” إيفولفن وومن” تسهم في إطلاق خمس شركات ناشئة مستدامة تقودها نساء

من خلال برنامجها لريادة الأعمال الاجتماعية
·تم تصميم وتطوير هذا البرنامج بالشراكة مع كل من أكاديمية برايس ووتر هاوس كوبرز الشرق الأوسط، شركة استشارات قانونية ADG Legal، شركة SPS Affinity للاستشارات، و Accenture.
·شهدت النسخة الثانية من برنامج ريادة الأعمال الاجتماعية عرض ما مجموعه 5 مفاهيم للأثر الاجتماعي وتدريب 10 رائدات أعمال من بلدان نامية وتمكينهن لتوسيع نطاق مشاريعهن وحصولهن
على خطط عمل جاهزة للسوق.
·تعمل “إيفولفن وومن” على دعم رائدات الأعمال للحصول على التمويل اللازم من خلال الشراكات الاستراتيجية والوصول إلى الأسواق التجارية عبر شركة إيفولفين التجارية النسائية، “نيا”.
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الإمارات العربية المتحدة، 16 أغسطس، 2022

اختتمت إيفولفن وومن، وهو مشروع اجتماعي يعنى بتطوير مهارات النساء في البلدان النامية، النسخة الثانية من برنامجها لريادة الأعمال الاجتماعية، وهو برنامج ريادة الأعمال الأول من نوعه الذي يهدف إلى تمكين النساء من البلدان النامية للتفكير في مشاريع تجارية مستدامة خاصة بهن والعمل على كيفية توسيع نطاقها.

لقد تم تطوير هذا البرنامج بالشراكة مع كل من أكاديمية برايس ووتر هاوس كوبرز الشرق الأوسط، الأكاديمية التابعة لبرايس ووتر هاوس كوبرز لتعزيز النمو المستدام للمواهب في جميع أنحاء المنطقة، و ADG Legal ، وهي شركة استشارات قانونية متكاملة الخدمات مقرها الإمارات العربية المتحدة، و SPS Affinity ، وهي شركة استشارية تعمل في مجالات إستراتيجية التواصل بالتركيز على قطاع الضيافة، و Accenture، التي ترتبط بعلاقات شراكة وتعاون مع “إيفولفن وومن” منذ فترة طويلة. يضمن البرنامج الذي استمر على مدى ثلاثة أشهر تدريبا متعمقا لرائدات الأعمال المشاركات في مجالات التفكير التصميمي، تدقيق الأطر القانونية والمالية، التسويق والاستراتيجية.

وبعد استكمالهن للبرنامج وتخرجهن مسلحات بخطط عمل إستراتيجية، ستبدأ الآن خمس رائدات أعمال رحلتهن لإطلاق شركاتهن الناشئة بدعم مستمر من “إيفولفن وومن”، تشمل كل من ” Honey Farming”، ومطعم” Farm to Plate” ومركز للفنون يدعم النساء المهمشات.

كما أن لرائدات الأعمال جميعا خطط لإطلاق وتوسيع نطاق شركاتهن الناشئة في بلدانهن الأصلية بفضل الدعم المستمر من “إيفولفن وومن” خلال الأشهر المقبلة.

تعليقاً على الموضوع، قالت آسيا ريشيو، مؤسسة إيفولفن وومن:” إننا نشهد اليوم بزوغ فجر موجة جديدة غير مسبوقة من ريادة الأعمال النسائية في جميع أنحاء العالم. ومع ذلك، لا يزال هناك الكثير مما يتعين علينا القيام به لضمان حصول رائدات الأعمال – وخاصة القادمات من البلدان النامية – على المهارات والأدوات والوصول الكافي إلى رأس المال الذي يحتجن إليه للازدهار. لهذا السبب قررنا إطلاق برنامجنا لريادة الأعمال الاجتماعية. وبينما تلتزم الحكومات والمنظمات غير الحكومية ببناء اقتصادات شاملة، وأصبح القطاع الخاص أكثر مسؤولية اجتماعيا، فإننا نوفر للنساء العاطلات عن العمل في البلدان النامية الفرصة للتصدي لكلا التحديين. نحن ممتنون جدا لشركائنا الذين ساعدوا في جعل البرنامج لما هو عليه اليوم وساهموا في تمكين النساء بالمعرفة الضرورية لتوسيع نطاق أفكارهن المبتكرة.”

وبعد ست ساعات من التدريب التفاعلي حول أساسيات التمويل واستراتيجية التسويق التي قدمتها أكاديمية برايس ووتر هاوس كوبرز خلال البرنامج، قالت أماندا لاين، الشريكة في أكاديمية برايس ووتر هاوس كوبرز: “لقد أظهر لنا إطلاق هذا البرنامج أنه يمكن للجميع خلق شيء ذي قيمة، وإثراء العالم من حولهم. هذا بالضبط ما نريد أن تحققه كل امرأة، ونحن فخورون بدعم رائدات الأعمال الطموحات في برنامج إيفولفين لريادة الأعمال الاجتماعية النسائية عبر منحهن أساسا متينا في مجالي التخطيط المالي والتسويق، حتى يتمكن من إدارة أعمالهن والتحكم فيها بمجرد دخولهن السوق”

كما ساهمت شركة ADG Legal في البرنامج من خلال توفير المعرفة القانونية التي شملت أساسيات قانون الشركات، وصياغة العقود، ووثائق الشركة، وفهم اتفاقيات عدم الإفصاح، وفهم قانون الملكية الفكرية، وفهم نظام الامتياز (الفرنشايز).

تعليقا على تلك المشاركة، قال سلطان بحريديني، مساعد الشؤون القانونية في ADG Legal: “إن الوعي بالحقوق القانونية أمر بالغ الأهمية لكل صاحب عمل، وخاصة للجدد منهم في مجال ريادة الأعمال. ويسرنا أن نتشارك مع “إيفولفين وومن”وأن خبراتنا القانونية. ويمكننا القول أن هؤلاء النساء قد أصبحن جاهزات لبدء أعمالهن التجارية وهن مسلحات بكل المعرفة اللازمة بشأن العقود والشراكات والاستثمارات واتفاقيات عدم الإفصاح التي من شأنها أن تساعد في حماية أعمالهن”.

وبعد أن ساهمت في تزويد النساء بالمعرفة اللازمة من خلال التدريب على كيفية تسويق أنفسهن في قطاعي الضيافة والمأكولات والمشروبات، قالت بيغي لي، الشريكة الإدارية في SPS Affinity: “لقد شرعنا في مساعدة نساء برنامج ريادة الأعمال الاجتماعية على تشريح تعقيدات صناعة المأكولات والمشروبات واستخدام التسويق الرقمي كأداة لإبراز علامتهن التجارية الخاصة والترويج لمنتجاتهن وعروضهن”.

وستواصل “إيفولفن وومن” دعم رائدات الأعمال اللواتي أكملن برنامج ريادة الأعمال الاجتماعية من خلال تزويدهن بإمكانية الوصول إلى التمويل من خلال الشراكات المستقبلية. فضلاً عن تقديم فرصة الوصول الى الأسواق التجارية عبر شركة إيفولفين التجارية النسائية، “نيا”، لتنفيذ مشاريعهن وبيع منتجاتهن وخدماتهن داخل بلدانهن الأصلية.

كما ستدعم ” إيفولفن وومن ” النساء من خلال شركتها التجارية المستدامة “نيا” التي أطلقتها مؤخرا والتي تعني باللغة السواحيلية “الهدف” و”النية الحسنة”، والتي ستسهم في دعم المزارعات للوصول إلى الأسواق من خلال تمويل برامج المساعدة الفنية وزيادة الإنتاجية وجودة المنتج. تقوم “نيا” حاليا بتسويق حبوب البن ذات الجودة العالية التي يتم الحصول عليها وتطويرها من قبل النساء في إثيوبيا. وفي عام 2023، ستبدأ الشركة في بيع العسل الذي طورته إحدى الشركات الناشئة وسيتم بعدها إعادة استثمار جزء من الأرباح التي حققتها الشركة في المزارع التي تدعمها حاليًا.

يذكر أنه تم إطلاق النسخة الأولى من دورة ريادة الأعمال الاجتماعية في يناير 2020، بالشراكة مع جامعة أميتي دبي ومجلس سيدات أعمال دبي (DBWC). وقد شهدت هذه النسخة الأولى تطوير المشاركات لمفاهيم السياحة المستدامة من خلال التفكير التصميمي.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

في عهد خليفة.. «الأسرة» صمّام الأمان

– تنشئة جيل متوازن مفعم بالأمل – حماية الأسرة والحفاظ الدائم على تماسكها في عهد …