32 شاباً وفتاة في العرس الجماعي الخامس والعشرين لقبيلة الرواشد في اليوم الوطني

حضر معالي الشيخ الدكتور سعيد بن طحنون آل نهيان حفل العرس الجماعي الخامس والعشرين لأبناء قبيلة الرواشد، بمناسبة اليوم الوطني 51 لتأسيس الإتحاد بمشاركة 32 شاباً وفتاة من أبناء القبيلة، كما حضر الحفل الذي أقيم بقاعة زاخر للاحتفالات في مدينة العين، الشيخ محمد حمد بن ركاض العامري عضو المجلس الاستشاري الوطني لإمارة أبوظبي، واللواء سعيد سالم بالحاس الشامسي والدكتور سعيد بالهويمل العامري، وعدد من كبار الشخصيات، وأعيان القبائل، وسط مشاركة الفرق الشعبية والتراثية، إلى جانب القصائد الشعرية التي ألقيت في حب الوطن، وأصحاب السموّ الشيوخ .

وقال سعادة سالم بن ضاعن الراشدي معرف قبيلة الرواشد: إن الأعراس الجماعية حالة وطنية من شأنها زيادة الترابط الإجتماعي في عملية البناء والتنمية، مشيداً بحرص القيادة الرشيدة على احتضان أبناء الوطن وتقديم العون والمساعدة للشباب من أجل تأسيس مجتمع صالح في التماسك والتآخي. معرباً عن بالغ شكر أبناء القبيلة وامتنانهم للجهات الراعية لإنجاح الحفل العرس الجماعي الـ25 الذي يقام هذا العام بمناسبة اليوم الوطني 51.

ورفع المشاركون في العرس الجماعي أسمى عبارات الشكر والعرفان إلى صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله وإلى القيادة الرشيدة.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

بحضور سالم بن ركاض افتتاح المعرض العقاري في هيلي ريحان

افتتحت في مدينة العين فعاليات المعرض العقاري من تنظيم شركة الدار العقارية وشركة ديلز اكسبرتس …