مسابقات مهرجان الذيد للرطب تشهد إقبالا كبيراً من المزارعين وملّاك النخيل للفوز بجوائزها القيمة

غرفة الشارقة تخصص جناحا للفواكه المحلية وتطلق جائزتين جديدتين للمانجو والتين
اللجنة التنظيمية للحدث توضح شروط المشاركة بالمسابقات ومعايير الترشح للجوائز
شبكة بيئة ابوظبي، الامارات العربية المتحدة، الشارقة، 23 يوليو 2021

يشهد مهرجان الذيد للرطب في جديد دورته الخامسة التي انطلقت يوم أمس الخميس، إضافة جائزتين جديدتين إلى باقة جوائز مسابقات المهرجان السبعة التي رصدت لها غرفة تجارة وصناعة الشارقة مليون و500 ألف درهم بدعم من القيادة الرشيدة، وهما جائزة مسابقة المانجو المحلي والمتنوع وجائزة التين الأصفر والأحمر، التي خصصت لها اللجنة التنظيمية جناحا لعرض منتجات موسم 2021 إلى جانب فتح باب المشاركة بهما في اليوم الرابع من المهرجان لتكريم الفائزين بهما إلى جانب الكثير من الجوائز الأخرى.
وشملت فعاليات اليوم الأول من المهرجان الذي تنظمه غرفة الشارقة بمشاركة العشرات من ملّاك النخيل والمزارعين وعدد من الجهات الرسمية المعنية بزراعة النخيل استقبال عدد كبير من المتقدمين لمسابقة مزاينة رطب الخلاص التي انقسمت إلى مزارع مناطق الإمارات الشمالية ومزارع مناطق إمارتي دبي وأبوظبي، بالإضافة إلى مسابقة مزاينة أكبر عذج عام لوزن 35 ومافوق خرايف، في حين شهد اليوم الثاني استقبال المتقدمين إلى مسابقات مزاينة رطب الخنيزي ومسابقة مزاينة رطب الشيشي العام، فيما سيتم خلال اليومين الثالث والرابع استقبال المتقدمين لمسابقات مزاينة النخبة عام، والليمون، ومسابقة أجمل مخرافة للنساء فقط ومسابقة مزاينة الحسيل.
وشهدت فعاليات المهرجان ومنصات العرض المشاركة والبالغ عددها 23 منصة إقبالا غير مسبوق من المزارعين وملّاك النخيل من إمارة الشارقة ومختلف إمارات الدولة والزوار في اليومين الأول والثاني، وسط أجواء من الفرح والبهجة بهذا الحدث الذي عكس شعار الدورة الخامسة “أصالة الماضي وشموخ الحاضر”، حيث استمتع الزوار بالفقرات التراثية والمنتجات اليدوية المحلية، فضلا عن متابعة حسابات المهرجان على مواقع التواصل الاجتماعي للتعرف على المفاجآت والسحوبات على حزمة من الجوائز القيمة وهواتف أيفون 12 برو.

تعزيز مكانة شجرة النخيل
وقال محمد مصبح الطنيجي منسق عام المهرجان: “إن مهرجان الذيد للرطب غدى واحدا من أهم الفعاليات السنوية التي تحظى باهتمام كبير من قبل مزارعي النخيل في المنطقتين الشرقية والوسطى من إمارة الشارقة ومختلف إمارات الدولة، نتيجة للدور الهام التي يلعبه في تحسين جودة المنتج المحلي من الرطب وتنوعه بفضل المسابقات التي يتم إطلاقها وتطويرها كل دورة، وهذا السبب الرئيس في اهتمام غرفة الشارقة الدائم بمضاعفة قيمة الجوائز سنويا وإضافة مسابقات جديدة ومتنوعة تساهم في التشجيع على تعزيز مكانة شجرة النخيل والتحفيز على زراعتها والاهتمام بها، إلى جانب التعريف بهذه الشجرة المعطاءة ومختلف أصناف المزروعات التي تشتهر بها إمارة الشارقة وإمارات الدولة عموما”.
توسيع الرقعة الخضراء
وأشار الطنيجي، إلى أهمية وسخاء الجوائز التي رفعت قيمتها الغرفة لهذا العام والتي تتراوح ما بين 30 ألف درهم كحد أقصى و 2000 درهم كحد أدنى والتي لاقت ترحيبا وارتياحا لدى ملّاك النخيل بما يعزز مكانة هذا الحدث الذي يأتي منسجما مع رؤى وتوجيهات القيادة الرشيدة بإيلاء اهتمام خاص بتشجيع المواطنين على الزراعة وتوسيع الرقعة الخضراء وضمان الأمن الغذائي، مثنيا على مشاركة العديد من المؤسسات والهيئات الحكومية في المهرجان، وهو ما أسهم في زيادة زخمه وحجم الإقبال عليه.

صون التراث الإماراتي
من جانبه أشار راشد مهير الكتبي رئيس لجنة الفرز والتقييم، إلى أن مبادرات الغرفة الرامية إلى زيادة جوائز المهرجان وتطوير مسابقاته بشكل سنوي يندرج في إطار التشجيع على مضاعفة الاهتمام بشجرة النخيل، معربا عن جزيل الشكر والامتنان للقيادة الرشيدة على حرصها الدائم على تحفيز وتعزيز الجهود المبذولة لصون التراث الإماراتي.
وأوضح الكتبي، أن مسابقتي المانجو والتين التي تم إضافتهما للمهرجان في دورته الخامسة ستعمل على توسيع الأصناف الزراعية التي يغطيها الحدث وستؤسس لإطلاق مسابقات أخرى تعزز مساهمته ودوره في دعم وتشجيع المزارعين، لافتا إلى أن مسابقات المانجو والتين والليمون تخضع لجملة من الشروط والمعايير منها أن يكون الإنتاج محليا ومن موسم 2021، وينبغي أن لا تتضمن المشاركة الواحدة على أكثر من صنف واحد ضمن فئات الصنف المعين، بالإضافة إلى خلو المحاصيل من الإصابات ومن أية عيوب ظاهرة وأن يكون الحجم مناسبا، كما ينبغي أن يقدم المحصول المراد المشاركة به في فئات المسابقة في مخرافة وأن يكون وزن الليمون المشارك ثمانية كلغ والتين الأصفر ثلاثة كلغ والتين الأحمر خمسة كلغ والمانجو المحلي والمخلوط ثمانية كلغ وجميعها بمخرافة واحدة، مشيرا إلى شروط التقدم إلى مسابقة أجمل مخرافة للنساء فقط التي ستتم في اليوم الأخير والتي تشتمل على أن يكون الرطب من الإنتاج المحلي للدولة لعام 2021 ولا تدخل التمور في المسابقة، إلى جانب إبراز المستندات المطلوبة من ملكية الأرض الزراعية أو المنزل، كما يسمح للمشاركة بأي نوع من أنواع الرطب أو بعدة أصناف وأن لاتقل المخرافة عن خمسة كلغ.

معايير المسابقات
وحدّدت اللجنة التنظيمية للمهرجان مواصفات الرطب ومعايير للمسابقات وضعتها لجنة التحكيم التي تتكون من نخبة من المزارعين والخبراء بالرطب وأصنافه والفواكه، ومن أبرزها أن يكون الرطب في مرحلة النضج المناسبة، وألا تتضمن المشاركة الواحدة أكثر من صنف واحد ضمن فئات الصنف المعين، وأن يخلو الرطب من الإصابة الحشرية ومن الحشرات الميتة أو بيوضها أو يرقاتها أو مخلفاتها ومن أية عيوب ظاهرة أو رائحة أو طعما غير طبيعيين أو أن تشوبه آثار معدنية أو رملية مثل الندب، وأن يكون حجم الرطب مناسبا وأن لا يحتوي على ثمار غير مكتملة النضج.
ويفتتح مركز إكسبو الذيد أبوابه لزوار المهرجان من الساعة الثامنة صباحا وحتى الساعة العاشرة ليلا، في حين يتم استقبال طلبات التقدم للمسابقات من الساعة الثامنة صباحا وحتى الساعة الثانية ظهرا.

عن عماد سعد

رئيس تحرير شبكة بيئة أبوظبي، عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب، والاتحاد الدولي للصحفيين، والرابطة العربية للإعلاميين العلميين. 1- مدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعية بيئية موجهة للأطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2021) 4- مؤسس ورئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي (أول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة باللغة العربية الأم في مجال البيئة والتنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2021)

شاهد أيضاً

22 يوليو الجاري موعد انطلاق النسخة الخامسة من مهرجان الذيد للرطب 2021

اعلنت عنه “غرفة الشارقة” خلال اجتماع تنسيقي للحدث الأهم في المنطقة الوسطى من إمارة الشارقة …