إطلاق الدورة الخامسة من مسابقة “اكتشف المريخ”

مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل” يواصل تحفيز الطلبة على الاهتمام بعلوم وتقنيات الفضاء
المسابقة تتيح للطلبة الجامعيين الذين يدرسون العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات فرصة استكشاف المريخ من خلال تحليل البيانات العلمية الفريدة التي يجمعها “مسبار الأمل”
الفائزون يحصلون على جوائز مالية تبلغ 10 آلاف درهم للمركز الأول و7 آلاف للثاني و 5 آلاف للثالث
شبكة بيئة أبوظبي، الامارات العربية المتحدة، 31 أكتوبر 2021

أطلق مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل” الدورة الخامسة من مسابقة “اكتشف المريخ”، والتي تتيح لطلبة الجامعات الذين يدرسون العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات فرصة لاستكشاف المريخ باستخدام البيانات العلمية من مركز البيانات العلمية لـ “مسبار الأمل”.

تتطلب الدورة الخامسة من المسابقة قيام الطلبة المشاركين بإعداد تحليل علمي أولي، باستخدام البيانات التي تم جمعها بواسطة واحد أو أكثر من الأجهزة العلمية الثلاثة التي يحملها “مسبار الأمل” على متنه في مهمته العلمية الجارية حالياً لاستكشاف المريخ. ويمكن للطلبة العمل في فرق مكونة من ثلاثة أشخاص كحدٍ أقصى، لإنتاج ملصق علمي، وستقوم لجنة تحكيم المسابقة بتقييمه استنادًا إلى محتواه العلمي وتصميمه وعرضه.
خُصِّصت للفائزين الثلاثة الأوائل جوائز قيمة، إذ يحصل الفريق الفائز بالمركز الأول على 10،000 درهم، والثاني على 7،000 درهم والثالث على 5,000درهم، وستقوم لجنة التحكيم بتقييم المشاركات من أجل تحديد الفائزين في المسابقة. ويبقى باب التسجيل في المسابقة مفتوحًا أمام الطلاب حتى يوم السبت 20 نوفمبر 2021. للحصول على تعليمات المسابقة والتسجيل يرجى التواصل مع science@mbrsc.ae.
وقال المهندس عمران شرف مدير مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل” إنّ تنظيم مسابقة “اكتشف المريخ” للعام الخامس على التوالي يبرهن على التزامنا بتحفيز وإشراك الطلاب وتسليط الضوء على الفرص التعليمية والتطويرية في قطاع الفضاء، فالشباب هم أعظم ما تمتلكه دولة الإمارات من ثروة، وهم ومفتاح المستقبل الذين سيواصلون مسيرة التقدم العلمي للوطن.
وأشار إلى أن مسابقة “اكتشف المريخ” تحفز الطلبة على دراسة العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات بهدف تعزيز القدرات الوطنية في المجالات المرتبطة بالعلوم والتكنولوجيا المتقدمة.
وأضاف: “من خلال توفير فرصة مثل هذه للطلاب لاستكشاف الفضاء والمريخ وتطوير مهاراتهم، تساهم في تجهيزهم للمشاركة في إنشاء اقتصاد معرفي وتنافسي وقائم على الابتكار على مدى الأعوام الخمسين المقبلة”.

ومن جهتها، أكدت المهندسة حصة المطروشي نائب مدير مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل” للشؤون العلمية أن إطلاق النسخة الخامسة من هذه المسابقة عقب إتاحة الدفعة الأولى من البيانات العلمية التي جمعها المسبار في مهمتمه العلمية الحالية حول الكوكب الأحمر للمجتمع العلمي والجمهور من شأنه زيادة اهتمام الطلبة بعلوم وتكنولوجيا الفضاء،
وأضافت إن مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل” يواصل، عبر هذه المسابقة وغيرها من الأنشطة والبرامج، تنفيذ التزامه بإلهام جيل جديد من الطلبة والشباب لقيادة قطاع الفضاء الوطني مستقبلاً نحو المزيد من التقدم والازدهار.
وتهدف مسابقة “اكتشف المريخ” إلى صقل مهارات البحث لدى الطلاب، من خلال إتاحة الفرصة أمامهم للاستفادة من مركز البيانات العلمية لـ “مسبار الأمل”.
ويدور مسبار الأمل حاليًا حول المريخ، ويجمع بيانات غير مسبوقة عن الغلاف الجوي للكوكب الأحمر. وتتم مشاركة بيانات المسبار مجاناً مع المجتمع العلمي العالمي كمساهمة من دولة الإمارات في مسيرة التقدم العلمي للبشرية.
ويحمل «مسبار الأمل» على متنه 3 أجهزة علمية هي: كاميرا الاستكشاف الرقمية EXI وهي كاميرا رقمية لالتقاط صور ملونة عالية الدقة لكوكب المريخ، وتستخدم أيضاً لقياس الجليد والأوزون في الطبقة السفلى للغلاف الجوي، والمقياس الطيفي بالأشعة تحت الحمراء EMIRS، الذي يقيس درجات الحرارة وتوزيع الغبار وبخار الماء والغيوم الجليدية في الطبقة السفلى للغلاف الجوي للكوكب الأحمر، بالإضافة إلى المقياس الطيفي بالأشعة ما فوق البنفسجية EMUS، ويقيس الأوكسجين وأول أوكسيد الكربون في الطبقة الحرارية للمريخ والهيدروجين والأوكسجين في الغلاف الخارجي للمريخ.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

انطلاق الورشة العلمية السنوية الخامسة لمشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل”

يومي 27 و28 فبراير الجاري تتضمن جلسات حوارية حول المشروع وطرق الاستفادة من البيانات العلمية …