مهرجان محمد بن زايد لسباقات الهجن ومزاينة الإبل يعلن عن دليل المشاركين في المزاينة

280 جائزة قيمة موزعة على 28 شوطاً
24 شوطاً لمزاينة الإبل و 4 أشواط لمسابقة المحالب
شبكة بيئة ابوظبي، الذيد، الشارقة، الامارات العربية المتحدة، 21 ديسمبر 2021

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أعلنت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي واتحاد سباقات الهجن عن دليل المشاركين في مزاينة الإبل ومسابقة المحالب ضمن مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لسباق الهجن ومزاينة الإبل «الذيد».
ويتضمن الدليل تفاصيل مزاينة الإبل ومسابقة المحالب التي تشمل 28 شوطاً (24 للمزاينة، 4 للمحالب) خصص لها 280 جائزة قيمة، بالإضافة إلى شروط وتعليمات المشاركة في المزاينة ومسابقة المحالب، وجدول مواعيد دخول الإبل حسب الفئات المحددة، وقيمة الجوائز والإجراءات الاحترازية، وشروط وآلية استخراج بطاقة المشارك وتسجيل المطايا وغيرها.
وتشهد مزاينة الإبل 24 شوطاً للمحليات والمهجنات الأصايل، خصص لها 240 جائزة موزعة على 6 فئات عمرية (المفاريد والحقايق واللقايا والإيذاع والثنايا والحول) ضمن أربعة أشواط يومية لأبناء القبائل (شوطين شرايا عام، شوط تلاد عام، شوط مهجنات أصايل)، ويحصل الفائز بالمركز الأول في كل شوط على مبلغ 50 ألف درهم، فيما يحصل بقية الفائزين حتى المركز العاشر على جوائز قيمة.
وتشمل مسابقة المحالب أربعة أشواط للمحليات (العرابي والخواوير) والمهجنات الأصايل، خصص لها 40 جائزة قيمة، إذ يحصل الفائز بالمركز الأول في كل شوط على مبلغ 70 ألف درهم، والمركز الثاني 50 ألف درهم، والثالث 35 ألف درهم، فيما يحصل بقية الفائزين على جوائز قيمة حتى المركز العاشر.
وتدخل الإبل المشاركة في مسابقة المحالب لشبوك المبيت يوم 22 ديسمبر الجاري، وتبدأ المسابقة يوم 25 ديسمبر، ويتم احتساب معدل إنتاج الحليب خلال مدة إقامة الإبل المشاركة في المسابقة، حيث يقوم كل مشارك بحلب ناقته في وعاء الحليب (الطاسة)، خلال الفترتين الصباحية والمسائية التي حددتها اللجنة المنظمة للمهرجان، ويتم وزن الحلبة بشكل مباشر أمام اللجنة ومالك الإبل، وتسجيلها في السجلات اليومية لكل ناقة.
وتهدف مزاينة الإبل في المهرجان إلى الحفاظ على التراث الإماراتي والخليجي والعربي وما يرتبط به من عادات، الحفاظ على سلالات الإبل الأصيلة، المساهمة في تطوير السياحة الثقافية وتحفيز النشاط الاقتصادي في دولة الإمارات، الترويج لدولة الإمارات لجلب عشاق السياحة التراثية من جميع أنحاء العالم، استقطاب المزيد من الزوار لحضور الفعاليات المختلفة والاطلاع على معالم الإمارات والبيئة الصحراوية، التعريف بمزاينات الإبل وارتباطها بالمورث الثقافي الإماراتي والخليجي.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

مهرجان الظفرة يواصل مسابقاته وفعالياته في مدينة زايد بمنطقة الظفرة

لليوم الثالث على التوالي فارس خلف المزروعي يتوج الفائزين في أشواط المفاريد محليات .. ويتفقد …