الأمين العام لهيئة البيئة – أبوظبي تسلط الضوء على دور المرأة في الحفاظ على الحياة الفطري

خلال مشاركتها بفعالية نظمها الصندوق الدولي للرفق بالحيوان في إكسبو 2020
شبكة بيئة أبوظبي، الامارات العربية المتحدة، 23 مارس 2022

سلطت سعادة الدكتورة شيخة سالم الظاهري، الأمين العام لهيئة البيئة – أبوظبي، يوم أمس الإثنين، الضوء على الدور المهم الذي تلعبه المرأة في مجال الحفاظ على البيئة خلال فعالية نظمها الصندوق الدولي للرفق بالحيوان، والتي أقيمت في جناح المرأة في إكسبو 2020 بعنوان: “المرأة في مجال حماية البيئة: فلنبدأ العمل” بمشاركة معالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة التغير المناخي والبيئة التي ألقت كلمة عبر الفيديو.
وقالت سعادة الدكتورة الظاهري: “لسنوات عديدة، لعبت المرأة دور كبير في المشاركة بالحفاظ على البيئة حيث كان للعديد من الشخصيات النسائية تأثير ملحوظ على البيئة داخل مجتمعاتهم وخارجها”.
وتحدثت سعادتها عن دور المرأة في مجال البيئة في دولة الإمارات العربية المتحدة قائلة: “تمتلك دولة الإمارات نصيبها من القيادات النسائية التي تعمل في مجال البيئة. ومن أبرزهم، وزيرة البيئة والتغير المناخي، معالي مريم المهيري، التي عززت دولة الإمارات تحت قيادتها، خلال الأوقات الاستثنائية التي فرضه انتشار فيروس كورونا، طموحها لتوسيع غطاء غابات أشجار القرم ليصل إلى 100 مليون شجرة بحلول عام 2030. فضلاً عن دورها الفعال في قيادة وتنسيق الجهود لتنفيذ المبادرة الاستراتيجية لتحقيق الحياد المناخي بحلول 2050 ووضع الخطط والاستراتيجيات والسياسات المتعلقة بالبيئة والزراعة والثروة الحيوانية ومصايد الأسماك.
كما أشارت سعادتها إلى نموذج آخر للمرأة الإماراتية والتي تلعب دورًا رئيسيًا في الجهود العالمية للحفاظ على البيئة والتنوع البيولوجي، وهي سعادة رزان خليفة المبارك، العضو المنتدب لهيئة البيئة – أبوظبي والتي ساهمت في تأسيس جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة (WWF-EWS) والتي تعتبر واحدة من أولى المنظمات البيئية غير الحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة. كما ساهمت المبارك في إنشاء صندوق محمد بن زايد للحفاظ على الكائنات الحية الذي يعتبر اليوم واحداً من أكبر المؤسسات الخيرية في العالم التي تدعم الحفاظ على الأنواع بشكل مباشر. وتعمل سعادة المبارك حاليًا كرئيسة لأقدم وأكبر منظمات حماية البيئة في العالم، وهو الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة (IUCN)، لتكون بذلك أول امرأة من المنطقة العربية تقود هذه المنظمة العالمية الفريدة”.
وشددت سعادة الدكتورة الظاهري على أنها كونها امرأة إماراتية، لطالما نظرت إلى النموذج الذي رسمته القيادة الحكيمة لدولة الإمارات العربية المتحدة مشيرة إلى أن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات عملت دائمًا على تمكين المرأة كما قدمت لها الدعم والموارد اللازمة لمساعدتها للمساهمة بشكل فعال في بناء الوطن وحماية تراثه الطبيعي وتحقيق طموحاته وتطلعاته.
وأضافت سعادتها أنه “لعقود من الزمان، ألهمتنا سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك،” أم الإمارات”، والتي لا تزال تلهمنا حتى اليوم بسبل تمكين المرأة الإماراتية وجعلها نموذج وقدوة لنظيراتها بالعالم. وأضافت لدينا اليوم نسبة أكبر من الكوادر النسائية تعمل في الإمارات العربية المتحدة، أكثر من أي وقت مضى. فوفقًا لتقديرات عام 2020، فإن ما يقرب من 18٪ من إجمالي القوى العاملة في الدولة هم من الإناث “.
وقد نظم الصندوق الدولي للرفق بالحيوان هذه الفعالية لعرض جهود المرأة في المنطقة وتسليط الضوء على دورها الهام في المحافظة على البيئة والتنوع البيولوجي، من أعلى مستوى في الحكومة والمنظمات الدولية إلى المؤثرين الحاليين الذين يشركوا الأجيال الجديدة من الشابات بتسليط الضوء على القضايا البيئية. وحضر الفعالية عز الدين داونز الرئيس والمدير العام التنفيذي للصندوق الدولي للرفق بالحيوان.
وقد تم تأسيس الصندوق في عام 1969 من قبل بريان ديفيز وهو اليوم واحد من أكبر منظمات رعاية الحيوان وحماية الحياة البرية وهو أيضاً منظمة خيرية ويهدف الصندوق إلى إنقاذ وحماية الحيوانات في العالم. وفي عام 2019، احتفل الصندوق بالذكرى الخمسين لتأسيسه.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

The Environment Agency – Abu Dhabi Issues its Digital Annual Report

Including its most prominent achievements and programmes in 2021 Abu Dhabi, 15 April, 2022: The …