هيئة البيئة – أبوظبي تطلق تحدي “اجمعها كلها” بالتعاون مع مدارس أبوظبي

في إطار حملتها “معاً نحو الصفر”

شبكة بيئة أبوظبي، الامارات العربية المتحدة، 22 أكتوبر 2022

في إطار رؤيتها لإمارة أبو ظبي خالية من المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة، أطلقت هيئة البيئة – أبو ظبي بالتعاون مع مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي تحديًا جديداً لمدارس أبو ظبي؛ لتشجيعهم على تبنى أنماط صديقة للبيئة من خلال إعادة تدوير عبوات المياه البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة.
يتيح هذا التحدي، الذي يحمل عنوان “اجمعها كلها”، الفرصة للمدارس في أبو ظبي لإظهار اهتمامها بالبيئة والانضمام إلى حملة “معاً نحو الصفر”، حيث يمكنها التنافس لمدة شهرين على جمع عبوات المياه المستخدمة لمرة واحدة وإرسالها ليتم إعادة تدويرها.

وسيتم تكريم المدراس الفائزة بالمراكز السبعة الأولى في التحدي الذي سيستمر من 23 سبتمبر وحتى 22 نوفمبر، حيث ستحصل المدرسة الفائزة بالمركز الأول على جائزة قدرها 12،000 درهم، في حين ستحصل المدرسة الفائزة بالمركز الثاني على 10،000 درهم، بينما ستحصل المدرسة الفائزة بالمركز الثالث على 8،000 درهم، أما المدرسة الفائزة بالمرتبة الرابعة فستحصل على 6,000 درهم، والمدرسة الفائزة بالمرتبة الخامسة ستحصل على 4,000 درهم، في حين ستحصل المدرستين الفائزتين بالمرتبة السادسة والسابعة على 3,000 درهم لكل مدرسة.

وستقوم المدارس الفائزة بالجائزة بتخصيص قيمتها لتنفيذ مشاريع بيئية مستدامة في المدرسة. وسيتم اختيار الفائزين بناءً على أكبر عدد من عبوات المياه البلاستكية التي تم جمعها، والأهم من ذلك أن يتم إعادة تدويرها وسيتم إعلان أسماء أفضل سبع مدارس فائزة من خلال قنوات التواصل الاجتماعي التابعة لهيئة البيئة – أبوظبي، كما ستحصل جميع المدارس على شهادات تقدير.
وقال أحمد باهارون، المدير التنفيذي لقطاع إدارة المعلومات والعلوم والتوعية البيئية بهيئة البيئة – أبوظبي: “أصبح جيل الشباب اليوم أكثر وعيًا بالقضايا البيئية، ويمكنه أن يلعب دورًا مؤثرًا في تشجيع أقرانهم وأسرهم على بذل جهود حقيقية لحماية البيئة، والتي تعتبر مهمتنا الأساسية في هيئة البيئة – أبوظبي. ونحن نريد الاستفادة من اهتمام وحماس الشباب للقضايا البيئية، لنشجعهم على المساهمة في دعم حملة معاً نحو الصفر، التي تسعى من خلالها إلى الحد من استخدام المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة.”

وأضاف: “لذلك، اخترنا تحدي “اجمعها كلها” كأداة لتشجيعهم على لعب دور فعال في نشر ثقافة إعادة التدوير لعبوات المياه البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد. ولقد أعددنا المدارس لمواجهة التحدي من خلال إطلاق حملة توعية مخصصة لتعريف الطلبة بالسياسة المتكاملة للمواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة التي أطلقتها الهيئة، وتهدف إلى الحد تدريجياً من المنتجات البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة والمستهلكة في جميع أنحاء أبو ظبي، وتشجيع استخدام المنتجات القابلة لإعادة الاستخدام. وللتأكد من أنهم سيبذلون جهودًا جادة ويحدثون تغير إيجابي، أطلقنا هذا التحدي الذي نعتقد أنه سيجذب العديد من الطلاب الذين سيسعون جاهدين لإعادة تدوير أكبر عدد ممكن من عبوات المياه البلاستيكية ذات الاستخدام الوحد، فضلاً عن التحول إلى استخدام المنتجات القابلة لإعادة التدوير وتبنى أسلوب حياة أكثر استدامة. فالهدف هو إعادة تدوير أكبر عدد ممكن من عبوات المياه البلاستيكية، وليس فقط جمعها. ومن خلال تقديم تخصيص حوافز وجوائز نقدية للعديد من الفائزين، نسعى للتعبير عن تقديرنا للطلاب على جهودهم وعملهم الشاق”.

واختتم باهارون قائلاً: “الشباب هم المستقبل، ومن خلال تشجيعهم على اتباع عادات إيجابية وأنماط حياة صديقة للبيئة، فإننا نساهم في تأهيلهم ليصبحوا نماذج يحتذى بها في الحفاظ على البيئة، وتحفيزهم للمشاركة في دعم الجهود التي تبذلها أبوظبي لتصبح مدينتنا أكثر أمانًا وصحة للعيش فيها لهم ولأطفالهم. ”

ويشار إلى أنه حملة “معا نحو الصفر” في أبوظبي هي حملة طموحة تسعى للوصول إلى هدف صفر نفايات من المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة، وصفر انبعاثات كربونية لجعل الإمارة من المدن الأكثر ملاءمة للعيش في العالم. جاء ذلك عقب إطلاق هيئة البيئة – أبو ظبي لسياستها المتكاملة للمواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة في عام 2020، حيث فرضت الهيئة في الأول من يونيو 2022 حظراً على الأكياس البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد، وذلك بالتعاون مع كبار تجار التجزئة ومنافذ البيع بالتجزئة الرئيسية.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

هيئة البيئة – أبوظبي توقع مذكرة تعاون مع شركة مدن العقارية

في إطار تعزيز الجهود المشتركة لتنفيذ مشاريع وأبحاث ذات فوائد بيئية لتحسين جودة البيئة ومكافحة …