مسابقة “أجمل لمّة عائلية في العالم” تدعو سكان الدولة لالتقاط دفء اللقاءات الأسرية في شتاء الإمارات

احتفاءً بمقولة محمد بن راشد: حملة أجمل شتاء هدفها داخلي بالدرجة الأولى.. هدفها عائلي.. أن تجتمع الأسرة في وطننا الجميل
المسابقة تشجع الأسر على تصوير أمتع اللحظات العائلية في ربوع الدولة وشتائها الأجمل
يمكن للجميع في مجتمع الإمارات نشر مشاركاتهم عبر وسم #أجمل_شتاء_في_العالم
المسابقة تستمر من 25 ديسمبر 2021 حتى آخر يناير 2022
تقدم الحملة جائزة عبارة عن سيارة عائلية لأفضل مشاركة في مسابقة “أجمل لمّة عائلية في العالم”
المسابقة تدعم حملة “أجمل شتاء في العالم” ذات الهدف الداخلي والعائلي
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الإمارات العربية المتحدة، 25 ديسمبر 2021

في إطار الفعاليات المصاحبة لحملة “أجمل شتاء في العالم” التي تسلط الضوء على أجمل معالم الإمارات الطبيعية والسياحية والترفيهية، أطلقت حملة أجمل شتاء في العالم مسابقة “أجمل لمّة عائلية في العالم” التي تلتقط بالصورة والفيديو أجمل اللحظات الأسرية واللقاءات العائلية في شتاء الإمارات وترسخ مكانة الدولة وجهة سياحية موحدة بتنوّعها وتكاملها واحتضانها للجميع كأسرة واحدة.
وتمثل المسابقة دعوة مفتوحة لكل سكان الدولة لمشاركة أجمل اللقطات والمقاطع المصورة للقاءاتهم العائلية واجتماعاتهم الأسرية في ربوع الإمارات، سواء في المنزل أو على شاطئ البحر أو في الصحراء أو على سفوح الجبال أو في القرى والبلدات ومدن الدولة، ومن ثم نشرها عبر وسم حملة #أجمل_شتاء_في_العالم
وتدعم المسابقة أهداف “حملة أجمل شتاء في العالم” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الأسبوع الماضي عبر حسابه على تويتر قائلاً: “حملة أجمل شتاء في العالم هدفها داخلي بالدرجة الأولى، هدفها عائلي، وأن تجتمع أسرنا في وطننا الجميل، وأن تستمتع الأسر من دبي وأبوظبي بجمال رأس الخيمة والفجيرة، وأن تقضي الأسر من بقية الإمارات أجمل الأوقات في منشآت أبوظبي ودبي السياحية العالمية.”
وتتواصل المسابقة من 25 ديسمبر 2021 حتى آخر يناير 2022، بحيث يتم اختيار أفضل مشاركة في مسابقة “أجمل لمّة عائلية في العالم” لتكريمهم بجائزة وهي عبارة عن سيارة عائلية.
وتشرك مسابقة “أجمل لمّة عائلية في العالم” كافة أفراد الأسرة في فعاليات شتاء الإمارات من خلال التنافس على التقاط أجمل صورة عائلية، والتركيز على الجانب الإنساني، وقيمة الأسرة، ودفء علاقاتها وأواصرها كرابط حيوي يمنح المجتمع في الإمارات صيغته المتلاحمة والمتضامنة، ويعزز قضاء مزيد من الأوقات الجميلة مع العائلة في أجواء شتاء الإمارات.
وتسهم مسابقة أجمل لمّة عائلية في العالم في ترسيخ السمعة العالمية لدولة الإمارات كوجهة سياحية واحدة، تماشياً مع المبدأ السادس من “مبادئ الخمسين”. كما تكوّن المشاركات المتنوعة من آلاف الأسر من شمال الدولة إلى جنوبها ومن شرقها إلى غربها صورة كبرى متكاملة تزينها أجمل معالم الإمارات وتميّزها قيم وروح الأسرة الواحدة في البيت المتوحد لتقدم للعالم الهوية السياحية الموحدة للدولة.
وتتكامل مسابقة “أجمل لمّة عائلية في العالم” مع الفعاليات المتعددة المصاحبة للنسخة السنوية الثانية من حملة “أجمل شتاء في العالم”، الأولى من نوعها، والتي ينفذها المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات بالتعاون مع وزارة الاقتصاد ومختلف الهيئات المعنية بالسياحة والثقافة والتراث، من 15 ديسمبر 2021 حتى نهاية شهر يناير 2022، وتسلط الضوء على أجمل المعالم والوجهات السياحية والترفيهية والطبيعية في مناطق وإمارات الدولة ككل، كوجهةٍ واحدة.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

علامتا رافلز وفيرمونت تطلقان فندقيهما الجديدين في قطر

بالتزامن مع انطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر شبكة بيئة ابوظبي، الدوحة، …