أمين عام وزارة الاستثمار الأردني يزور “المدينة المستدامة، دبي”

شبكة بيئة أبوظبي، دبي، الإمارات العربية المتحدة، 5 ديسمبر2021
زار أمين عام وزارة الاستثمار، المفوض العام الأردني في اكسبو 2020 دبي زاهر القطارنة يرافقه المستشار الاقتصادي بالسفارة الأردنية بالإمارات – دبي نائب المفوض العام الاردني لإكسبو دبي 2020 السيد نادر السحيم مشروع المدينة المستدامة؛ أول مجتمع مستدام بالكامل ضمن فئته بمنطقة الشرق الأوسط. وكان في استقبال الوفد المهندس فارس سعيد، رئيس مجلس إدارة شركة “دايموند ديفلوبرز”، يرافقه فريق العمل الإداري بالمدينة. وجاءت هذه الزيارة متابعه للزيارة التي قام بها معالي وزير الاستثمار الأردني السيد خيري عمرو للمدينة في الشهر الماضي، والتي تندرج ضمن الاهتمام الإقليمي بهذا النمط من المشروعات الصديقة للبيئة والإنسان، والتي باتت مثالاً تتطلع إليه الدول لما يوفره من نهج اجتماعي متكامل وشامل.
وشملت الزيارة جولة في مرافق المشروع تعرّف الوفد خلالها إلى ما يقدمه من حلول مستدامة تتبناها المدينة بهدف إنتاج الطاقة النظيفة وتشجيع الزراعة المحلية، وإعادة تدوير النفايات والمياه، وتشغيل وسائل نقل نظيفة ومستدامة. كما اطلع الوفد على مرافق المشروع المتنوعة، منها “قرية سند” التي تعد أكبر مركز لإعادة تأهيل أصحاب الهمم في المنطقة، ومعهد “سي إنستيتيوت”؛ أول مبنى خالٍ من الكربون على مستوى العالم.
وأثنى عطوفة أمين عام وزارة الاستثمار على الإسهام الكبير الذي تقدمه المدينة في تحقيق متطلبات الاستدامة، معتبراً هذا المشروع يشكل نموذجاً يجب أن يُحتذى على مستوى المنطقة بفضل ما يقدمه من مفاهيم وخبرات وتجارب تعزز التوجّه نحو تبني الممارسات البيئية ونظم الإنتاج والاستهلاك المُستدامة في المنطقة.
في الجانب العملي، بحث الجانبان سبل التعاون المستقبلي وإمكان استنساخ نموذج المدينة المستدامة وتطبيقه في الأردن، إضافة إلى اتفاق الطرفين على عرض هذا النموذج الناجح لمدن المستقبل الخالية من الكربون في الجناح الأردني خلال معرض “إكسبو 2020″، دبي ضمن فعاليات أسبوع الاستدامة، ذلك أن المدينة المستدامة تحظى بتقدير واعتراف عالميين بفضل حلولها المستدامة وقدرتها على الاكتفاء الذاتي والتكيف مع متغيرات المستقبل.

نبذة عن المدينة المستدامة:
تعتبر المدينة المستدامة في دبي أول مجتمع مستدام بالكامل في العالم، والأسعد على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي.
وتعد المدينة المستدامة أيقونة متميزة في دبي، ويمثل المشروع حقبة جديدة في عالم العقارات، حيث تتم مراعاة الجوانب الاجتماعية والبيئية والاقتصادية ودمجها بسلاسة على النحو الأمثل، لتوفر حياة متناغمة ومستدامة تنخفض فيها مستويات الانبعاثات الكربونية. وأتت المدينة المستدامة كنتيجة لرؤية تهدف إلى تسريع عملية الانتقال نحو مفهوم الاستدامة حيث تبرز نموذجًا معيشيًا ودليلاً عمليًا على هذا المفهوم المواكب لتطلعات المستقبل، لتكون معيارًا للحياة المستدامة.
وتشغل المدينة مساحة 46 هكتاراً في منطقة “دبي لاند”، وتوفر مجموعة من الخدمات والمرافق السكنية الخضراء من دون إحداث أي تأثير سلبي على البيئة.
وتقدم المدينة مفهومًا فريدًا يعيد تعريف الحياة المستدامة من خلال الوحدات السكنية الموفرة للطاقة، من دون أن يتحمل ساكنوها أي رسوم صيانة، بالاضافة الى معدل رسوم خدمات منخفض، وخدمات تعليمية ورعاية صحية مبنية على الممارسات الخضراء. كما وتوفر المدينة مجموعة من الأنشطة الترفيهية والبدنية في الأماكن الداخلية وفي الهواء الطلق, و مزرعة حضرية، ومسجد يراعي أعلى المعايير البيئية ومركز للابتكار.
وفازت “المدينة المستدامة” بالعديد من الجوائز خلال حفل توزيع “جوائز العقارات الخليجية 2019” كان أبرزها جائزة “أسعد مجتمع سكني” للسنة الثالثة على التوالي؛ بالإضافة إلى جائزة “الفائز العام”؛ و”أفضل مشروع عقاري” (التطوير الرئيسي)؛ و”أفضل بحث عقاري”؛ و “أفضل مطور عقاري (التنمية المستدامة- البيئة ) في جائزة العقارات الخليجية 2019, كما وحصلت على جائزة الإمارات للطاقة 2017 عن فئة كفاءة الطاقة.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

دايموند ديفيلوبرز ومجموعة عُمران تعلنان عن إطلاق المدينة المستدامة في يتي

بقيمة استثمارية تبلغ مليار دولاراً أمريكياً •مشروع حضري متكامل في مسقط يلبي أعلى معايير الاستدامة …