حملة “نظفوا الإمارات” تجمع 13,650 كيلوجرام نفايات من دبي

بدأت فعاليات اسبوعها الثاني في بحيرات القدرة
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الامارات العربية المتحدة، 11 ديسمبر 2021

بعد أسبوع ناجح شهد مشاركة آلاف المتطوعين في الدورة العشرين من حملة “نظفوا الامارات” لمجموعة عمل الامارات للبيئة، بدأت المجموعة أسبوعها الثاني من الحملة التي تنظمها تحت رعاية وزارة التغير المناخي و البيئة، حيث حطت هذه المرة رحالها في منطقة بحيرات القدرة في إمارة دبي، و التي استقبلت المتطوعين في أربعة مواقع محيطة بالبحيرات.
شهدت الحملة التي أقيمت بالتعاون مع إدارة محمية سيح السلم، بلدية دبي و دائرة دبي للسياحة، أكبر عدد من المشاركات، وصل إلى أكثر من 4,923 مشاركا توافدوا إلى مواقع الحملة الاربعة، حيث ارتدوا قمصان و قبعات الحملة، انتشروا في مساحة واسعة بلغت 15 كيلومترًا ليجمعوا منها النفايات مزودين بقفازات قطنية قابلة لإعادة الاستخدام و أكياس قابلة للتحلل، و ليتمكنوا في نهاية اليوم من جمع 13,650 كجم من النفايات و تسليمها إلى البلدية لمعالجتها و التخلص منها بعد ان تم فرز النفايات القابلة لاعادة التدوير منها. و قد تم أخذ المواد القابلة لإعادة التدوير بواسطة شاحنات المجموعة لإرسالها إلى مصانع إعادة التدوير المحلية، و ليبلغ بذلك ما تم جمعه خلال محطات المجموعة الأربعة في كل من الشارقة و عجمان و الفجيرة و دبي 16,293 كجم من النفايات.
قالت السيدة حبيبة المرعشي رئيسة المجموعة: “تعتبر بحيرات القدرة ملاذاً هاماً للعديد من الطيور المهاجرة و الحيوانات و الزواحف و الحشرات. هذه البحيرات على الرغم من كونها من صنع الإنسان، إلا أنها محميات طبيعية جميلة و توفر مكانًا ترفيهيًا للبشر، لذا يتعين علينا ترك الطبيعة خالية من القمامة البشرية المنشأ، سوف تستهلك الطيور في البحيرات هذه النفايات ما يؤدي إلى موتها في الكثير من الأحيان. يجب علينا الحفاظ على مناطق مثل هذه، للسماح للحياة الفطرية المحلية بالازدهار ”
من جهته قال سعادة سلطان عبدالله علوان الحبسي، وكيل وزارة التغيير المناخي والبيئة بالوكالة: ” يطيب لي بداية أن أعرب عن سعادتي بتواجدي معكم اليوم في هذه الفعالية و أن أنقل لكم تحيات معالي مريم بنت محمد المهيري وزيرة التغير المناخي و البيئة و انتهز هذة الفرصة لأتقدم بوافر الشكر و التقدير لمجموعة عمل الامارات للبيئة و لكل من شارك في الحملة و على الجهود التي يبذلونها من اجل بيئة الامارات و المحافظه عليها و على مواردنا الطبيعية و على التنوع البيولوجي المستدام و كما نعلم جميعاَ بأن حماية البيئة و المحافظة على مواردنا الطبيعية و استدامة التنوع البيولوجي شكلت أولوية في استراتيجيات حكومة دولة الامارات منذ تأسيسها على يد المغفور له بأذن الله الشيخ زايد بن سلطان طيب الله ثراه و على نفس النهج تسير قيادتنا الرشيدة”

من جهتها قالت رينا فيفيك، الرئيس التنفيذي لشركة زيورخ في الشرق الأوسط: “في زيورخ، نعتقد أن الاستدامة يجب أن تكون في جوهر كل شركة و استراتيجية الأعمال الأساسية. لا نحتاج فقط إلى إجراء محادثات حولها، و لكن كمجتمع، نحتاج إلى ترجمة هذه الحوارات إلى أفعال”.
و أضافت :”ستأخذ شراكتنا مع مجموعة عمل الامارات للبيئة التزامنا بالأهداف المستدامة للمنطقة خطوة إلى الأمام و تساعدنا على تقديم مساهمة مباشرة في رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة أكثر استدامة “.
كما قال السيد علي بن حمودة الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للمواد الغذائية (الراعي الرئيسي للحملة): “إن علامتينا التجارية الواحة و لاكنور في مهمة طويلة الأمد لإلهام الجيل القادم من الشباب نحو خلق غد مستدام و أكثر صحة. لا يمكننا أن نتخيل طريقة أفضل لبدء أول نشاط رسمي لمجلس واحة الأطفال للبيئة، بالشراكة مع مجموعة الإمارات للبيئة في مبادرتها السنوية المعروفة و المدعومة بالاستدامة “نظفوا الإمارات”. هذه المبادرة ضرورية، ليس فقط لزيادة الوعي بأهمية البيئة النظيفة، و لكن أيضاً لاتخاذ الإجراءات، و تعليم الشباب بالقدوة. إن الاهتمام ببيئتنا يعني الاهتمام بمستقبلنا، و تفخر الشركة الوطنية للمواد الغذائية، بعلامتيها التجاريتين الرائدتين: لاكنور و واحة، بدعمهما للبيئة و أن تكون في طليعة التغيير الإيجابي للمستقبل”.
و شكرت السيدة المرعشي في كلمتها رعاة الحملة و داعميها و أعربت عن امتنانها لبلدية دبي و دائرة دبي للسياحة على دعمهما و تعاونهما، كما شكرت الرعاة الرئيسيون للحملة و هما زيورخ و الواحة، و شكرت ماكدونالدز الإمارات الراعي المشارك لهذا الحدث و الجهات الداعمة؛ مرافئ أبوظبي، كانباك، دبي للاستثمار، أوناس، بنك رأس الخيمة الوطني.
أخيرًا، تم تقدير الكيانات الداعمة لالتزامها بدعم حملة نظفوا الامارات 2021 و شملت لاكنور، متطوعو أستر، رويال بيكرز، دابر، دو، الإمارات، بركات، بايرن، مياه العين، مصانع الفجيرة للبلاستيك، و شريك العلاقات الإعلامية الرسمي للحملة أصداء بي سي دبليو. و وسائل الإعلام التي تدعم الحملة و تساعدها في الوصول إلى جميع قطاعات المجتمع، جلف نيوز و شبكة الرابعة الإعلامية و مجلة كلايمت كنترول.
و قالت السيدة حبيبة المرعشي: “نحن هنا للعمل معًا، بشكل جماعي، كجزء من العائلات و الشركات و المؤسسات الاكاديمية و كجزء من المجتمعات و الأفراد متحدون لإجراء تغيير، لإظهار للعالم موقفنا من البيئة النظيفة، لجعل هذا الحدث مثالًا رئيسيًا للعمل معًا؛ إن أفضل طريقة لضمان التقدم تكون من خلال التعاون “.
و أوضحت كيف تتماشى هذه الحملة إلى حد كبير مع الأهداف الوطنية و الأهداف الرئيسية لمعرض إكسبو 2020 دبي. نحن هنا، مجتمعون في إمارة دبي، و قد مُنحت إمارتنا الحبيبة امتياز استضافة معرض إكسبو 2020 – حدث كبير جلب إلى الدولة أشخاصًا من العديد من الدول و الثقافات و الأعراق و الخلفيات لمشاركة تاريخهم و أهدافهم، و رؤاهم تجاه المستقبل، و مساهمتهم في الحضارة الإنسانية، و العلم و الفن و المطابخ و البيئة و أكثر من ذلك. ”
بصفتها هيئة معتمدة من برنامج الأمم المتحدة للبيئة، تعمل المجموعة باعتبارها واحدة من الكيانات البيئية القليلة في المنطقة التي تسعى جاهدة لضمان تحقيق أهداف التنمية المستدامة في الوقت المناسب. إنه لشرف أن تكون قادرة على إلهام العديد من أفراد المجتمع من الأطفال الصغار وصولًا إلى محترفين بارزين و جمعهم معًا لإحداث فرق من خلال المشاركة العملية النشطة لحل المشكلات البيئية التي يواجهها العالم.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

مجموعة عمل الإمارات للبيئة تزرع 1,719 شتلة سدر

ضمن جهودها لصناعة عالم أكثر خضرة شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الامارات العربية المتحدة، 21 مارس …