مبادرة رفيق التوعوية توفر 30% من تكاليف الصيانة لمجتمع الإمارات

خدمات صيانة تعزز من ترشيد الطاقة في إدارة المنازل والمنشآت في كافة أنحاء الإمارات
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الإمارات العربية المتحدة 09 مايو 2022

أطلق “رفيق” التطبيق الإماراتي الأول خططه التوسعية لتشمل لمبادرة المسؤولية المجتمعية وذلك بعد ما شهده “تطبيق رفيق” خلال الفترة الماضية من ارتفاع في نسبة الطلب على خدمات الصيانة والمقاولات، مما دفع المقيمين على التطبيق إلى اعتماد رفيق كمصدر رئيسي لتوظيف شركات الصيانة والديكور في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة لما يقدمه تطبيق رفيق من سهولة بالاستخدام والثقة والاسعار التنافسية. وسعياً لتقديم أكبر قدر ممكن لمستخدمي التطبيق وتحقيقاً للمشاركة بالمسؤولية المجتمعية، أطلق تطبيق رفيق موقع رفيق للتصليح (www.rafeegrepair.ae) والذي يهدف إلى تقديم معلومات وإرشادات تمكن المقيمين بالدولة على الحصول على معلومات كافية حول تشخيص الأعطال والمشاكل التي قد يتعرضون إليها في المنزل. بالإضافة إلى تقديم نصائح والخطوات السليمة للتعامل مع تلك الأعطال البسيطة بنفسهم من دون الحاجة للاستعانة بالشركات المختصة، والذي سيساهم بشكل جوهري في تخفيض تكاليف الصيانة والتي قدرت بحوالي ٣٠٪ من إجمالي فاتورة الصيانة السنوية للمنزل.

لقد اظهرت الدراسات التي أجريت مؤخراً بارتفاع مصاريف الفرد على الطاقة في المكيفات إلى أكثر من ٢،٥٠٠$ أي ما يعادل ((٩،١٨٢ دهم) سنوياً، بينما يقوم أحد من أصل خمسة أشخاص يعملون على الاهتمام في صيانة المكيفات في منازلهم، لتصل تكلفة الطاقة الاستهلاكية للمكيفات في المنازل الى ٤٤٪ من القيمة الاستهلاكية للطاقة أي بما تصل تكلفته الى ١٤٠٠ دولار أمريكي (٥١٤٠ درهم إماراتي).

وقال الرئيس التنفيذي لشركة “رفيق لإدارة المنشآت” خميس الشرياني: “لقد ساهمت رقمنة الخدمات في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى تطوير “اللغة الرقمية” الأكثر شمولية بين مختلف الشعوب والمقيمين على أراضيها، وبالتالي رسخت بيئة رقمية جاذبة للمستثمرين من مختلف دول العالم وداعمة لتطوير الأعمال المبتكرة والمستدامة، وهو الأمر الذي انعكس على مرونة الخدمات وسرعة تطوير القوانين والضوابط خاصة خلال الأزمات كما شهدنا في السنوات الماضية. ولقد ساعد التطبيق “رفيق” على تقدم نصائح تساهم بتوفير ٣٠٪ من تكاليف الصيانة كجزء من المساهمة المجتمعية.”

وتشير الدراسات إلى أنه وبحلول عام 2025 سيقطن أكثر من ٧٠ ٪ من السكان في المدن والأماكن الحضرية مما يتوجب عليه رسم خارطة طريق آمنة لمدن المستقبل الذكية والمستدامة والتي ترتبط بأحدث التقنيات والتكنولوجيا التي تساهم في توفير أسلوب حياة متطور وبالتالي العمل على إنشاء أنظمة شاملة جديدة في مختلف القطاعات، لاسيما قطاع الصيانة والخدمات والطاقة. إذ إن القيام بأعمال صيانة المكيفات الدورية للمنازل قد يسهم في تخفيض نسبة الإنفاق بما يصل الى ٩٥٪ سنوياً.

وأضاف الشرياني: “إن دولة الإمارات مقبلة على مرحلة تتطلب أدوات جديدة لخدمات وفكر جديد في العمل القائم على المرونة وتبنى أساليب أكثر استدامة والعمل على تبادل الخبرات والتعلم من مختلف التجارب في كافة القطاعات داخل الدولة وخارجها. ولذا فنحن في “تطبيق رفيق” نحرص على تطوير خدماتنا وجلب الخبرات التي من شأنها تعزيز سمعة الشركة وتقديم أفضل الخدمات للفوز بالمنافسة الشديدة التي يشهدها القطاع.”

ويعدو نجاح “تطبيق رفيق” لإدارة المنشآت إلى تصميم ووضع خطط استراتيجية مستقبلية تتماشى مع المستقبل الذي وضعته دولة الإمارات لرؤيتها، وبالتالي العمل على وضع أطر تشغيلية وتخصيص الموارد المناسبة للمحافظة على كفاءة الأصول التي من شأنها ترشيد الإنفاق ومواءمة جدول أعماله مع رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة للحد من الكربون وتبنى أساليب مستدامة وصديقة للبيئة لاسيما أثناء عملية تطوير هذه الصناعة، مما يعزز مكانة الإمارات كمركز عالمي رائد في مجال الاستدامة والريادة في مجال تقديم الخدمات.

وتحرص شركة رفيق لإدارة المنشآت بخبراتها الواسعة في ادارة المنشآت والصيانة العامة، وبصفتها مشغلاً متعدد الوسائط يعمل عن كثب مع الوزارة لضمان تقديم حلول صيانة آمنة وموثوقة. وتتميز شركة “رفيق لإدارة المنشآت” بالمصداقية والشفافية في العمل وأسطول ينتشر في كافة مدن الدولة بإشراف خبراء مختصين.

نبذة عن شركة رفيق لإدارة المنشآت:
تُعدُ شركة “رفيق لإدارة المنشآت” الشركة المنبثقة من تطبيق رفيق، الذي يعد الأول من نوعه في الدولة قام بتأسيسها رائد الأعمال الإماراتي خميس الشرياني في عام 2018 لتصبح فيما بعد شركة رائدة في تقديم خدمات الصيانة والديكور عن بعد للأفراد أصحاب المنازل. وبفضل فريق عملها المختص استطاعت خلال سنوات قليلة استقطاب مهندسين مختصين بإدارة المنشآت يتمتعون بخبرات تزيد عن 15 سنة بمجال إدارة المنشآت والذي أتاح للشركة من توسيع خدماتها لتغطي الجهات الحكومية والشركات الخاصة المهتمة بإدارة منشآتها وأصولها عبر أنظمة متقدمة CAFM وبناءً على أفضل الممارسات والمعايير العالمية التي تبنتها رفيق لضمان تحقيق جودة خدمات. https://www.rafeeg.ae

عن المؤسس:
خميس الشيبة الشرياني من رواد الأعمال الأوائل في دولة الإمارات العربية المتحدة، انخرط في مجال ريادة الأعمال مع بداية عام ٢٠٠٤، حيث قام بتأسيس أول موقع إلكتروني خدمي يدعى Wslaat يعمل كدليل ومنصة إخبارية استطاعت خلال فترة قصيرة استقطاب أكثر من ١،٢٠٠،٠٠٠ زائر يومياِ. وفي عام ٢٠٠٧ قامت شركة مكتوب دوت كوم (Maktoob.com) بالاستحواذ عليها. وفي نفس العام استحوذت شركة ياهو (Yahoo) الرائدة على شركة مكتوب.
وعقب النجاح الكبير الذي حققته شركة Wslaat الإماراتية، أطلق المؤسس الشرياني وباستثمار يفوق ٢٠٠،٠٠٠ دولار، موقعه العقاري الآول والفريد من نوعه تحت اسم Ekaar.net وبالشراكة مع Ikoo مزود حلول التسويق الرقمي، واستطاعت خلال فترة قصيرة استقطاب أكثر من ٤٠،٠٠٠ زائر يومياِ ليصبح ثاني أكبر موقع عقاري في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
بدأ الشرياني مسيرته المهنية كمحلل مالي للعديد من المؤسسات الحكومية والخاصة في المنطقة، ويرأس حالياِ منصب مدير مشروع أول في مكتب أبوظبي التنفيذي. والسيد خميس حائز على درجة البكالوريوس في التجارة والمحاسبة من جامعة جريفيت في استراليا، وعدد من الدورات والبرامج التدريبية كمحلل مالي معتمد في إعداد التقارير المالية وفق المعايير الدولية.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

هل بات العالم على أعتاب حروب جديدة وقودها الطاقة النظيفة؟

عبد العالي الطاهري، مدير البرنامج الوطنين الإعلام الايكولوجي، المملكة المغربية، 27 يناير 2022 بعد دخول …