الاستثمارات ذات الصلة بالممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة في المنطقة

أكاديمية PwC الشرق الأوسط تطرح شهادة المحلل المالي المعتمد العالمية
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الإمارات العربية المتحدة 03 سبتمبر 2022

تتبنى الشركات حول العالم وبوتيرة متسارعة استراتيجيات الأعمال المرتكزة على المعايير البيئية والاجتماعية والحوكمة، ونتيجة لذلك هناك طلب متزايد من المستثمرين والمتخصصين المعنيين لفهم الجوانب المتقدمة للاستثمارات ذات الصلة بالممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة. ولمعالجة فجوة المهارات في المنطقة، قدمت أكاديمية PwC، المتخصصة في تنمية المواهب والمهارات التابعة لشركة برايس وترهاوس كوبرز الشرق الأوسط، الشهادة المعترف بها عالميًا في الاستثمار في البيئة والمجتمع والحوكمة في الشرق الأوسط.

وباعتمادها من معهد المحللين الماليين المعتمدين (CFA) – الرابطة الرائدة للمتخصصين في الاستثمار في جميع أنحاء العالم – تم تصميم الشهادة لدعم وتسريع التقدم في هذا المجال، وستكون ذات قيمة خاصة للمتخصصين في قطاع الاستثمار، وقادة الأعمال.

ونظراً لأن الاستراتيجيات القائمة على الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة (ESG) أصبحت ركيزة محورية في اتخاذ القرار، سواء على مستوى مجالس الإدارة أو للمستثمرين، فإن الإلمام الشامل والعميق بهذا المفهوم يعتبر أمراً لا بد منه لقادة الأعمال والمستثمرين. وأوضح استطلاع المستثمر العالمي الأخير الذي أجرته برايس وترهاوس كوبرز أن 79% من المشاركين يرون أن مخاطر الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة تحظى بأهمية في عملية اتخاذ قرارات الاستثمار.

وبالنسبة لدولة الإمارات العربية المتحدة، فتستعد لاستضافة مؤتمر المناخ العالمي COP28 العام المقبل، وهو ما سيجذب الانتباه بالتأكيد إلى التقدم البيئي للدولة. ومن المفهوم أن هذه الضغوط ستشعر بها الشركات الإقليمية، إذ من المتوقع أن تكون تقارير الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة مقياساً رئيسياً لعكس التقدم المحرز. وفي حين أن فهم مخاطر تغير المناخ ومعالجتها هو جانب أساسي من الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة، إلا أن معايير التنفيذ وإعداد التقارير الخاصة بها تظل مجزأة ومعقدة – وهو تحد ينشأ من خلال الخلط بين اثنين من مخاطر الأعمال الأخرى. وتهدف هذه الشهادة إلى تذليل تعقيدات الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة من خلال إرساء أساسيات المعايير البيئية والاجتماعية والحوكمة، وتحديد أفضل الممارسات العالمية، وتوفير فهم شامل لتطبيقها.

ويعد ضغط المستثمرين أحد الدوافع الرئيسية وراء اعتماد الاستراتيجيات القائمة على الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة. فقد وجدت دراسة برايس وترهاوس كوبرز أن المستثمرين يرغبون بشكل متزايد في التدخل في جهود الشركة للتصدي لتغير المناخ، مع احتمال قيام نصف المشاركين تقريباً بالتخلي عن استثماراتهم إذا كانت الشركة تتخذ إجراءات غير كافية. ولا تزال الاستثمارات ذات الصلة بالممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة مجالاً مجهولاً نسبياً، على الرغم من اختيار عدد كبير من الشركات الإفصاح طوعاً عن البيانات ذات الصلة بالممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة، ويستخدم المستثمرون تقارير الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة بشكل متزايد في اتخاذ القرار. وهو ما جعل إنشاء معيار موحد، مثل شهادة المحلل المالي المعتمد (CFA) أكثر أهمية.

وقالت أماندا لاين، شريك في برايس وترهاوس كوبرز ومسؤولة أكاديمية PwC الشرق الأوسط: “تمثل الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة محوراً رئيسياً في اجتماعات مجالس الإدارة، والندوات النقاشية حول استراتيجيات الاستثمار في الوقت الحاضر. وسواء كنت رائد أعمال تسعى للاستثمار، أو مستثمراً بالفعل، أو متخصصاً طموحاً في إدارة الاستثمارات، فإن هذه الشهادة المعروفة عالمياً تمنحك شارة المصداقية والاحترام في هذا الميدان. إنه برنامج مكثف وصعب، ويحصل جميع المؤهلون على ميزة تنافسية فريدة فيما يُرجح أنها واحدة من السمات المهنية الأكثر طلباً في المستقبل القريب”.

ويقود برنامج التدريب الشامل لأكاديمية PwC خبراء الاستثمارات المعتمدين من رابطة المحللين الماليين المعتمدين CFA، والذين سيغطون البرنامج الدراسي بالكامل ويقدمون دعماً إضافياً للاستعداد للاختبار، من خلال أكثر من 10 فصول دراسية شاملة. وبعد فترة تحضيرية مكثفة، يخضع المرشحون لامتحان نهائي للمصادقة على خبرتهم في الاستثمارات ذات الصلة بالممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة. هذه الشهادة العالمية معترف بها من قبل مبادئ الأمم المتحدة للاستثمار المسؤول.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

مجموعة خبراء المسؤولية الاجتماعية السعودية تتولى تقارير الاستدامة ومؤشرات ESG في “دافوس”

شبكة بيئة ابوظبي، الرياض، المملكة العربية السعودية، 10 أغسطس 2022 وقعت مجموعة خبراء المسؤولية الاجتماعية …