القمة الثقافية أبوظبي تناقش تغير المناخ وقضايا ملحة في القطاع الثقافي بيومها الأخير

شبكة بيئة أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 25 أكتوبر 2022

انطلقت فعاليات اليوم الثالث والأخير للقمة الثقافية أبوظبي 2022 مع سلسلة من النقاشات البارزة شملت جلسة تناولت الثقافة وتغير المناخ.

وبحثت الجلسة التي أدارها إرنستو أتون راميريز، مساعد المدير العام للثقافة في اليونسكو، الخطوات التي يمكن أن يتبعها الفنانون والمعماريون وصناع السياسات في القطاع الثقافي للوصول إلى حلول تدعم الاستدامة.

وقالت المهندسة المعمارية سمية فالي، الشريك المؤسس لشركة الأبحاث التجريبية والهندسة المعمارية ومقرها جوهانسبورغ “نحن بحاجة أن نرى الفنانين والمثقفين على رأس المؤسسات، كما أننا بحاجة إلى إشراك الأفراد الذين يفكرون على نحو مختلف وأصحاب الأفكار الخلاقة، لنتمكن من قلب الهرم عوضاً عن إبعادهم وجعلهم على الطرف الآخر، يجب أن نكون في مقدمة صناع التغيير”.

تنظم دائرة الثقافة والسياحة-أبوظبي القمة الثقافية بالتعاون مع شركاء عالميين في مجالات تتنوع بين الثقافة والفنون إلى الإعلام والتكنولوجيا. وتتضمن هذه الشراكات مؤسسات مثل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، وإيكونومست إمباكت، وغوغل، ومتحف التصميم في لندن، ومتحف ومؤسسة سولومون آر جوجنهايم، وأكاديمية التسجيل. ومن شركاء الفعالية الآخرين إيمج نيشن أبوظبي، ولجنة أبوظبي للأفلام، وساندستورم كوميكس، والمجمّع الثقافي، ومتحف اللوفر أبوظبي، وبيركلي أبوظبي، والمورد الثقافي، والصندوق العربي للثقافة والفنون، والمعهد الفرنسي.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

نخبة من الرؤساء التنفيذيين يناقشون بدبي سبل النهوض بالاستدامة في الشرق الأوسط وأفريقيا

الاجتماع الذي تستضيفه “جونسون كونترولز” يناقش المسؤولية الملقاة على الشركات في مكافحة التغير المناخي حول …