مجموعة الإمارات للبيئة تختتم عام 2022 بزراعة 3,023 شتلة سمر

ضمن حملتها السنوية “من أجل إماراتنا نزرع”

شبكة بيئة ابوظبي، رأس الخيمة، الامارات العربية المتحدة، 17 ديسمبر 2022

اختتمت مجموعة عمل الإمارات للبيئة عام 2022 بحملتها السنوية لزراعة الأشجار تحت برنامج “من أجل إماراتنا نزرع”، و التي أقيمت يوم 22.12.17 تحت رعاية المهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر القاسمي – عضو المجلس التنفيذي لحكومة رأس الخيمة و رئيس دائرة الطيران المدني – رأس الخيمة بمشاركة أكثر من 1,200 شخص يمثلون مؤسسات حكومية و خاصة و مدارس و جامعات من مختلف الامارات و ايضا عدد كبير من العائلات من مختلف الجنسيات. حيث قام المشاركون بزراعة 3,023 شتلة محلية لأشجار السمر.
بدأت عملية الزراعة في الصباح الباكر في منطقة المنيعي – جنوب رأس الخيمة، بحضور الشيخ المهندس سالم بن سلطان بن صقر القاسمي الذي قال في كلمته: “أنا ممتن جدًا لمجموعة عمل الإمارات للبيئة لتنظيمها حملتها السنوية لزراعة الاشجار. عندما أرى الناس مجتمعين هنا اليوم؛ الأطفال و الآباء و العائلات و الشركات، يملؤ قلبي فرح كبير. لقد بدأ حلمي في تثقيف افراد المجتمع بأهمية نحل العسل و إثبات أن هذه المخلوقات الثمينة تحتاج لموطن لتزدهر، قد بدأ يؤتي ثماره. من المهم ان يعملوا أطفالنا بعقلانية مفعمة بالأمل و باحترام عميق تجاه الطبيعة و جميع المخلوقات التي تعيش فيها. علينا أن نضع أمثلة لهم ليتبعوها. لذا فإن مثل هذه البرامج و النشاطات هي أمثلة رائعة لكيفية ضمان هذا المستقبل “.
و قالت السيدة حبيبة المرعشي، العضو المؤسس و رئيسة مجموعة عمل الإمارات للبيئة: “إن برامج التشجير هذه بالإضافة إلى توفيرها موطن للنحل المحلي و الحشرات و الحياة الفطرية المحلية، ستعمل أيضا كمصارف طبيعية للكربون و التي ستسهم في التخفيف من انبعاثات الكربون في الدولة و ستساعد في تسريع وتيرة العمل لتحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة “.
و أضافت: “منذ بداية هذه الحملة في عام 2007، قامت المجموعة بزراعة 2,114,318 شجرة معمرة في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة. تقوم هذه الأشجار بتخفيف 12,467 طن متري من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون سنويًا و هو ما يعادل إزالة 2,657 سيارة عن الطريق لمدة عام واحد. قمنا هذا العام، بزراعة 9,069 شجرة في كافة ارجاء الدولة و في العام المقبل سنهدف إلى زراعة المزيد بإذن الله.”
و أكدت أن كل هذه الاشجار المزروعة هي نتيجة مباشرة لجهود الجهات المختلفة من أفراد و طلاب إلى مؤسسات و هيئات حكومية. و يظهر مشروع التشجير الجهود التراكمية للمجتمع، حيث تم توفير هذه الأشجار إما من قبل مؤسسات بتبنيها للأشجار او من خلال المشاركة الفعالة في مشاريع إعادة التدوير الخاصة بالمجموعة.
و قالت ان الحدث شهد مشاركة 182 شركة و 62 مدرسة و جامعة و 209 أسرة، و تود المجموعة أن تتقدم بالشكر إلى الكيانات التي قدمت الدعم لإنجاح هذا الحدث بما في ذلك هيئة البيئة و المحميات الطبيعية و متطوعو أستر و تترا باك و العين و المراعي و شركة كوكا كولا و ديل مونتي.
و أضافت إن أوجه التعاون الحيوية هي المفتاح لضمان التقدم المستدام و تود المجموعة بهذه المناسبة أن تتقدم بالشكر الجزيل للمهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر القاسمي لمشاركته الفعالة و دعمه الثابت للمجموعة في برنامجها للتشجير الحضري.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

حملة “الإمارات نظيفة” تصل أبوظبي في آخر محطات دورتها بمشاركة 21 50,943 متطوع

شبكة بيئة ابوظبي، الامارات العربية المتحدة، 15 ديسمبر 2022 بعد أسبوعين، جالت فيهما قافلة الدورة …