واحة دبي للسيليكون تغرس 1000 شجرة خيزران بالتعاون مع شركة أكاش جرين

تماشياً مع استراتيجية الدولة لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050
بمشاركة أكثر من 200 شخصاً من موظفي الواحة ومجتمعها وكوادر الشركات العاملة فيها
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الامارات العربية المتحدة، 30 ديسمبر 2021

أعلنت واحة دبي للسيليكون عن انتهائها من زراعة 1000 شجرة خيزران “بامبو” موزعة على مرافقها المختلفة، وذلك بالتعاون مع شركة أكاش جرين، الشركة الرائدة في مجال إنتاج الطاقة الحيوية.
وقام غانم الفلاسي، نائب رئيس أول – سعادة الأفراد والابتكار في واحة دبي للسيليكون، وأحمد العلي، المدير العام لشركة أكاش جرين، بغرس أول شجرتي خيزران عند بحيرة واحة دبي للسيليكون الواقعة بالقرب من مبنى المقر الرئيسي للواحة بحضور المهندس خليل شعلان، نائب رئيس أول – الخدمات والعمليات في واحة دبي للسيليكون وعدد من المسؤولين من الجهتين. كما شارك في الحملة أكثر من 200 شخص من موظفي الواحة ومجتمعها من مختلف الفئات العمرية وكوادر من الشركات التي تتخذ من واحة دبي للسيليكون مقراً لها.

الإمارات وجهة عالمية للعمل المناخي
وتأكيدًا على أهمية المساهمة في المبادرة، قال المهندس خليل شعلان: “يتماشى المشروع المشترك مع المبادرة الاستراتيجية لدولة الإمارات لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050 التي تم الإعلان عنها في إكسبو 2020 دبي، والرامية لتحقيق صافي انبعاثات صفرية خلال العقود الثلاثة المقبلة. ومؤخراً، أعلنت اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ رسمياً منح حق استضافة قمة المناخ العالمية “كوب 28″ (COP28) في عام 2023 لدولة الإمارات، مما يعكس مكانة الدولة في المجتمع الدولي ورسالتها التي ترى العمل المناخي فرصة لتحقيق النمو الاقتصادي المستدام”.
وأضاف: “نحن حريصون على توفير مجتمع وبيئة نظيفة للمقيمين والعاملين والزوار في واحة دبي للسيليكون، مع المساهمة أيضاً في التوجهات الاستراتيجية لدولة الإمارات لخلق مستقبل مشرق للأجيال المقبلة”.

حماية مستقبل الكوكب
من جانبه، قال أحمد العلي: “تهدف أكاش إلى المساهمة في دعم تحوّل الاقتصادات نحو الاستدامة كما تعمل على حماية كوكبنا. وتتمتع دولة الإمارات بسجل حافل في دعم استخدام الطاقة المتجددة والالتزام بخفض انبعاثات الكربون من خلال العديد من المبادرات الاستراتيجية. ويسعدنا الانضمام إلى واحة دبي للسيليكون في هذه الحملة ونتطلع إلى توسيع قاعدة شركائنا في دولة الإمارات”.

تنمية شاملة مستدامة
وتهدف واحة دبي للسيليكون، من خلال الحملة، إلى المساهمة في توجه الدولة نحو تحقيق صافي انبعاثات صفرية بحلول عام 2050 تماشياً مع مبادرتها لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050. وتهدف المبادرة إلى تعزيز النمو الاقتصادي الحيوي إلى جانب التأثير البيئي الإيجابي، بما يتماشى مع مبادئ وثيقة الخمسين- لرسم خارطة الطريق الاستراتيجية لمرحلة جدية من التنمية الشاملة في دولة الإمارات.

كفاءة في امتصاص الكربون
وتظهر الأبحاث أن شجرة الخيزران أو البامبو تمتص أربعة أضعاف انبعاثات الكربون وتطلق الأكسجين أكثر بـ 35% من أي نبات آخر.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

دبي لصناعات الطيران تنشر تقريرها حول الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية لعام 2021

شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الامارات العربية المتحدة، 28 أبريل 2022 أعلنت شركة دبي لصناعات الطيران …