“وجبة ….. إبداع وابتكار (72) “ فوائد التغيير (6)”

شبكة بيئة ابوظبي، بقلم د. أنيس رزوق، مستشار تخطيط استراتيجية الجودة والتميز، خبير ادارة مركز اسعاد المتعاملين، (7 STAR)، خبير حوكمة معتمد، 26 يونيو 2022

يعتبر التغيير من أولويات المنظمات التي تسعى لمواكبة التطورات والبقاء بحصة سوقية وتحقيق التميز فيها، ولتحقيق ذلك لا بد للمنظمة من مواجهة التحديات في البيئة الخارجية، والتأثيرات في بيئة العمل الداخلية، وترصد التغييرات الحاصلة وتستعد لها وتستثمر مرونتها ورشاقتها في تنفيذ تلك التغييرات، ويتحقق ذلك من خلال تفعيل نظام اليقظة الاستراتيجية كمصدر أساسي للمعلومات لاكتشاف حتى الاشارات الضعيفة والمتغيرات قبل حدوثها لبناء القرارات الصائبة، فكلما أحسنت المنظمة استخدام نظام المعلومات المتوفرة لديها ومعالجتها والتجاوب معها بالسرعة المرنة، ساعدها ذلك على جودة تمركزها في حصة سوقية قوية، واكتساب موقع تنافسي وتحقيق ميزة تنافسية في تحقيق أهدافها الاستراتيجية. وأيضاً مساعدتها على تحسين أدائها وتنمية قدراتها على الابداع والابتكار وتجديد حيويتها.

فوائد اعتماد التغيير:

تعددت فوائد التغيير وتنوعت في تحقيق مصالح المنظمات من حيث القوة في السوق والتنافسية العالمية وتحقيق المرونة في حل المشكلات، وقد حدد (مشهور، 2010)، خمس فوائد للمنظمات من التغير:
1. الحفاظ على الحيوية الفاعلة: التغيير يجدد حيوية الفكر البشري ويجعله في حالة عمل دؤوب ويخرج عن الروتين لمواكبة التطورات وايجاد الحلول المناسبة بطريقة ابداعية في الاعمال الروتينية.
2. تنمية القدرة على الابتكار: إحداث عملية التغيير بحد ذاتها تولد فرق متعددة متنوعه معارضة ومساندة للتغيير مما يساعد هذا الاختلاف على تنمية قدرات المنظمة الداخلية لايجاد حلول ابتكارية للمشكلات، واعتماد أنظمة داخلية تحفيزية تساعد الموارد البشرية على الابداع والابتكار.
3. الرغبة في التطوير: التغيير عملية تجدد الدوافع نحو الارتقاء والتجديد في تحسين ممكنات ونتائج المنظمة في جوانب مختلفة ومتعددة سعياً لتحقيق الجودة والتميز في الانتاج والعمل.
4. التوافق مع التغييرات: إن مواكبة عمليات التغيير يجعل المنظمة تملك المرونة للتأقلم معها وتتوافق مع التغييرات الحاصلة في البيئة الداخلية و الخارجية للبقاء في ظل النغييرات المتسارعة.
5. تحسين الاداء: مواجهة التغيير والتعامل معه يجعل المنظمة بحالة من الحماس والتحدث وايجاد الفكر الابتكاري المستمر لمواجهته وايجاد الحلول الابتكارية مما يساعد على تحسين وتطوير الاداء.

ونضيف فوائد اعتماد التغيير بالمنظمات:
1. أن اعتماد التغيير والتعامل المخطط معه يكسب المنظمة التجارب والخبرات المتراكمة ويجعلها في حالة استعداد للتحديات الاخرى والتعامل معها برشاقة ومرونة عالية ويساعد على تكيفها المسبق مع متطلبات وتوقعات العملاء.
2. يعتبر التغيير بمثابة تقييم ذاتي للمنظمة لمعرفة مقدراتها والتحقق من النتائج وتصحيحها لتلافي الاخطاء والمشكلات والتعلم من المعرفة لمواجه التغييرات القادمة.
3. اعتماد التغيير بطريقة منهجية يساعد على تلاحم وتماسك الادارة العليا مع موظفيها لتناسق وتحسين الاداء ومواجهة التطورات الخارجية والعمل ضمن بوتقة واحدة لتحقيق أهدافها المشتركة باحترافية.
4. يعتبر التغيير أداة ايجابية لضمان بقاء المنظمة وتكيفها ونموها في احداث التغيير، ويخلق فيها الاستعداد واليقظة المستمرة لتحقيق الايجابية لمقاومة التغيير.
5. زيادة آليات التواصل المستمر، والتخطيط المسبق، مما يساعد على سرعة التعامل مع التغيير لتحقيق الرؤية الاستشرافية، والعائد على الاستثمار من التغيير.

المراجع:
1. ثروت مشهور (2010)، استراتيجيات التطوير الاداري، دار أسامة للنشر والتوزيع، الاردن.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

“وجبة ….. إبداع وابتكار (68) “إدارة التغيير (2)”

شبكة بيئة ابوظبي، بقلم د. أنيس رزوق، مستشار تخطيط استراتيجية الجودة والتميز، خبير ادارة مركز …