حوالي 50% من السيدات في دولة الإمارات يعتزمن القيام بخطوات أكثر استدامة

بحث جديد يكشف مدى وعي سكان الإمارات بقراراتهم اليومية وأثرها على البيئة
83% من سكان الإمارات يدركون أهمية الحد من بصمتهم البيئية وتأثيرات خياراتهم الشرائية على كوكبنا
80% من سكان الدولة يحرصون على توعية أصدقائهم وعائلاتهم حول أهمية اتباع أنماط الحياة المستدامة
59% من سكان الدولة يعتبرون أن استخدام مساحيق الغسيل المستدامة مهم بالنسبة لهم بينما يقوم 25% منهم بعملية غسيل واحدة في اليوم
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الامارات العربية المتحدة، 13 أبريل 2022

كشف أحدث استبيان تم اجراؤه في دولة الإمارات حول مدى وعي السكان بأمور الحفاظ على البيئة والاستدامة, عن أن حوالي 50% من السيدات في دولة الإمارات يعتزمن القيام بخطوات أكثر استدامة.
وقد أجرت شركة سينسوس وايد هذا الاستبيان لصالح إريال الشرق الأوسط، وسط طرح الشركة لأحدث منتجاتها المبتكرة بهدف معالجة عدد من أصعب التحديات المتعلقة بالاستدامة في مجال الغسيل في المنطقة. وأشار الاستبيان الذي شمل 1004 أشخاص، إلى أن 83% من سكان الإمارات يدركون أهمية الحد من بصمتهم البيئية وتأثيرات خياراتهم الشرائية على كوكب الأرض. كما نوّه الاستبيان إلى أن أربعة من كل عشرة أشخاص يعتزمون اتخاذ خيارات أكثر استدامة خلال الفترة المتبقية من عام 2022، ولاسيما الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 35-44 عاماً، حيث يرغب الأفراد ضمن هذه الفئة العمرية بتحقيق قدر أكبر من الاستدامة.
ومع زيادة التوجهات الصديقة للبيئة في المنطقة والحرص على توفير مستقبل أخضر، تأتي أنماط الحياة وخيارات الشراء الصديقة للبيئة في مقدمة اهتمامات السكان في دولة الإمارات. وبينما يحافظ الوعي البيئي على حضوره في مقدمة الاهتمامات، يشعر 35% من المشاركين في الاستبيان بوجود نقص في المنتجات المستدامة المتوفرة في الأسواق لدعم هذه الاحتياجات، في حين أشار 31% منهم إلى وجود نقص في الوعي المتعلق بأهمية اتباع عادات وأنماط حياة أكثر استدامة. وأشار واحد من كل خمسة منهم إلى عدم معرفته لكيفية البدء باتباع الممارسات المستدامة.

وتطرّق الاستبيان أيضاً إلى المتطلبات التي يبحث عنها المستهلكون عند شراء مساحيق الغسيل مع تسليط الضوء على الميزة التي يفضلون الحصول عليها، وهي قدرة المنتج على إزالة البقع الصعبة واحتوائه على نسبة أقل من المواد الكيماوية الضارة بالبيئة في الوقت نفسه؛ حيث أشار 62% من المشاركين في الاستبيان إلى أهمية هذه الميزة بالنسبة لهم.
وتزامن إصدار الاستبيان الجديد مع إطلاق إريال أحدث منتج مبتكر للعلامة وهو إريال نانو بودز، أكياس تنظيف الملابس الثورية الجديدة والتي يتم طرحها للمرة الأولى عالمياً في دولة الإمارات. كما يشكل المنتج الجديد أول منظف غسيل مبتكر يتم تصميمه خصيصاً لسكان منطقة الخليج العربي بهدف معالجة عدد من أصعب تحديات الغسيل الشائعة في المنطقة من خلال قدرته الفريدة على إزالة البقع حتى 100% من الملابس مع ترك 0% رواسب مسحوق.
واستناداً إلى حضورها العالمي المتميز بين أرقى العلامات التجارية المتخصصة بمساحيق الغسيل، يسهم إطلاق إريال لمنتجها إريال نانو بودز في الإمارات بتعزيز الوعي البيئي بين سكان الدولة فيما يتعلق بخياراتهم الخاصة بالمنظفات.
ويشكل إريال نانو بودز الحل الأمثل لمواكبة جميع هذه الاحتياجات، حيث تحتوي الأكياس على كمية من مسحوق التنظيف مع مكونات نشطة ومغلفة بفيلم سريع التحلل في الماء، ويتكون المسحوق من مواد كيميائية أقل بالمقارنة مع مساحيق البودرة، ولا يترك أي رواسب أو مركبات فوسفاتية. وتمتاز الأكياس بقدرتها على الذوبان السريع في الماء لتقديم نتائج مذهلة في إزالة البقع وتنظيف الملابس حتى عند تشغيل برنامج الغسل السريع لمدة 15 دقيقة أو الغسيل بالماء البارد، مما يسهم أيضاً في توفير الطاقة.

وأشار حوالي 25% من المشاركين في الاستبيان إلى أنهم يغسلون ملابسهم مرة واحدة على الأقل في اليوم، مما يعني أنهم يتسببون بهدر للماء والطاقة. ويسهم انتاج إريال نانو بودز في خفض استهلاك الموارد المائية الثمينة، حيث يتطلب صنع المنتج كمية تقل بنسبة 55% من المياه بالمقارنة مع مساحيق الغسيل البودرة، ما يساعد على تحقيق توفير في استخدام المياه بنسبة تصل إلى 2,187 طن من الماء سنوياً إذا استخدمت جميع العائلات في دولة الإمارات نانو بودز.
وتعليقاً على إطلاق المنتج الجديد، قال أولوش أييك، نائب الرئيس الأول للعناية بالأقمشة لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا والهند في بروكتر آند جامبل: “يسعدنا إطلاق نانو بودز من إريال في منطقة الخليج العربي، وهو أحد منتجاتنا الرائدة والمصممة خصيصاً لمواكبة احتياجات المستهلكين في هذه المنطقة. ونحرص في شركة بروكتر آند جامبل دائماً على ابتكار منتجات ثورية، والجمع بين أحدث التقنيات مع المفاهيم المستمدة من الحياة الواقعية للمساهمة في تطور المجتمعات. ونتطلع من خلال هذا المنتج الجديد لقيادة الطريق نحو مستقبل مشرق لمنظفات الغسيل باعتبارها إحدى القطاعات التي تشهد تطوراً كبيراً على مر السنين لمواكبة أهم احتياجات المستهلكين. كما نلتزم بتعزيز حضورنا الرائد في مجال الابتكار لتلبية المتطلبات المتغيرة للمستهلكين. ونحن على ثقة تامة من قدرة إريال نانو بودز على إحداث نقلة نوعية في مفهوم منتجات الغسيل”.
بدوره، قال رامي طرشوبي، نائب رئيس العناية بالأقمشة في بروكتر آند جامبل الشرق الأوسط: “يشكل إريال نانو بودز ثمرة أبحاث وتحليل عميق لاحتياجات المستهلكين، والتي أشارت إلى أهمية معالجة أبرز تحديات الغسيل في المنطقة. ودفعتنا هذه الأبحاث للابتكار وتصميم منتج يواكب الاحتياجات الحقيقية للمستهلكين في المنطقة. وتمثل هدفنا في تقديم منتج مبتكر يمكنه مواكبة جميع الاحتياجات العصرية للمستهلكين، بدءاً من الكفاءة العالية في التنظيف ووصولاً إلى تحقيق الاستدامة. وفي الوقت الذي تواصل فيه دولة الإمارات جهودها لتحقيق الاستدامة، مثل تقليص الطلب على الطاقة بنسبة 40% بحلول العام 2050؛ فإننا نفخر اليوم بتقديم منتج مبتكر وعالي الكفاءة، والذي يمثل ثمرة أحدث التقنيات، ويوفر الكثير من المزايا البيئية”.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

يوم الصحة العالمي لعام 2022 يدعو إلى حماية كوكبنا وصحتنا

إطلاق الاستراتيجية الوطنية للصحة والبيئة 2021 – 2026 شبكة بيئة ابوظبي، منظمة الصحة العالمية، لبنان، …