأم المنظم من طرف جمعية عدالة من أجل محاكمة عادلة ونتيجة طلب العروض على تقديم مقترحات مشاريع ترافعية في المجال البيئي لفائدة المشاركات والمشاركين في الدورة التكوينية التي نظمت أيام 13-14-15 نونبر 2020 بفندق سيروكو بمراكش.
ثم اعطيت الكلمة للسيد حمزة الوذغيري رئيس الجمعية المغربية الاقتصاد الأخضر حاملة المشروع بشركة مع جمعية المنارات الإيكولوجية من أجل التنمية والمناخ والذي بدوره رحب بكل المشاركات والمشاركين متمنيا لهم بلوغ انتظاراتهم وتحقيق الأهداف المسطرة لهذه الدورة التكوينية، كما أكد خلالها على أهمية مشروع هذه الحملة الترافعية تدخل في إطار التنزيل الفعلي لمقتضيات قانون الحق في المعلومة 12-31 ودورها في تحقيق التنمية المحلية من خلال مشاريع تأخذ بعين الاعتبار الخصوصية المحلية والبعد الوطني في شموليتها، وكذا الرقي بالبحث العلمي وتسهيل عملية البحث على كل الدارسين والباحثين على المعلومة التنموية والبيئية والمناخية.
وبعد الكلمات الافتتاحية، قدم مكون دورة تعزيز القدرات السيد ربيع الشيهب الخطوط العريضة للمصوغات التكوينية، آخذا بعين الاعتبار انتظارات المشاركات والمشاركين بمنهجية تفاعلية. تلاها بتقديم مفصل لثلاث عروض نظرية:


•العرض الأول حول الحق في المعلومة عامة والبيئية على وجه الخصوص؛
•العرض الثاني حول تقنيات الترافع والمناصرة؛
•والعرض الثالث حول آليات تقديم العراض المحلية.
تلتهم مناقشة تفاعلية بين المشاركات والمشاركين من خلال شهادات والإكراهات التي يعانون منها في الحصول على المعلومة التنموية والبيئية والمناخية.

6.أشغال الورشات التطبيقية:
بعد العروض النظرية ومناقشتها تم تقسيم المشاركات والمشاركين لمجموعتي عمل تطبيقية، أطرهما كل من الخبيرين التنمويين والبيئيين الاستاذ الجامعي عبد العزيز العربي والأستاذ حميد رشيل وكذا كل من الباحثتين البيئيتين سكينة سربوت ونادية سعد، من أجل التحديد محاور المؤشرات البيئية والمناخية والتنموية التي يمكن تفصيلها لأرقام وحروف ورسومات بطريقة سهلة ومبسطة، مثل المؤشرات المتعلقة بالمساحات الخضراء ونسب التلوث والتشجير … لوضعها في البوابة الإلكترونية التي نترافع من أجل خلقها في الموقع الرسمي لجماعة القنيطرة.
وتمحورت المحاور: حول مشكل التلوث بمختلف أنواعه (تلوث الماء والتربة والهواء). وتدبير النفايات السائلة والصلبة. وتوزيع المساحات الخضراء ونسبة توزيعها حسب الكثافة السكانية. وتدبير المناطق الرطبة وفق المخطط الاستراتيجي للتنمية المستدامة لمدينة القنيطرة مما سيؤهلها بأن تلعب دورا سوسيو اقتصاديا ورافعة مهمة في التنمية المحلية ومنبتا للفرص الاقتصادية الخضراء للشباب والمرأة.
كما تمحوت حول: البرامج التنموية الصديقة للبيئة ومدى ملاءمة القائمة لدفتر تحملات دراسة الأثر البيئي أو معايير السلامة والجودة البيئية. وكذا برامج الحملات التحسيسية والتوعوية من خلال نوعيتها والفئات المستهدفة.
وبعد تحديد تلك المحاور، تمت تفكيكها لمؤشرات يمكن قياسها لتكون في متناول المطلع عليها أو طالب الحصول عليها، وبعد ذلك تم عرضها للمناقشة في جلسة عامة. مما مكنهم/هن من تحديدها بدقة وعناية، على أن يتم التفصيل فها خلال الورشات التطبيقية التي ستنظم أيام 5 و12 و19 يونيو بالقنيطرة.

وخلال اليوم الثاني الأحد 23 ماي، تم التذكير بخلاصة لمجمل مخرجات اليوم اليوم الأول. ثم قسم المشاركون والمشاركات في مجموعتين أخريتين، للاشتغال على بلوة مقترح العرضة خلق وبوابة تتبع المؤشرات التنموية والبيئية والمناخية في الموقع الرسمي لجماعة القنيطرة، حيث اشتغلت المجموعة الأولى على أسباب تقديم العريضة، والمجموعة الثانية على الأهداف المتوخاة من تقديم العريضة.
وبعد مناقشة دامت لساعة، تم تقديم نتائج أشغال المجموعين ومناقشتهما على أساس وضع الصيغة النهائية للمقترح عريضة بيئية. والتي سيتم بلورتها من خلال اللقاء التكويني والورشات التطبيقية بمشاركة شبابية مكثفة وفاعلة. أبدت حماسا وتفاعلا كبيرين مع مؤطر اللقاء السيد ربيع شيهب، ومشاركة وازنة كذلك لأطر أكاديمية وإدارية وباحثين ومهتمين بالشأن البيئي وفعاليات المجتمع المدني، كما عرفت الدورة التكوينية، حظور اعلامياً وازناً مما أضفى على هذا اللقاء صبغة محلية ووطنية ودولية. وتجدر الإشارة أن هذه الحملة الترافعية سبقتها عدة لقاءات وندوات صحفية متميزة موازية اعتبرت قيمة مضافة لهذه التظاهرة الترافعية البيئية بامتياز.
وقد اشتمل ملخص الورشتين على النقاط التالية، حيث حددت الأسباب في الحصول على المعلومة البيئية والمناخية والتنموية، نظرا لصعوبة الحصول عليها بشكل دقيق سواء نوعيا أو كميا عند طلبها من الإدارة المعنية كما أن عامل الوقت يلعب فاصلا مهم حيث في بعض الأحيان يتم قبول طلبها والترخيص بالحصول عليها بعد فوات المدة التي يكون طالبها محتاج إليها في دراسته أو بحثه… وذلك نظرا لتواجد عدد كبير من الباحثين من مختلف المؤسسات العلمية التابعة لجامعة بن طفيل أو جامعات أخرى بالمغرب أو القائمين على دراسات خاصة بيئية أو مناخية أو تنموية لمكاتب الدراسات أو منظمات المجتمع المدني مثلا، كما أن جهل مكان المعلومة من طرف طالبها لتعدد الإدارات والمصالح المعنية بالشأن البيئي وتداخل اختصاصاتها برغم من اختلاف قطاعاتها الإدارية.، وهذا الأمر ينطبق أيضا حتى على المسؤولين في الإدارة المحلية لقطاعات الدولة سواء أثناء إعداد برنامج عمل الجماعة أو برامجها الاستراتيجية والتنموية.

في حين النتائج المتوخاة من خلق بوابة إلكترونية تتضمن المؤشرات البيئية والمناخية والتنموية حسب نقاش مجموعة العمل، أكدت على أنها ستساهم في تطبيق مقتضيات الفصل 27 من الدستور وقانون الحصوص على المعلومة 13-31 أولا، ثم تسهيل الحصول على المعلومة من طرف طالبها ثانيا، والمساهمة تحديد أهداف ونتائج المشاريع التنموية المحلية ثالثا.
7.فقرات التنشيط الموازية:
من أجل إذابة الجليد بين المشاركات والمشاركين في الدورة التكوينية لتعزيز القدرات، تم إدماج البعد التنشيطي خلال الأنشطة المبرمجة، حيث تم تنظيم نشاطين الأول قبل الجلسة الافتتاحية، والثاني قبل انطلاق أشغال ورشات اليوم الثاني للدورة التكوينة من تنشيط الفانان والمؤطر التربوي طارق الشراط، وذلك من اجل خلق جو من التواصل الفعال.
8.اختتام فعاليات الدورة التكوينية وتوزيع شواهد التكوين:
وفي ختام اللقاء التكويني، تم تقديم ملخص لمخرجات أشغال الورشات المناقشات من طرف السيد حمزة وذغيري رئيس الجمعية المغربية الاقتصاد الأخضر من أجل البيئة والعدالة المناخية، ثلته فقرة تقييمية لمكونات الدورة التكوينية، عبر خلالها كل المشاركات والمشاركين عن الأجواء التفاعلية التي سادت والمستوى القيم للمادة العلمية التي قدمت لهم، والمخرجات الهامة التي تم التوصل إليها في المرحلة الأولى للحملة الترافعية هاته، تلاها توزيع شواهد المشاركة على المشاركات والمشاركين، عازمين على الاستمرار في هذا النهج خلال الورشات التطبيقية اللاحقة أيام 5 و12 و19 يونيو 2021 بقر جمعية الشباب من أجل الشباب بمدينة القنيطرة.
ويعد نجاح هذه الحملة الترافعية، هو بمثابة نجال للديمقراطية التشاركية التي يمكن أن تسود بين المجتمع المدني وباقي القطاعات الحكومية والمجالس المنتخبة، وحتى القطاع الخاص الذي هو اليوم مطالب بالانفتاح على محيطه الطبيعي والمدني على القطاعات الرسمية.
9.ملحقات على هامش الدورة التكوينية المكملة للحملة الترافعية حول الحق في الحصول على المعلومة في المجال البيئي.

9-1 نشر البلاغ الصحفي:
إطلاق الحملة الإعلامية يوم 17 ماي 2021، وذلك بنشر البلاغ الصحفي والملصق الرسمي للحملة على وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية الصحفية، سواء الوطنية والدولية. والتي عرفت تغطية واسعة على الموقع الالكترونية الصحفية؛ كموقع شبكة أبو ظبي، موقع آفاق بيئية، موقع بيئة بريس، موقع تنمية المتخصص بأخبار المنظمات المدنية والإعلانات التنموية بالمغرب، كما تم نشر مقال في الموضوع على جريدة الصحراء المغربية والذي يوجد نسخة منه أسفله، وThe Word News. كما تم نشره على العديد من الصفحات والمجموعات بالفضاء الأزرق لفيس بوك وتويتر، مما خلف تتبعا متواصلا لمجريات وفصول الحملة التراعفعية من طرف العديد من المتتبعين على الصعيد المحلي والوطني والعديد من الدول البحر الأبيض المتوسط والعالم العربي وأوربا.
وستجدون رفقة التقرير ملف للمواقع والصفحات التي نشرت البلاغ وكذا ورابطها الإلكترونية وتاريخ نشرها مثل النموذج أسفله.
9-2 إعداد وتصوير كبسولة إعلامية:
•التحضيرات القبلية لإنتاج كبسولة إعلامية:
سيتم إنجاز الكبسولة الإعلامية المتخصص زكرياء شكيرفة، وكذا كبسولة ثانية لمجريات أشغال الدورة التكوينية لتعزيز القدرات التي نظمت يومي 22 و23 ماي 2021 بالمركز الوطني للهلال الأحمر المغربي بالمهدية. حيث تم إعداد سيناريو عام للكبسولة الإعلانية لتحسيس الجميع بأهمية إنشاء بوابة تتبع المؤشرات البيئية والمناخية والتنموية بالموقع الرسمي لجماعة القنيطرة.
وتجد الإشارة أن شعار الكبسولة هو: “معلومتي البيئية بين أيدي، باش تحقق التنمية المحلية”. وهذا شعار مفاده أنه قد أصبح لزاما تشكيل التحسيس على نطاق واسع لتشكيل تحالفات وتكثلات جمعوية بيئية محلية ووطنية همها الأسمى المشاركة الفعلية مع جميع القطاعات لتسطير سياسة بيئية محلية موحدة يرجى من ورائها الحفاظ على الواقع البيئي المحلي القائم والسهر على تطويره وتثمينه ليشارك بشكل ايجابي في التنمية المحلية المستدامة.
•تصوير الكبسولة الإعلامية:
بعد اتخاذ التدابير والحاجيات اللازمة لتصوير الكبسولة الإعلامية، تم تصوير مشاهدها يومي 22 و23 ماي بالموازاة مع تنظيم الدورة التكوينية لتعزيز القدرات بكل من فضاءات التكوين وشاطئ المهدية وكذا فضاءات طبيعية أخرى بمدينة القنيطرة.

•مونتاج الكبسولة الإعلامية:
بعد عمليتي التحضيرات والتصوير، قام السيد زكرياء شكيرفة بعملية مونتاج المشاهد المصورة، لإنجاز كبسولة إعلامية مدتها دقيقتان تحت شعار: معلومتي البيئية بين يدي؛ باش تحقق التنمية المحلية.
والتي سيتم نشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعية في الشبكة العنكبوتية يوم 7 يونيو 2021.
خلاصة عامة:
الترافع من أجل مقترح إنشاء بوابة المعلومة البيئية والمناخية المتاحة بالموقع الرسمي لجماعة القنيطرة على الشبكة العنكبوتية، سيكون له نتائج مهمة، سواء من حيث تتبع مؤشرات استراتيجية التنمية المستدامة، إدماج البعد البيئي والمناخي في السياسات العمومية المحلية؛ جماعة القنيطرة نموذجا. وذلك من خلال إنشاء قاعدة بيانات للمعلومات البيئية والمناخية والتنموية المحلية لاستخدامها في الدراسات والبرامج والمشاريع لتحقيق أهداف التنمية المستدامة أو للاستفادة منها في البحث العلمي على المستوى الجامعي والبحث العلمي العالي (أسلاك الماستر والدكتوراه) أو المدارس العليا التقنية والتطبيقية.
وسيساهم نجاح هذه الحملة الترافعية، في توفير وإتاحة المعلومة البيئية والمناخية والتنموية للجميع من خلال تقديم عريضة مقترح إنشاء بوابة مخصصة لها بالموقع الرسمي لجماعة القنيطرة على الشبكة العنكبوتية. والتي سيتم بلورتها من طرف 20 فاعل وفاعلة مدنية من مدينة القنيطرة، تم تعزيز قدراتهم/هن بتقنيات وآليات الترافع من أجل الحصول على المعلومة البيئية والمناخية المتاحة محليا خلال الدورة التكوينية خلال المرحلة الأولى لمشروع الحملة، وتقوية كفاءاتهم/هن عبر الورشات التطبيقية. بالإضافة لحملة تحسيس المستشارات والمستشارين الجماعيين لجماعة القنيطرة بأهمية المعلومة البيئية والمناخية في نجاح برامج ومشاريع التنمية المحلية خلال المرحلة الثانية للحملة. وبموازاة مع ذلك سيتم تحسيس الفاعلات والفاعلين المدنيين بمدينة القنيطرة بأهمية المعلومة البيئية والمناخية من خلال الحملة التواصلية عبر وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي والكبسولة الإعلانية.ش

عن عماد سعد

رئيس تحرير شبكة بيئة أبوظبي، عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب، والاتحاد الدولي للصحفيين، والرابطة العربية للإعلاميين العلميين. 1- مدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعية بيئية موجهة للأطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2021) 4- مؤسس ورئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي (أول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة باللغة العربية الأم في مجال البيئة والتنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2021)

شاهد أيضاً

المغرب الرائد إفريقيا ملتزم بتنزيل أهداف التنمية المستدامة

عبر الاقتصاد الأزرق المستدام والمندمج شبكة بيئة ابوظبي: المهندس محمد بنعبو: خبير في المناخ والتنمية …