سفيرة الثقافة العربية تشارك بجائزتان في مجال النقوش الكتابية على الصخور

في المؤتمرالدولي للمجلس العربي للاتحاد العام للآثاريين العرب
شبكة بيئة ابوظبي، الامارات العربية المتحدة، 10 نوفمبر 2021

شاركت الشيخة اليازية بنت نهيان آل نهيان سفيرة فوق العادة للثقافة العربية،لدى المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو)،مؤسسة شركة أناسي للإعلام ،بجائزتان في مجال النقوش الكتابية على الصخور،في المؤتمرالدولي للمجلس العربي للاتحاد العام للآثاريين العرب في الدورة الـ 24،وقد سلم الأستاذ الدكتور محمد الكحلاوى رئيس المجلس العربي للاتحاد العام للآثاريين العرب الفائزين الجوائز في حفل افتتاح المؤتمر الذي اقيم مؤخرا بمقر الاتحاد بمدينة الشيخ زايد في جمهورية مصر العربية .
وقد فاز بالجائزتان وقيمة كلا منهما ألف وخمسمائة دولار أمريكي ،الدكتور محمد جلال محمود ،مدرس بقسم آثار شبه الجزيرة العربية كلية الآثار والإرشاد السياحي ،جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا،والدكتور محمود سالم غانم ،مفتش أول بمنطقة آثار الشرقية بوزارة السياحة والآثار.
وتهدف هذه الجائزة التي تعد أول جائزة علي مستوي الدول العربية في تخصص النقوش والكتابات العربية علي الصخور والأحجار إلى التشجيع على رصد وجمع أهم الإكتشافات الخاصة بالنقوش والكتابات العربية على الصخور والأحجار ،ورفد الموقع الإلكتروني “بوابة النقوش العربية ” بمجموعة جديدة من النقوش العربية ،والذي بدوره يهدف إلى تسليط الضوء على أهمية هذا الإرث الثقافي الضخم ،والحفاظ على الهوية والتاريخ العربي وإفادة الباحثين والدارسين بالمعلومات الموثقة المطروحة ،ونشر والحفاظ على التاريخ العربي المشترك بين الدول العربية من المشرق إلى المغرب.

ذكرالأستاذ الدكتور محمد الكحلاوى رئيس المجلس العربي للاتحاد العام للآثاريين العرب أن جائزة سفيرة الثقافة العربية لدى (الألكسو) تدل على مكانة الاتحاد العام للأثريين العرب في الوطن العربي عبر 25 عاماً من العطاء الدائم من مؤتمرات علمية وجوائز عينية ومادية ومنح للمتميزين في الماجيستير والدكتواره ودورات تدريبية وورش عمل عبر المراكز الإقليمية في تخصصات عديدة بالاتحاد.
وأوضح أن جائزة النقوش العربية تعد هي المبادرة الأولى في هذا المجال وأن موقع “بوابة النقوش العربية ” الذي اسسته الشيخة اليازية وسنتشر فيه هذه البحوث يعتبر من أهم مشاريع حماية التراث على مستوى الوطن العربي ، وخصص للجائزة مجلس أمناء ولجنة تحكيم من أستاذه الجامعات المتخصصين من المملكة العربية السعودية والمملكة الاردنية وجمهورية مصر العربية.
وأعرب الدكتور الكحلاوي عن تقديره للقائمين عليها متطلعاَ للمزيد من التعاون في الدورات المقبلة وإطلاق مشاريع وفعاليات مشتركة جديدة.
وذكرالدكتور عبد الرحيم ريحان مدير المكتب الإعلامى للمجلس العربى للاتحاد العام للآثاريين العرب أن الباحث الدكتور محمـــــود ســــــالم غـــــانم مفتش آثار أول بمنطقة آثار الشرقية بوزارة السياحة فاز ببحث بعنوان “نقوش نبطية غير منشورة من موقع عين حُضْرة بجنوب شبه جزيرة سيناء” ، تناول 26 نقشًا نبطيًا تنشر لأول مرة ، وتقع “عين حُضْرة ” بالقرب من مدينة نويبع بجنوب سيناء على طريق سانت كاترين.
وتعد من المواقع الأثرية الهامة والتى كانت مقصدًا لقوافل التجارة القادمة من بلاد العرب إلى مصر وشمال أفريقيا لوجود عين مياه وواحة خضراء بالمكان.
وقال الدكتور ريحان أن دراسة هذه النقوش كشفت عن نواحي ودلالات حضارية أهمها وجود الأنباط (قبائل عربية) في منطقة عين حُضْرة لتوافر المياه بها وكان هذا التواجد بدافع العمل في التجارة والتعدين إذ أن هذه النقوش التذكارية هي نتاج القوافل التجارية المارة بالمكان في اتجاهها إلى مصر وأفريقيا، مع استقرار فريق من الأنباط في شتى سيناء بغرض العمل في التعدين خلال العصر الروماني.

وقد فازالدكتور محمد جلال محمود مدرس بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا كلية الاثار والارشاد السياحي قسم آثار شبه الجزيرة العربية بالجائزة عن بحثه “نقوش نبطية جديدة من وادي الزرانيق بجنوب سيناء”.
وتناول البحث عدد من النقوش النبطية غير المنشورة، لفت الإنتباه إليها السيد “سامر صمويل” – أحد رواد السفاري بجنوب شبه جزيرة سيناء- أثناء مروره بمنطقة وادي الزرانيق متجهًا نحو وادي الزلجة أحد أودية جنوب شبه جزيرة سيناء التي تصب في خليج العقبة، ويعد وادي الزرانيق ضمن خمسة مواقع للرسوم والنقوش الصخرية في جنوب سيناء تم نشرها حديثاً ، تبعد “30” كيلو عن سانت كاترين، إحتوت علي العديد من النقوش والرسوم الصخرية التي تؤرخ لفترات زمنية مختلفة ونُفذت بعدة طرق، ، وتبين أنها نقوش تذكارية قصيرة كُتبت بالقلم النبطي، المعروف بكثرة في سيناء والسواحل الشرقية للبحر الأحمر، وتبين للباحث أن هذه النقوش النبطية بهذا الموقع لم يتطرق إليها أحد من المتخصصين وأنها غير منشورة.
من الجدير بالذكر أن المؤتمرالدولي للمجلس العربي للاتحاد العام للآثاريين العرب ناقش واقع الآثار في الوطن العربي ، وأساليب حماية وتأمين الآثار العربية، كما عرض عدد من التقارير من قبل خبراء الآثار في عدد من الدول العربية والنتائج التي حققتها في مجال المكتفات وأعمال الترميم والتأهيل في الوطن العربي.
ويعد الموقع الإلكتروني “بوابة النقوش العربية” بمثابة مكتبة إلكترونية موثقة متخصصة تجمع أهم الأكتشافات الخاصة بالنقوش الكتابية العربية المحفورة على الصخور والأحجار والمنتقاة من قبل نخبة من العلماء والباحثين من دولة الإمارات العربية المتحدة وأكثر من 7 دول في الوطن العربي.
يقدم موقع “بوابة النقوش العربية ” تجربة تفاعلية افتراضية للزوار حيث يحظى المتصفح بفرصة التجول في معرض افتراضي ثلاثي الأبعاد يتيح للزائرمشاهدة مجموعة من النقوش المنتقاة من ألبوم نقوش الموقع ، وذلك بأسلوب تفاعلي باستخدام تقنيات الواقع الافتراضي المعزز.

عن عماد سعد

رئيس تحرير شبكة بيئة أبوظبي، عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب، والاتحاد الدولي للصحفيين، والرابطة العربية للإعلاميين العلميين. 1- مدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعية بيئية موجهة للأطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2021) 4- مؤسس ورئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي (أول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة باللغة العربية الأم في مجال البيئة والتنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2021)

شاهد أيضاً

بلدية دبي تحصل على جائزة ضمن المنتدى العالمي للمستوطنات البشرية

شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الامارات العربية المتحدة، 23 نوفمبر 2021 حصلت بلدية دبي على جائزة …