الجناح الكولومبي يُبرِز أهمية التنوّع البيولوجي خلال الاحتفال بـ “اليوم العالمي للنمور” في “إكسبو 2020 دبي”

مجموعة “آي. أس. أيه” تخفض البصمة الكربونية لجناح كولومبيا عبر شراء أرصدة الكربون
فعاليات ثقافية داعمة لجهود الحفاظ على “الجاغوار” في وقتٍ واحد في بوغوتا وليما وساو باولو ونيويورك ودبي
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الامارات العربية المتحدة، 30 نوفمبر 2021

بدأ جناح كولومبيا احتفالاته بـ “اليوم العالمي للنمور”، والمستمرة على مدى 3 أيام لغاية 30 نوفمبر الجاري، في موقع معرض “إكسبو 2020 دبي”، وذلك من خلال حزمة من الأنشطة والفعاليات المصممة خصيصاً لتعزيز الوعي بأهمية الحفاظ على النمر الأسود المرقط المعروف بـ “الجاغوار”، بما يضمن حماية التنوع البيولوجي والمنظومة البيئية.
وقادت مجموعة “آي. أس. أيه” (ISA) احتفالات الجناح الكولومبي بـ “اليوم العالمي للنمور”، وذلك في 29 نوفمبر الجاري، وهو التاريخ الرسمي الذي حدده “برنامج الأمم المتحدة الإنمائي” للاحتفاء بـ “الجاغوار”، حيث جرى تسليط الضوء على أهمية حماية النمر الأسود المرقط، مع إبراز دوره المحوري في التخفيف من حدة التغير المناخي والحفاظ على النظم الإيكولوجية في الأمريكيتين.
وتتخلل احتفالات الجناح الكولومبي تنظيم معرض تفاعلي فريد من نوعه، يضم صوراً للنمر الأسود المرقط، إلى جانب العديد من المبادرات الأخرى ذات الصلة.
وتبدأ رحلة الاحتفاء بـ “الجاغوار” عند مدخل الجناح الكولومبي، حيث يمكن للزوار التقاط صورة بتقنية التنقيح الرقمي التي تحوّل نصف وجوههم إلى “الجاغوار”. وتشمل معالم الجذب الأخرى فن الجداريات وعروض الفنون الحية، والتي تؤكد على أهمية النمر الأسود المرقط في النظم البيئية وتبرز التبعات المحتملة في حال انقراض هذا الحيوان الفريد.

ويحظى الزوار أيضاً بفرصة التمتع بأعمال نخبة فناني الجرافيك المشهورين، والذين يقدمون مساهمات قيمة في مجال زيادة الوعي بحماية البيئة. كما يوفر الجناح أيضاً فرصة لمشاهدة أحد الفنانين وهو يرسم لوحة فنية حية على حيوان الجاغوار.
ويخصص الجناح فعاليات موجهة للأطفال، الذين سيكونون على موعد مع نشاطات فنية لإعداد رسومات عملاقة على منظر طبيعي في الغابة، بينما سيتمكن الكبار من المشاركة في السحب للفوز بعملين فنيين يحتفيان بالنمر الأسود المرقط. وعلاوة على ذلك، يمكن للزوار أيضاً الاستماع إلى أصوات حيوان الجاغوار في الأدغال من خلال زيارة قائمة تشغيل “سبوتيفاي” (Spotify).
ويتم الاحتفال بـ “اليوم العالمي للنمور” سنوياً للمساهمة في حماية النمر الأسود المرقط، القط البري الأكبر في أمريكا، والذي يبرز كأحد الحيوانات الأساسية للحفاظ على التنوع البيولوجي والتنمية المستدامة. وبالنظر إلى تدمير الموائل والصيد غير القانوني، أصبحت النمور حالياً في مرحلة يقال بأنها “قريبة من الخطر” ضمن القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض والصادرة عن “الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة” (IUCN). وفي منطقة الأمازون، تشير التقديرات إلى وجود 4,500 نمر من نمط “الجاغوار” لكل 100 كيلومتر مربع في المناطق المحمية و2,500 في المناطق غير المحمية، علماً بأنّ هذه النمور انقرضت بالفعل في كل من الأوروغواي والسلفادور.
وقالت ماريا أديلايدا كوريا، مدير الاستدامة المؤسسية في “آي. أس. أيه”: “نرغب في أن نظهر للعالم أهمية حماية النمر الأسود المرقّط المعروف بـ “الجاغوار”، وتأكيد التزامنا في ترك إرث من القيمة المستدامة للأجيال الجديدة. ونعمل على تحقيق هذا الالتزام حالياً من خلال حماية ما يقرب من 800 هكتار من الغابات، وخفض محتمل لـ 6 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون من بين المشاريع السبعة للحفاظ على البيئة، الموجودة في ممر “الجاغوار” في كولومبيا والبرازيل والبيرو.”

وأضافت كوريا: “تماشياً مع هدف التخفيف من التغير المناخي، سنعمل على موازنة بصمة الكربون للجناح الكولومبي خلال ثلاثة أيام من الأنشطة، وعبر شراء أرصدة الكربون من برنامج الاستدامة المعروف باسم (Conexion Jaguar).”
وتعرف أرصدة الكربون بأنها “انخفاضات الانبعاثات قابلة للقياس ويمكن التحقق منها من مشاريع العمل المناخي المعتمدة”. وستستخدم “آي. أس. أيه” أرصدة الكربون للمساهمة بشكل أكبر في إعادة تأهيل أكثر من 2.2 هكتار من الأراضي التي تضررت بسبب تربية الماشية في بلدية “سيميتارا” في منطقة “ماجدلينا ميديو” في كولومبيا. وتعتبر هذه المنطقة واحدة من أهم النقاط لإعادة إنشاء اتصال للممر الجاغوار في كولومبيا.
وبالإضافة إلى ذلك، سيتم استخدام الموارد لدعم الزراعة المستمرة للأشجار المحلية المعرضة للانقراض مثل شجرة “أباركو” (Abarco) وحماية الأنواع الأحيائية الخمسة المهددة بالانقراض في الدولة وهي؛ القراز الكولومبي أزرق المنقار، وقرد العنكبوت البني ماجدلينا، والأيل أبيض الذيل، والطمارين قطني الرأس (ساغينيس أويديبوس)، وقرد العنكبوت أسود الرأس.
ومن المتوقع أن يشارك أكثر من 2,000 زائر يومياً في احتفالات الجناح الكولومبي في معرض “إكسبو 2020 دبي”. كما يتم تنظيم أنشطة ثقافية وأكاديمية متزامنة في جميع أنحاء العالم في كل من بوغوتا وليما وساو باولو ونيويورك ودبي، في تأكيد على أن الجهود المبذولة لحماية حيوان الجاغوار يجب أن تتجاوز الأمريكيتين.
وفي بوغوتا، تمت تغطية برج “كولباتريا” وكذلك النسخة المماثلة لتاج محل ومبنى “مالوكا كوزميكا” في حديقة “جيمي دوك” بخطوط جلد الجاغوار وتصاميم للغابات من خلال الإضاءة، والخرائط ثلاثية الأبعاد التي أنشأها فنانون وطنيون بارزون. كما أقيم في كل من نيويورك وساو باولو موكب الجاغوار لدعوة الفنانين حول العالم لجمع الأموال وتعزيز الوعي بالحاجة الملحة للحفاظ على حيوان الجاغوار وموائله.
ويتم تنظيم جميع الأنشطة العالمية خلال شهر الجاغوار في شهر نوفمبر الجاري بالشراكة مع “بارك إكسبلورا” (Parque Explora) وحديقة “جيمي دوك” و”سونيك ديزاين” (Sonic Design) و”جاغوارا” (Jaguara) و”هيرينسيا أمباينتال” (Herencia Ambiental) و”جاغوار بيريد” (Jaguar Parade) و”آي. أس. أيه” (ISA) و”انتركولومبيا” (INTERCOLOMBIA) و”آي. أس. أيه. ترانسيلكا” (ISA TRANSELCA) و”آي. أس. أسه. ريب” (ISA REP) و”آي. أس. أيه. ستيب” (ISA CTEEP) و”إكسبو دبي” و”بانثيرا” (Panthera) و”ساوث بول” (South Pole).

عن عماد سعد

رئيس تحرير شبكة بيئة أبوظبي، عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب، والاتحاد الدولي للصحفيين، والرابطة العربية للإعلاميين العلميين. 1- مدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعية بيئية موجهة للأطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2021) 4- مؤسس ورئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي (أول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة باللغة العربية الأم في مجال البيئة والتنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2021)

شاهد أيضاً

أناسي للإعلام تطلع جمهور اكسبو على أهم وأحدث إنتاجاتها

شاركت بجناح ونظمت ملتقى صناع البودكاست في المؤتمر العالمي للاقتصاد الإبداعي في اكسبو شبكة بيئة …