“إمتي رودز” تنطلق من الإمارات وتقدم مجموعة ملابس رياضية عالية الأداء من البلاستيك المعاد تدويره

الملابس ذات إصدار محدود وتتميز بتصميم مستدام
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الإمارات العربية المتحدة 25 يونيو 2022

أعلنت شركة “إمتي رودز” – العلامة التجارية الناشئة والمتخصصة في صناعة ملابس ركوب الدراجات عالية الأداء، ومقرها بدبي – عن إطلاق مجموعتها الأولى من الملابس المستدامة لرياضة ركوب الدراجات. تطرح الشركة مجموعة منتجاتها بتصاميم إيطالية معتمدة وأقمشة مصنوعة من البوليستر المعاد تدويره، مستخدمة ما يعادل 11 زجاجة مياه بلاستيكية لإنتاج القطعة. وتتم عملية التصنيع باستخدام طاقة متجددة بنسبة 100٪ وعملية ترشيد دقيقة للمياه، كما أن التعبئة والتغليف تتم من خلال مواد معاد تدويرها أو قابلة لإعادة التدوير.

توفر شركة إمتي رودز جميع منتجاتها حصريًا عبر موقعها الإلكتروني www.EmptyRoads.com وبإصدارات محدودة لا تزيد على 100 قطعة من كل منتج، ويأتي معه دليل مبسط للمحافظة على البيئة. وتهدف الشركة من خلال هذه السياسة للتأكيد على الحد من الآثار البيئية الضارة الناجمة عن فرط الإنتاج، بينما تسعى من خلال هذا الدليل إلى الالتزام بمعايير المستدامة في منتجاتها.

قال ديميان ليونز، مالك ومؤسس شركة إمتي رودز: “نشعر بفخر شديد لتقديمنا ملابسنا للرياضيات عالية الأداء في دولة الإمارات، والتي لا تألُ جهداً في توفير البنية التحتية اللازمة لممارسة رياضة ركوب الدراجات، كما يحدونا الحماس لزيادة أعداد محبي ركوب الدراجات من مختلف الوجهات في الدولة، وهو أمر رائع يعكس شغف هذا المجتمع وحبه لهذه الرياضات. يمتلك الغالبية العظمى من راكبي الدراجات ثقافة بيئية واسعة، ووعي كبير بالتحديات البيئية التي نواجهها اليوم، لذلك يميلون إلى تبني أسلوب حياة مستدام، وممارسة رياضات صديقة للبيئة مثل ركوب الدراجات. ومع ذلك، فإن معظم ملابس ركوب الدراجات الموجودة في السوق حالياً مصنوعة من البوليستر الخام، الذي هو في الأساس ألياف بلاستيكية جديدة. وسيعمد أغلب محبي هذه الرياضة إلى استغلال زيادة الطلب على المنتجات البلاستيكية من أجل تغذية الطلب على المنتجات المصنوعة من البوليستر.”

وأضاف ليونز قائلاً: “مع توسع نطاق عملنا في إمتي رودز، سنلتزم بتطوير حلول أكثر استدامة من حيث التصميم والمواد المستخدمة، مروراً بمراحل الإنتاج وانتهاءً بمرحلة الاستخدام. ونعتقد أن إعادة تدوير البلاستيك الموجود بالفعل وإعادة استخدامه لإنتاج ملابسنا يعد خطوة مهمة في الاتجاه الصحيح للمحافظة على بيئتنا. كما أن الأقمشة التي نستخدمها تتميز بالأداء والشكل والملمس المطلوب تماماً، كما لو أنها مصنوعة من البوليستر الخام، لذلك لا نرى سبب وجيهاً لعدم تبني هذا التغيير من الآن.”

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

نظام جديد بأبوظبي لاسترداد 8 آلاف طن من القوارير البلاستيكية

تقليل خطر “القوارير البلاستيكية” على البيئة البرية والبحرية وصحة الإنسان مسح ميداني يبين وجود “قارورة …