“مجلس الزبير” يحتفي بالمدربين المواطنين في دوري الدرجة الأولى

استضاف الحكم الدولي الأولمبي المونديالي بكرة اليد، عمر الزبير مجموعة من الرياضيين ومدربي أندية الدرجة الأولى وذلك ضمن إطار مبادرة تطوعية لتكريم 50 شخصية رياضية في “مجلس الزبير” بمنطقة الورقاء في دبي بالتعاون مع بعض المؤسسات والشركات.
ضم المجلس محمد مطر غراب المحلل الفني و4 من مدربي الدرجة الأولى هم محمد جلبوت ” العربي”، معتز عبدالله ” الجزيرة الحمراء”، عبدالغني المهري” مصفوت”، فهد الدبل ” مسافي”، إلى جانب محمد سعيد النقبي، مدير فريق الجزيرة الحمراء، محمد الظهوري، إداري فريق الجزيرة الحمراء، والمستشار الإعلامي عبدالله الشحي، رئيس مجلس إدارة شبكة رؤية الإمارات الإعلامية، الأستاذة مريم العبدولي، نائب رئيس مجلس إدارة شبكة رؤية الإمارات الإعلامية، سيف الرحمن أمير، رئيس مجلس إدارة فريق شكراً لعطائك التطوعي حذيفة إبراهيم، عضو مؤسس في فريق شكراً لعطائك، والإعلامي كفاح الكعبي مدير البرنامج الرياضي في إذاعة نور دبي، إلى جانب الرياضي زكريا بومهند الشهير ب ” زيكو” الذي أشاع أجواء جميلة في المجلس.

وقال الحكم عمر الزبير في كلمته الترحيبية بالحاضرين والرياضيين ووسائل الإعلام إنه تم اختيار وتحديد المكرمين وفقاً للإنجازات المرتبطة بالرياضيين ودورهم الإيجابي والمهني، انطلاقاً من المبادرة التشاركية المتاحة لجميع أفراد المجتمع والشركات والمؤسسات الوطنية، مثمناً مساهمة كارمان شفيق المستثمر الهندي وصاحب شركة “كيم سينز” وتجاوبه مع فكرة المجلس.
وأوضح أن المبادرة بدأت عملياً في الفترة الماضية بتكريم اللاعب الدولي السابق بخيت سعد، والبطل محمد القايد الحاصل على فضية وبرونزية دورة الألعاب البارالمبية في طوكيو 2020 واللاعبة هيام محمد من نادي الإمارات التي تعتبر أصغر مشاركة في بطولة الدولة الفردية لألعاب القوى التي نظمها اتحاد اللعبة في أكتوبر الماضي.
من جهته أشار محمد مطر غراب إلى أهمية الحرص على تهيئة الأجواء أمام المدرب المواطن في دوري الدرجة الأولى والعمل على توفير الأجواء التي تمنحه فرصة أداء دوره الإيجابي في المنافسة على النتائج الإيجابية والنظر بعين التقدير إلى أهمية وجوده.
وتحدث المدرب معتز عبدالله عن أهمية تغيير آلية التعاقد مع المقيمين والآخذ في الاعتبار العمل على خيارات مرتبطة تبدأ من 14 سنة وليس 19 أو 20 سنة حتى تكون هناك فرصة لإكساب هؤلاء اللاعبين ثقافتنا لأنهم سيشكلون مستقبلاً وجودهم في صفوف المنتخبات الوطنية، موضحاً أن محمد مطر غراب دعا قبل نحو 20 سنة إلى العمل على آلية صحيحة ومهنية في الاستعانة باللاعب المقيم وأهمية وجوده داخل الدولة.
وأوضح محمد جلبوت مدرب العربي أن وجود 6 مدربين فقط في دوري الدرجة الأولى لا يكفي، مقارنة بأهمية حصولهم على الفرصة المناسبة التي تساعدهم على إبراز قدراتهم، موضحاً أن هناك بعض إدارات الأندية في الأولى ترفع سقف تطلعاتها لمجرد نجاح الفريق الأول في الحصول على انتصارات في المنافسة.
واستغرب عبدالغني المهري المسارعة إلى إقالة المدربين على خلفية تراجع النتائج وغض الطرف عن الإداريين الذين لا تطالهم مثل هذه القرارات، موضحاً أن الرؤية يجب أن تكون بطريقة مهنية وعلمية لدور المدرب المهني وتقدير ما يقوم به.
بدوره أعلن المستشار الإعلامي عبدالله الشحي استعداده للتعاون في مجال تغطية دوري الدرجة الأولى و تسليط الأضواء على المنافسة عبر المنصات المختلفة في إطار الدور الذي تضطلع به الشبكة في توفير المعطيات التي تعزز دورها الإعلامي والمجتمعي بما يتوافق مع رؤيتها الإعلامية.
وفي ختام المجلس تم تكريم المدربين والشخصيات الرياضية من قبل الحكم عمر الزبير ومحمد سعيد النقبي، كما قدم فريق شكراً لعطائك العضوية الذهبية للحاضرين، إلى جانب الشهادات التقديرية من شبكة رؤية الإمارات الإعلامية.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

محمد بن زايد.. مسيرة رئيس وُلد قائداً

أبوظبي في 14 مايو 2022 / وام / بايعت الإمارات، اليوم “الثلاثاء” الموافق 14 مايو …