حملة “نظفوا الإمارات 2021” تصل إلى الفجيرة

جمعت 1,350 كيلو جرام نفايات من الشارقة و عجمان
شبكة بيئة ابوظبي، الفجيرة، الامارات العربية المتحدة، 09 ديسمبر 2021

بعد أن كان متطوعوا مجموعة عمل الإمارات للبيئة على موعد مع حملة “نظفوا الإمارات 2021” خلال اليومين الماضيين في إمارتي الشارقة و عجمان، حيث قام 1,585 متطوعاً بجمع 1,350 كيلو جرام من النفايات، جاء الدور على إمارة الفجيرة التي احتضنت ثالث فعاليات الحملة التي تنظمها المجموعة تحت رعاية وزارة التغير المناخي و البيئة، و بالتعاون مع بلدية الفجيرة.
تمامًا مثل المواقع السابقة، وصل المتطوعون و المشاركون إلى موقع الحملة في الساعة 8:00 صباحًا و هم يرتدون قمصان الحملة و قبعاتها، حيث تم تجهيزهم بقفازات قطنية قابلة لإعادة الاستخدام و أكياس قابلة للتحلل، لينتشروا على نطاق واسع في منطقة النزهات الصحراوية الشعبية في مسافي خلف سوق الجمعة، حيث تمكن 250 متطوعا من جمع 1,000 كجم من النفايات و تم فرز المواد القابلة لإعادة التدوير حيث بلغت 25 كجم من الورق و 25 كجم بلاستيك و 5 كجم من علب الألمنيوم و 15 كجم من الزجاج. تم اخذ المواد القابلة لإعادة التدوير بواسطة شاحنات المجموعة لإرسالها إلى مرافق إعادة التدوير في الدولة، و ليبلغ بذلك مجموعة النفايات التي تم جمعها خلال محطات الحملة الثلاث 2,350 كيلو جرام من النفايات.
قالت السيدة حبيبة المرعشي خلال كلمتها في افتتاح الحملة: “يوجد في الفجيرة العديد من مناطق التنزه و الشواطئ الشهيرة حيث يتوجه الناس مع العائلات و الأصدقاء، عندما يرغبون في الابتعاد عن صخب المدن المزدحمة. هذه الأماكن يمكن للمرء فيها الاستمتاع بالشواء و الاسترخاء. و لكن في كثير من الأحيان، سواء أكان ذلك عن غير قصد أم لا، يتم ترك القمامة في هذه المناطق و كذلك في الصحراء، أو تطير بعيدًا على الطرقات العامة و تشوه المنظر العام و جمالية المدن و المناطق السياحية. لهذا السبب، من المهم جدًا أن يتم توعية الأفراد و الجماعات لإدراك عواقب أفعالهم ”
و أضافت: “أشعر بسعادة غامرة لرؤية الناس من جميع الإمارات و من جنسيات مختلفة ينضمون للمشاركة في حملات التنظيف التي تجريها المجموعة و هو دليل على أن الناس متحمسون للاستدامة البيئية و يدركون أن البيئة النظيفة لا تنطوي فقط على صحة النظام البيئي و الحياة البرية، و لكن أيضًا على الإنسان ”
و أشارت إلى أن الأسبوع الثاني من الحملة سيبدأ في إمارة دبي يوم السبت الموافق 11 ديسمبر و أبو ظبي يوم 12، و أخيراً في رأس الخيمة في 16 ديسمبر، لتوسيع فرصة إنضمام المشاركين لركب الحملة لتغطية المزيد من المواقع و الأراضي.
و شكرت السيدة حبيبة نيابة عن المجموعة و عن أعضاء اللجنة التنفيذية كل من ساهم في انجاح الحملة في إمارة الفجيرة و عبّرت عن امتنانها لرعاة الحملة و الداعمين و هم “الواحة” و “زيورخ” و شركة ماكدونالدز الإمارات و مرافئ أبوظبي، كانباك، دبي للاستثمار، أُناس، و بنك رأس الخيمة الوطني.

كما تقدمت بالشكر إلى الكيانات الداعمة لالتزامها و مثابرتها على التفاعل مع المنصات الشعبية و هم لاكنور، متطوعو أستر، رويال بيكرز، دابر، دو، الإمارات، بركات، بيرن ، مياه العين، مصانع الفجيرة للبلاستيك، و شريك العلاقات الإعلامية الرسمي للحملة أصداء بي سي دبليو و جلف نيوز و راديو 4 و كلايمت كنترول و تليفزيون الفجيرة لكل ما قدموه من دعم لضمان تحقيق حملة ناجحة في إمارة الفجيرة .
و تحدثت السيدة فاطمة المكسح رئيسة قسم الصحة في بلدية الفجيرة نيابة عن بلدية الفجيرة و عبرت عن سعادتها بالتعاون مع مجموعة عمل الإمارات للبيئة على مدى السنوات الماضية لتوسيع رقعة المشاركة في الحملة و كذلك تزامنها مع حملة بلدية الفجيرة “مدينتي النظيفة” و التي تتشارك الاهداف مع حملة نظفوا الامارات.
و قالت السيدة رينا فيفيك، الرئيس التنفيذي لشركة زيورخ الشرق الأوسط (الراعي الرئيسي للحملة): “في زيورخ ، نعتقد أن الاستدامة هي عقلية و أن شراكتنا مع مجموعة عمل الإمارات للبيئة تعكس سعينا لخلق قيمة مستدامة. أنا فخورة للغاية برؤية موظفينا يشاركون بنشاط في الحملة لدفع العمل و التأثير و التغيير داخل المجتمع الذي نعيش و نعمل فيه. تساهم مؤسسة زيورخ أيضًا في وقت التطوع لموظفينا، لذلك شاركنا في هذه المبادرة “.
و قال السيد علي بن حمودة، الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للمواد الغذائية (الراعي الرئيسي للحملة): “إن علامتينا التجارية الواحة و لاكنور في مهمة طويلة الأمد لإلهام الجيل القادم من الشباب نحو خلق غد مستدام و أكثر صحة. لا يمكننا أن نتخيل طريقة أفضل لبدء أول نشاط رسمي لمجلس واحة الأطفال للبيئة، بالشراكة مع مجموعة الإمارات للبيئة في مبادرتها السنوية المعروفة و المدعومة بالاستدامة “نظفوا الإمارات”. هذه المبادرة ضرورية، ليس فقط لزيادة الوعي بأهمية البيئة النظيفة، و لكن أيضاً لاتخاذ الإجراءات، و تعليم الشباب بالقدوة. إن الاهتمام ببيئتنا يعني الاهتمام بمستقبلنا، و تفخر الشركة الوطنية للمواد الغذائية، بعلامتيها التجاريتين الرائدتين: لاكنور و واحة، بدعمهما للبيئة و أن تكون في طليعة التغيير الإيجابي للمستقبل”.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

مجموعة عمل الإمارات للبيئة تزرع 1,719 شتلة سدر

ضمن جهودها لصناعة عالم أكثر خضرة شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الامارات العربية المتحدة، 21 مارس …