قبيلة الوحاشا تكرم سالم بن عبدالله آل حميد مؤسس أكبر مكتبة خاصة في الإمارات

كرمت قبيلة الوحاشا في الإمارات أحد قاماتها فضيلة الشيخ سالم بن عبدالله آل حميد الوحشي من رجالات الرعيل الأول في العلم والمعرفة، ومؤسس أكبر مكتبة شخصية في الدولة التي تحمل اسمه في إمارة عجمان منذ 34 عاماً.
وشارك في التكريم معرف قبيلة الوحاشا سعادة غريب راشد الوحشي وعدد من أعيان القبيلة الذين قدموا للمكرم الدرع التذكاري تقديراً من أبناء القبيلة لمسيرته الثقافية والأدبية، ثم قام الوفد بجولة في الصرح العلمي والمكتبة التي تحمل اسم ” سالم بن عبدالله آل حميد الإسلامية العامة” في منطقة الجرف في إمارة عجمان، وجال الوفد في أروقة المكتبة للتعرف على أقسامها ومخزونها الكبيرين في الفقه والأدب والعلم، والتي تتوسطها 6 قاعات رئيسية تضم حوالي 170 ألف كتاب في المعارف والفلسفة والديانات والأدب والتاريخ والجغرافيا والتراث الوطني الإماراتي، وأمهات الكتب الفكرية والعلمية، إلى جانب الدوريات المحلية والخليجية والعربية، حيث تشكل هذه المكتبة معلماً حضارياً ومرآة للثقافة الإماراتية، وتستقبل الآلاف من الباحثين والزوار وطلاب العلم. وقد تم افتتاحها رسمياً برعاية صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان 1991، كما تم تكريم مؤسسها العام 2006 من قبل صاحب السمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بالحصول على جائزة الشارقة للعمل التطوعي، إلى جانب تكريم مؤسس هذه المكتبة من عدة جهات على مستوى الدولة والمنطقة.
يذكر أن هذه المكتبة تتميز بأنها صدقة جارية تقوم على جهود خاصة.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

قبيلة الوحاشا تحتفل باليوم الوطني 51

عبر أبناء قبيلة الوحاشا في الإمارات عن حبهم وولائهم ووفائهم للوطن والقيادة الرشيدة في ظل …