“زووم” تدعم مبادرة الحد من استهلاك البلاستيك

بالشراكة مع جمعية الإمارات للطبيعة وبالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة
شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الإمارات العربية المتحدة، 13 سبتمبر 2022

أعلنت “زووم”، سلسلة متاجر التجزئة الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة عن إبرامها شراكة مع جمعية الإمارات للطبيعة بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة – الجمعية غير الربحية الرائدة في دولة الإمارات- لتوسيع نطاق دعمها لمبادرات الجمعية البيئية في الحد من استهلاك البلاستيك.

ويأتي إبرام هذه الشراكة بين “زووم” وجمعية الإمارات للطبيعة بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة لدعم مبادرة الحد من استخدام البلاستيك، ضمن مساعي “زووم” لمنع استخدام الأكياس البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة، وذلك بهدف خلق بيئة مستدامة تقود إلى مستقبل أكثر خضرة.

وكجزء من هذا الدعم، سيذهب قسم من عائدات بيع الأكياس البلاستيكية إلى حماية الحياة البرية والبيئة في دولة الإمارات وذلك بالشراكة مع جمعية الإمارات للطبيعة بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة، إذ ستفرض “زووم” ربع فلس على عملائها عن كل كيس بلاستيكي لتوعيتهم بخطر البلاستيك على البيئة وحثّهم على استخدام الأكياس الصديقة للبيئة وفقاً للسياسة الحكومية الجديدة. حيث توفّر “زووم” لعملائها أكياساً قابلة لإعادة الاستخدام وصديقة للبيئة، بسعر يبدأ من ثلاثة دراهم للكيس الواحد، وهي قابلة للتحلل البيولوجي بالكامل كونها مصنوعة من نبات الجوت لذا فهي لا تضر بالنظام البيئي.

وفي هذا السياق قالت ليلى مصطفى عبد الله، المدير العام لجمعية الإمارات للطبيعة بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة: “تؤثر الأكياس البلاستيكية ولا سيما أكياس التسوّق سلباً على البيئة في دولة الإمارات مما ينعكس على أمننا الغذائي والمائي. لذا فإننا بحاجة أكثر من أي وقت مضى إلى تحرّك الشركات للحدّ من استخدام البلاستيك حيثما أمكن ذلك، ونحتاج لتحقيق ذلك إلى إجراء تغيير إيجابي في عاداتنا الاستهلاكية. والشركات هي أكثر من يستطيع إحداث هذا التغيير في طريقة تفكير العملاء وذلك بجعلهم أكثر حرصاً على تجنب استعمال الأكياس البلاستيكية التي تُستخدم لمرة واحدة. ويُضاف هذا الدور الذي يمكن أن تسهم به الشركات إلى جهودها لدعم مبادراتنا مما يحقق الركيزة التي سننطلق منها لتحقيق مستقبل أكثر خضرة واستدامة.”

ومن جهته، قال طالب آل صالح – مدير التسويق : “نحن في ’زووم‘ ملتزمون دائماً بالتعاون مع كافة الجهات ضمن اتفاقيات التعاون طويل الأمد أو الشراكات في مجال المسؤولية الاجتماعية للشركات، الأمر الذي يسهم في تعزيز المسؤولية الاجتماعية والبيئية والاقتصادية في سبيل تحقيق الرفاهية. ونحن فخورون بشراكتنا مع جمعية الإمارات للطبيعة بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة للحد من استخدام البلاستيك، بشكلٍ يتماشى مع رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة لتصبح وجهة مستدامة. وكجزء من دعمنا لهذه الخطوة، فإننا نشجع العملاء في دولة الإمارات العربية المتحدة على استخدام الأكياس الصديقة للبيئة بدلاً من الأكياس البلاستيكية علاوةً على اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للمساهمة في حماية البيئة والحياة الطبيعية.”

يُذكر أن إنتاج البلاستيك في الإمارات وحدها بلغ 8.3 مليار طن في عام 2019. في حين أن الاستهلاك السنوي للبلاستيك هو11 مليار كيس بلاستيكي أي ما يعادل 1,184 كيساً بلاستيكياً للفرد سنوياً في الإمارات، بينما يبلغ المتوسط العالمي 307 كيساً بلاستيكياً للفرد سنوياً. ويشار إلى أن عملية تحلل الأكياس البلاستيكية البالغ عددها 11 مليار المستخدمة في الإمارات ستستغرق 1000 عام. كما أظهرت دراسة حديثة أنه تم العثور على مواد بلاستيكية في 80٪ من السلاحف صقرية المنقار النافقة في أبو ظبي. كما تعد الأكياس البلاستيكية مسؤولة عن نفوق مليون طائر كل عام.

والجدير بالذكر أنه بعد إطلاق “زووم” في عام 2009، أصبحت سلسلة متاجرها مكوّناً هاماً من الحياة اليومية لسكان دولة الإمارات العربية المتحدة، إذ تتيح لهم مجموعة واسعة من المنتجات أثناء التنقل. كما تأتي متاجر “زووم” وفق عدة أشكال تتراوح بين متاجر محطات الخدمة إلى المتاجر الصغيرة، ومن متاجر محطات المترو إلى متاجر السوبرماركت المستقلة واسعة النطاق في العديد من المجتمعات السكنية والمواقع الراقية، مثل برج خليفة.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

بلدية دبي: نسبة الإنجاز تناهز 85% في مشروع “مركز دبي لمعالجة النفايات” الأكبر من نوعه في العالم

يدعم أهداف “استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050” المركز يواكب توجهات دولة الإمارات في خفض الانبعاثات …