“تدوير” تنتج أكثر من مليون طن من المنتجات المعاد تدويرها من النفايات خلال النصف الأول من 2022

في إطار جهوده لتعزيز الإدارة السليمة للنفايات وإعادة تدويرها

شبكة بيئة أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 04 اكتوبر 2022

أعلن مركز أبوظبي لإدارة النفايات (تدوير) عن إنتاج أكثر من مليون طن من المنتجات المعاد تدويرها من النفايات المختلفة في جميع أنحاء إمارة أبوظبي خلال النصف الأول من العام الجاري، وذلك تماشياً مع استراتيجية إمارة أبوظبي الرامية لتعزيز الإدارة السليمة للنفايات وإعادة تدويرها وتحويلها إلى منتجات صديقة للبيئة تعود بالنفع على الاقتصاد المحلي.

وقد نجح المركز خلال النصف الأول من العام الجاري من خلال محطاته الموزعة في جميع أنحاء إمارة أبوظبي في إنتاج حوالي 14ألف طن من السماد بمختلف أنواعه بما في ذلك السماد النباتي والسماد الحيواني والسماد المخلوط وسماد الدواجن الناتجة عن إعادة تدوير النفايات الخضراء والحيوانية، وإنتاج أكثر من مليون طن من الحصى من مختلف الأحجام عبر إعادة تدوير مخلفات الهدم والبناء، بالإضافة الى إنتاج حوالي 26 ألف طن من المنتجات المطاطية الناتجة عن إعادة تدوير الإطارات، وذلك في إطار جهود المركز المستمرة لتحقيق استدامة الموارد.

وفي هذا الصدد، قال المهندس عبدالمحسن الكثيري، مدير إدارة المشاريع والمنشئات لدى مركز أبوظبي لإدارة النفايات (تدوير): “اعتمد المركز منذ تأسيسه نهجاً شاملاً لتحقيق الاستدامة البيئية، من خلال وضع خطة متكاملة لإدارة النفايات وإعادة تدويرها، مدعومة بالعديد من البرامج والمبادرات للتعامل مع جميع أنواع النفايات والحد منها وإعادة استخدامها، وتشجيع أفراد المجتمع والمؤسسات على استخدام المواد المعاد تدويرها والتي ترتقي لأعلى المعايير المتبعة عالمياً، مستفيدين من ما تنعم به إمارة أبوظبي من إمكانات وميزات جعلتها مركزاً مزدهراً لحلول الاستدامة المبتكرة”.

وأضاف: “سيواصل المركز جهوده لتعزيز منظومة الإدارة المتكاملة للنفايات وتبني أفضل الحلول وأحدث التقنيات لمعالجة وإدارة النفايات وتحويلها لمنتجات يمكن استخدامها في العديد من القطاعات لدعم تحقيق طموحات دولة الإمارات الرامية لتسريع التحول إلى الاقتصاد الدائري”.

وفي إطار حرصه على تقديم أفضل الخدمات الخاصة بجمع ونقل النفايات وفق أفضل المستويات والمعايير، يقوم “تدوير” بتوزيع الحاويات وتوفير خدمات جمع ونقل النفايات بمختلف أشكالها وأحجامها في جميع أنحاء إمارة أبوظبي والتي تشمل: المناطق السكنية، والمناطق التجارية والصناعية، والطرق والشوارع العامة، والمنتزهات والحدائق العامة، والمساجد والدوائر الحكومية والمراكز الصحية والتعليمة، والمواقع الإنشائية، والمسالخ الحكومية والأسواق العامة، والمزارع والعزب النظامية، وذلك ليتم نقلها إلى المحطات المتخصصة لمعالجتها وإعادة تدويرها .

ويواصل مركز أبوظبي لإدارة النفايات “تدوير” جهوده المبذولة في معالجة وإعادة تدوير النفايات بأنواعها المختلفة وذلك باتباع أفضل الممارسات البيئية المطبقة في الدولة. حيث بلغت نسبة المنتجات المعاد تدويرها 23% من إجمالي النفايات المستلمة في المنشآت المختصة خلال النصف الأول من العام 2022.

وفي إطار جهود المركز في إعادة تدوير ومعالجة النفايات، تم استخدام الحصى المعاد تدويره في مشاريع وطنية حيوية كتعبيد الطرق، واستخدام منتجات المطاط المختلفة كأرضيات السلامة والبلاط المطاطي الخاص بالأرصفة في العديد من القطاعات منها القطاع العام والقطاع الرياضي وقطاع التعليم وتنسيق الحدائق.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

“تدوير” تنفذ برنامج توعية المدارس في أبوظبي

بالتعاون مع “مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي” و”دائرة التعليم والمعرفة” تحت شعار “إعادة الاستخدام فن ومتعة” …