تحالف “بيئة – جرين بلانيت” يوقع عقداً مع مدينة شرم الشيخ لإدارة النفايات مدته 10 سنوات

بحضور معالي رئيس الوزراء المصري وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين
تحالف “بيئة – جرين بلانيت” سيوفر خدمات عصرية لإدارة النفايات وفقاً لأعلى المعايير قبل، وأثناء، وبعد مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ (Cop27) الذي تستضيفه المدينة في نوفمبر القادم
شبكة بيئة ابوظبي، الشارقة، القاهرة، جمهورية مصر العربية 27 سبتمبر 2022

وقّع تحالف “بيئة – جرين بلانيت” مع مدينة شرم الشيخ الساحلية بجمهورية مصر العربية عقداً لإدارة النفايات يمتد لمدة عشر سنوات، وتأتي تلك الخطوة في سياق دعم وتمكين محور الاستدامة في مصر الشقيقة قُبيل انطلاق فعاليات مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ (Cop27) الذي تستضيفه شرم الشيخ في المدة ما بين 6 إلى 18 نوفمبر. وشهد الحفل معالي الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء المصري، حيث وقّع الاتفاقية كل من خالد الحريمل الرئيس التنفيذي لمجموعة بيئة، والدكتور محمد أسعد رئيس مجلس إدارة شركة “جرين بلانيت” من جهة، واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء من جهة أخرى.

كما حضر الحفل أيضاً عدد من أصحاب المعالي الوزراء منهم معالي الدكتور محمد معيط وزير المالية، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، واللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية في جمهورية مصر العربية. كما حضر حفل التوقيع أيضاً وفد من سفارة الدولة بجمهورية مصر العربية، وآخر من بلدية الشارقةبالإضافة الى وفد من مجموعة بيئة.

وفي إطار رفع مستوى الجهوزية لمؤتمر الأمم المتحدة للمناخ (Cop27) والاستعداد للسنوات العشر القادمة، سيعمل تحالف “بيئة – جرين بلانيت” على تطبيق حلولاً متكاملة لإدارة النفايات بالمدينة وبما ينسجم مع خطط مصر البيئية ويحقق آمالها في معالجة آثار الانبعاثات الضارة ويعزز الاقتصاد الدائري. كما سيعمل التحالف على رفع مستوى النظافة والاستدامة في المدينة العالمية والارتقاء بمستوى الخدمات وذلك عبر تطبيق مجموعة من أعلى المعايير العالمية منها تسخير التقنيات ضمن عمليات جمع النفايات وإعادة التدوير. كما سينشر التحالف مجموعة من حاويات النفايات المعززة برقاقات راديو لاسلكية، وأسطول مركبات يعمل بنظام التتبع والمراقبة لرفع كفاءته، إضافة إلى توظيف أمهر العمالة. الجدير بالذكر أن العقد يتضمن مدينة شرم الشيخ بما فيها محيط مركز المؤتمرات حيث يعقد مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ، والمناطق السياحية والترفيهية بالمناطق الصحراوية والشاطئية.

وأشار خالد الحريمل الرئيس التنفيذي لمجموعة بيئة إلى أهمية الاتفاق وأضاف: ” سعداء بتوقيع اتفاق الشراكة مع محافظة جنوب سيناء لإدارة النفايات في مدينة شرم الشيخ حيث سنعمل بالتعاون مع شركاؤنا “جرين بلانيت” على توفير أعلى مستويات النظافة للمدينة والحفاظ على طبيعتها وبيئاتها وفي ذات الوقت الارتقاء بمستوى جودة حياة الأفراد والزوار. ومع اقتراب موعد إقامة مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ، من الواجب دعم وتمكين الأشقاء في جمهورية مصر العربية على تنفيذ مبادرات الاستدامة ضمن رؤية مصر الواعدة 2030. وسنقوم بداية من اليوم، بنشر مجموعة من التجهيزات والآليات والمعدات المتطورة لبدء العمليات بمهنية عالية. وخلال السنوات العشر القادمة سنسهر وبالتعاون مع “جرين بلانيت” على النهوض بمستوى الاستدامة في المدينة، ووضع استراتيجيات لتحويل النفايات بالكامل بعيداً عن المكبات، ودعم الجهات الحكومية لتكون شرم الشيخ مدينة ذكية، مستدامة، وتستشرف المستقبل”.

كما سينظم التحالف مجموعة من الفعاليات التوعوية في المدينة الساحلية، تستهدف مختلف شرائح المجتمع لترسيخ ثقافة إعادة التدوير والتخلص الآمن من النفايات وإعادة تدويرها بطريقة آمنة والاستفادة من البنية التحتية لإدارة النفايات.

وفي تصريح للدكتور محمد أسعد رئيس مجلس إدارة شركة “جرين بلانيت” قال فيه: “نحن متفائلون بالمستقبل ونتطلع بشغف للعمل مع محافظة جنوب سيناء وباقي المؤسسات المعنية بالشأن البيئي لتعزيز مستوى النظافة في مدينة شرم الشيخ الوجهة السياحية العالمية لتحافظ على ريادتها وجاذبيتها. وأود الإشارة إلى أننا سنطلق بالتعاون مع شركاؤنا، مجموعة بيئة، حملة توعوية تستهدف سكان المدينة وتوعيتهم بأهمية الحفاظ على البيئات البحرية والصحراوية، والمحميات إيماناً منا بأهمية الدور المجتمعي وأنه لا يقل أهمية عن دور المؤسسات الحكومية

أو الخدمية الأخرى، مع التأكيد على أن الآثار السلبية للتغير المناخي أصبحت واضحة وتطال جميع بلدان العالم وعلينا التكاتف للمساهمة في علاجها”.

إلى ذلك سيوفر تحالف “بيئة – جرين بلانيت” مجموعة واسعة من الخدمات للمجتمع لترسيخ تلك الممارسات، ومنها خدمات إعادة تدوير زيت الطهي المستعمل، والتي ستخفف الضغط على البنية التحتية الخاصة بأنابيب المجاري، والتي عادة ما تتضرر بإلقاء مثل تلك المواد، كما يمكن تحويل تلك المواد إلى وقود أخضر بديل. ووفقاً للعقد المبرم فإن التحالف سينشر ماكينات إعادة تدوير زيت الطهي المستعمل في عدد من المناطق بالمدينة، على أن يتم توزيع آلاف العبوات الخاصة على السكان لاستعمالها في جمع الزيت المستعمل ومن ثم وضعها في تلك الماكينات، والتي بالتبعية ستوفر لهم عبوات أخرى فارغة لإعادة استعمالها.

على صعيد آخر، يُعتبر العقد مع مدينة شرم الشيخ هو الثاني لمجموعة بيئة في جمهورية مصر العربية حيث وقعت المجموعة في 2020 عقداً مع شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية تتولى بموجبه إدارة النفايات في العاصمة الإدارية الجديدة، أحد أكبر المشروعات العمرانية في العالم مع خطط لتحويل 80% من النفايات بعيداً عن المكبات. ويرسخ العقد الجديد مع مدينة شرم الشيخ مكانة مجموعة بيئة في جمهورية مصر العربية والمنطقة بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها في دولة الإمارات العربية المتحدة.

تأسست شركة “جرين بلانيت” لتواكب رؤيتا مصر 2030 و2050، وخاصة محور معالجة المخلفات الصلبة بالقاهرة الكبري وإيجاد أفكار مبتكرة لمعالجة المخلفات البلدية الصلبة مع تقليل حجم الانبعاثات الكربونية الضارة بالمناخ كما تقوم الشركة بالتجهيز والإعداد لمعالجة المخلفات الخطرة والصلبة وكذا المخلفات الإلكترونية.

نبذة عن مجموعة بيئة:
هي مجموعة رائدة إقليمياً في مجال الاستدامة والتحول الرقمي وتمتاز بابتكاراتها البيئية وحلولها الذكية لمدن المستقبل. وانطلاقاً من إيمانها بأهمية الاستدامة والتكنولوجيا كركائز للاقتصاد الحديث، استثمرت “مجموعة بيئة” في استراتيجية شاملة للمستقبل، وتوسعت في مجالات الطاقة المتجددة، والنقل المستدام، والاستشارات البيئية، والتعليم، والتكنولوجيا. ومن خلال رفع مستوى جودة الحياة في المنطقة، أرست “مجموعة بيئة” معايير جديدة في مجاليْ الحلول المستدامة والذكية، وساعدت دول المنطقة في وضع خارطة للطريق وتنفيذها من أجل بناء مستقبل يتحلى بالمسؤولية الاجتماعية. كما تقدم المجموعة خدماتها حالياً في دولة الإمارات العربية المتحدة، وجمهورية مصر العربية، والمملكة العربية السعودية. ولمزيد من المعلومات، تفضلوا بزيارة:http://beeahgroup.com ، كما يمكنكم التواصل معنا عبر (LinkedIn) و (Instagram) و(Facebook) و(Twitter) على BeeahGroup@

نبذة عن جرين بلانيت:
جرين بلانيت للحلول البيئية المستدامة هي شركة مصرية مساهمة (ش.م.م.) متخصصة في الجوانب البيئية مع التركيز على أنظمة إدارة المخلفات. كما تقدم الشركة الاستشارات البيئية والتقارير الفنية البيئية والتقييمات البيئية وتقارير تقييم الأثر البيئي.الغرض الرئيسي من تأسيس الشركة هو تقديم المعاونة والمشاركة في تطوير قطاع البيئة في مصر بهدف تحقيق أهداف التنمية المستدامة وفقًا للخطة الاستراتيجية لمصر 2030 على المدى القصير ومصر 2050 على المدى الطويل.لتحقيق هذه الرؤية فأنة لدى الشركة مجموعة من الاستشاريين الذين يمتلكون خبرة عميقة وطويلة داخل مصر وخارجها ولديهم القدرة على أداء الأعمال بأقصى درجات الدقة والكفاءة. كما تمتلك الشركة العديد من الشركاء داخل وخارج مصر في قطاعات بيئية مختلفة، حيث يشمل ذلك إضافة الى المخلفات الصلبة البلدية كلا من المخلفات.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

مجموعة عمل الإمارات للبيئة تكثف استعداداتها للدورة الـ 21 من حملة “الإمارات نظيفة”

تنطلق 5 ديسمبر تحت رعاية وزارة التغير المناخي و البيئة شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الامارات …