زيارة د. محمد وزن القحطاني ود. عائشة الجابري إلى متحف شرطة المربعة التاريخي بمدينة العين

قام سعادة د. محمد ناصر وزن القحطاني وسعادة الدكتورة عائشة صالح الجابري سفيرا النوايا الحسنة والعمل الإنساني والخيري في الوطن العربي وقارة أفريقيا والوفد المرافق بزيارة إلى متحف شرطة المربعة بمدينة العين، الذي يحكي الموروث الشرطي، ومسيرة شرطة أبو ظبي التاريخية، بدعوه كريمه من المشرف العام للموروث الشرطي بالقياده العامه لشرطه أبوظبي الشيخ المقدم زايد بن حمد بن حمدان آل نهيان، وكان في استقبال الوفد العقيد م. محمد ثني الشكيلي، والملازم م. محمد قبلان الاحبابي، وحنان عبدالله السويدي المنسقة بمتحف الموروث الشرطي إلى جانب الفريق الإداري في المتحف.

وجال الوفد في أروقة المتحف الذي يحتوي على قاعة لمسميات الشرطة عبر العصور وقاعة الحقبات التي تتحدث عن بدايات تكوين قوة الشرطة وقاعة المقتنيات وكذلك مكتبة الشرطة وقاعة الإبتكار.
وفي نهاية الجولة كرّمت إدارة المتحف كل من الدكتور القحطاني والدكتورة الجابري بدروع تذكارية تقديراً لدورهما الإنساني والاجتماعي في الإمارات والوطن العربي.
كما قدم القحطاني إلى مكتبة المتحف ديوانه الذي يحمل قصائد شعرية في الحب والوفاء لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”.

وعبر د. القحطاني في كلمته التي دونت في سجل الشرف عن اعتزازه بالمراحل الهامة لمؤسسة الشرطة، مبدياً إعجابه بالمقتنيات والصور ومسيرة شرطة أبو ظبي التاريخية منذ التأسيس في العام 1957، إضافة إلى كافة المحطات التي تعكس الصورة المضيئة لتقدم وتطور دولة الإمارات في كافة المجالات. من جهتها قالت د. الجابري في كلمتها التي دونت في السجل عن فخرها واعتزازها بالانتماء إلى الوطن والاعتزاز بالإنجازات والتاريخ المشرف لشرطة أبوظبي. وأشارت د. الجابري إلى أهمية هذا المتحف كواجهة سياحية وجسراً للتواصل المعرفي في تنشئة الجيل بتراث الوطن.

وفي المناسبة كرمت د. الجابري الطالبة الجامعية اليازية إبراهيم البلوشي على دورها الفعال في التطوع والمسؤولية المجتمعية، إلى جانب تميزها في مجال التربية الخاصة لأصحاب الهمم.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

مجلس تربوي وتكريم الخريجين بدعوة من محمد سيف بن نعيف العامري

أشاد المشاركون في مجلس محمد سيف بن نعيف بمنطقة العامرة العين، باهتمام القيادة الرشيدة بتطوير …