سوق أبوظبي العالمي يصبح أول مركز مالي عالمي “محايد للكربون”

الدورة الرابعة لملتقى أبوظبي للتمويل المستدام توجه بتسريع الإجراءات والالتزام تجاه المبادرة الاستراتيجية للإمارات لتحقيق الحياد المناخي بحلول 2050
18 مؤسسة تنضم لإعلان أبوظبي للتمويل المستدام
منصة سوق أبوظبي العالمي الجديدة للتمويل المستدام توفر البيانات الآنية والمفتوحة لتعزيز جهود التمويل المستدام
سوق أبوظبي العالمي يطلق تقريره الأول حول المعايير البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات للتمويل المستدام الذكي
شبكة بيئة أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 19 يناير 2022

أعلن سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي العالمي الرائد في أبوظبي، اليوم عن تحقيقه للحياد الكربوني كمؤسسة من خلال موازنة انبعاثات الكربون للعام 2021، وبالتالي تعزيز التزام سوق أبوظبي العالمي ببناء اقتصاد تقدمي وأكثر استدامة، إضافة إلى تصنيف السوق كأول مركز مالي دولي محايدة للكربون في العالم.
ويأتي هذا التطور عقب قرار سوق أبوظبي العالمي الأخير بتحويل الدورة الرابعة من منتدى أبوظبي للتمويل المستدام إلى منصة وحدث محايد للكربون يعقد في دولة الإمارات العربية المتحدة.
وللحصول على تصنيف محايد للكربون، اشترى سوق أبوظبي العالمي جميع أرصدة الكربون للعام 2021 وسحبها من خلال مشروع “Rimba Raya”[1]، أحد أعلى مشاريع برنامج الأمم المتحدة المعني بخفض الانبعاثات الناتجة عن إزالة الغابات وتدهورها، والحاصل على تقييم “REDD 1+” عالمياً ومقره إندونيسيا. وتم تسهيل هذه المبادرة من قبل بورصة AirCarbon Exchange، وهي بورصة رقمية مخصصة لتداول الكربون ومقرها في مربعة سوق أبوظبي العالمي.
وفي كلمته الافتتاحية للدورة الرابعة لملتقى أبوظبي للتمويل المستدام، قال سعادة أحمد جاسم الزعابي، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي: “يسر سوق أبوظبي العالمي أن يكون أول مركز مالي في العالم محايد للكربون. إن التزام سوق أبوظبي العالمي تجاه ملتقى أبوظبي للتمويل المستدام، ونظراً لكونه مركز خدمات مالية محايد للكربون، يتوافق بشكل كامل مع جهوده المستمرة لتوفير منصة مالية مبتكرة ونظام بيئي تقدمي وشامل يدعم التنمية الاقتصادية والنمو المستدام لكلٍ من دولة الإمارات وإمارة أبوظبي على المدى الطويل. سنواصل تعزيز التعاون الهادف مع الشركات المحلية والعالمية، كما سنلعب دورنا في دعم المبادرة الاستراتيجية لدولة الإمارات العربية المتحدة لتحقيق الحياد المناخي بحلول 2050، والتي تتماشى مع مبادئ الخمسين التي أقرتها حكومة الإمارات”.

ويعد ملتقى أبوظبي للتمويل المستدام امتداداً لأسبوع أبوظبي للاستدامة السنوي، كما يعتبر منصةً استراتيجيةً للقطاع المالي في دولة الإمارات لتسريع جهود التمويل والاستثمارات المستدامة وبناء اقتصاد ومستقبل أكثر استدامة.
وشهد الملتقى توقيع 18 عضواً جديداً على إعلان أبوظبي للتمويل المستدام، وبذلك أصبح العدد الإجمالي للأعضاء 59. ويسعى هؤلاء الأعضاء معاً إلى تعزيز أنشطة تمويل أكثر استدامة وتقديم استثمارات مسؤولة، بالإضافة إلى معالجة القضايا التي تؤثر على القطاع المالي وجودة الحياة في دولة الإمارات على المدى الطويل.
وكشف سوق أبوظبي العالمي خلال الملتقى أيضاً عن سلسلة من المبادرات والبرامج الجديدة المصممة لدعم جدول أعمال التمويل المستدام. وتشمل هذه المبادرات الجديدة ما يلي:
منصة سوق أبوظبي العالمي للتمويل المستدام: وهي منصة مصممة لتعزيز وتسريع أنشطة التمويل المستدام واتخاذ القرار بين المستثمرين وأصحاب المصلحة، من خلال تزويدهم بإمكانية الوصول الآني إلى بيانات سوق التمويل المستدام في الإمارات والمنطقة. وستعرض المنصة بيانات مالية مستدامة مهمة وتركز على الخدمات المصرفية المسؤولة والاستثمار المسؤول والمنتجات المستدامة والإفصاح عن المعايير البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات وأسواق رأس المال المستدامة.
تقرير المعايير البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات: يعمل سوق أبوظبي العالمي بالتعاون مع مجموعة أكسفورد للأعمال على إصدار التقرير الأول للمعايير البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات للتمويل المستدام الذكي، الذي يسلط الضوء على جهود سوق أبوظبي العالمي وإمارة أبوظبي لتطوير قطاع التمويل المستدام ودعم جذب مصدري الأصول الخضراء والمستثمرين.

إنجازات شركاء سوق أبوظبي العالمي في توضيح جهودهم في تمويل النمو الاقتصادي المستدام مع دعم أهداف حياد الكربون.
استضافت الدورة الرابعة من ملتقى أبوظبي للتمويل المستدام، والتي امتدت فعالياتها على يومٍ واحدٍ، أكثر من XXX مشاركاً، إلى جانب العديد من المتحدثين الرسميين من حول العالم. وكان من بين الحضور سعادة أحمد جاسم الزعابي، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي، وسعادة محمد علي الشرفاء الحمادي، نائب رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي. بالإضافة إلى كلٍ من السيد بان كي مون، رئيس ورئيس مجلس إدارة المعهد العالمي للنمو الأخضر والأمين العام الثامن للأمم المتحدة، وسعادة يونس الخوري، وكيل وزارة المالية في دولة الإمارات، والسيد محمد الحمادي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية، وسعادة سلامة العميمي، مدير عام هيئة المساهمات المجتمعية «معاً»، وسعادة د. مريم بطي السويدي الرئيس التنفيذي لهيئة الأوراق المالية والسلع، وماري شابيرو ، الرئيس السابق لهيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية ونائب رئيس مجلس إدارة تحالف جلاسكو من أجل صافي الانبعاثات الصفري، وجان لومير، رئيس مجلس إدارة بي إن بي باريبا، وماريا فيرارو، عضو المجلس التنفيذي والمدير المالي لشركة سيمنز للطاقة.

الجهات الإضافية الجديدة الموقعة على الجولة الرابعة من إعلان أبوظبي للتمويل المستدام (2022):
جمعية الخليج للسندات والصكوك (GBSA)
فيروفاكس
جرينومي
سيتكو
فرانكلين تمبلتون
Re Think HQ
اس ام بي سي نيكو كابيتال ماركتس المحدودة
ريسبيرا الدولية
ديلويت
كروس باوندري
مجموعة أرابيسك
كلاريتي AI
بورصة AirCarbon Exchange
مجموعة أبيكس
ناتيكسيس
كاربون كريديت إكسشينج ليمتد
مشروع ليبرا
إرنست ويونغ الشرق الأوسط

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

“وايرد سكور” تعتمد تقنية شنايدر إلكتريك لإدارة الطاقة الذكية والمستدامة للمباني

المنظمة الدولية المعنية بتوثيق واعتماد المباني الذكية لتعزيز الاستدامة الاعتماد يمثل خطوة كبيرة لإدارة استهلاك …