“مصدر” توقع اتفاقية لتطوير مشاريع طاقة نظيفة في قيرغيزستان بقدرة 1 جيجاواط

ستبدأ سلسلة المشاريع بتطوير محطة طاقة شمسية كهروضوئية بقدرة 200 ميجاواط

ستسهم المشاريع في دعم أهداف قيرغيزستان للحياد الكربوني وتعزيز أمن الطاقة فيها

شبكة بيئة أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة؛ 10 يناير 2023

أعلنت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر”، إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال الطاقة المتجددة، اليوم عن توقيع اتفاقية مع وزارة الطاقة في جمهورية قيرغيزستان لتطوير سلسلة من مشاريع الطاقة المتجددة في قيرغيزستان بقدرة 1 جيجاواط، بدءاً بتطوير محطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة 200 ميجاواط.

وجرى توقيع الإتفاقية من قبل معالي إبرايف تالايبيك أوموكيفيتش، وزير الطاقة في جمهورية قيرغيزستان، ومحمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة “مصدر”. ومن المخطط أن تدخل محطة الطاقة الشمسية بقدرة 200 ميجاواط حيز التشغيل في عام 2026.

وقال معالي إبرايف تالايبيك أوموكيفيتش، وزير الطاقة في جمهورية قيرغيزستان: “يواجه نظام الطاقة الحالي في قيرغيزستان تحديات تتمثل بالقدرة على تغطية الطلب المتزايد على الكهرباء من قبل جميع فئات المستهلكين من خلال الاعتماد على الموراد الحالية المتوفرة. وفيما تتمتع قيرغيزستان بإمكانات جيدة للطاقة الشمسية فإن تنفيذ مشاريع محطات الطاقة الشمسية بقدرة تصل إلى 1 جيجاواط سيسهم في ضمان أمن الطاقة في البلاد. كما سيسهم نشر أنظمة الطاقة المتجددة على نطاق واسع في تحسين فرص العمل وظروف المعيشة وإمدادات الطاقة للسكان، والحد من الفقر في المناطق الريفية، وتحسين مستوى التعليم، فضلاً عن إدخال التقنيات الحديثة إلى البلاد.”

وقال محمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة “مصدر”: “سنعمل على توظيف خبراتنا الواسعة التي اكتسبناها بالعمل ضمن منطقة آسيا الوسطى من أجل دعم تحقيق أهداف جمهورية قيرغيزستان الخاصة بالطاقة النظيفة. وتتميز قيرغيزستان بوفرة مصادر الطاقة الشمسية لديها، وإن مشروع محطة الطاقة الشمسية بقدرة 200 ميجاواط هو مجرد البداية للعديد من المشاريع التي تدعم الدولة لبلوغ أهدافها المرتبطة بالحد من الانبعاثات بالتوازي مع تعزيز مصادر الطاقة النظيفة وأمن الطاقة”.

وتستهدف قيرغيزستان الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة تصل إلى 44 % بحلول 2030، وتحقيق الحياد الكربوني بحلول 2050. وبالرغم من أن حوالي 90 % من الكهرباء المولدة في قيرغيزستان تأتي فعلياً من موارد طاقة نظيفة، غير أن ذلك يقتصر على محطات الطاقة الكهرومائية القديمة. ومن خلال الاستفادة من مستويات الإشعاع الشمسي العالية في البلاد، يمكن لقرغيزستان زيادة الاعتماد على الطاقة النظيفة وتعزيز أمن الطاقة.

ويأتي تنفيذ الاتفاقية في إطار مذكرة التفاهم التي تم توقيعها بين الطرفين في أبريل 2022، والتي تم من خلالها الاتفاق مع “مصدر” لاستكشاف فرص تطوير مشاريع طاقة متجددة في جمهورية قيرغيزستان لدعم جهودها الرامية إلى تحقيق أهدافها المتعلقة بالحياد الكربوني. وبموجب هذا الاتفاق، ستعمل “مصدر” على استكشاف الفرص المتاحة لتطوير مجموعة من مشاريع الطاقة المتجددة والاستثمار فيها، والتي تشمل مشاريع الطاقة الشمسية الكهروضوئية المركّبة، ومشاريع الطاقة الشمسية الكهروضوئية العائمة والطاقة الكهرومائية.

وكانت “مصدر” قد أعلنت مؤخراً عن هيكلة المساهمين الجديدة، والتركيز إلى جانب الطاقة المتجددة على الهيدروجين الأخضر لتصبح بذلك واحدة من أكبر شركات الطاقة النظيفة من نوعها. وتستهدف “مصدر” تعزيز قدرتها الإنتاجية لتصل إلى 100 جيجاواط من الطاقة المتجدّدة، وإنتاج مليون طن من الهيدروجين الأخضر سنوياً بحلول العام 2030، لترسخ بذلك مكانتها كشركة طاقة نظيفة رائدة وذات إمكانات كبيرة، وتساهم بدور بارز في دعم تحقيق مبادرة الإمارات الاستراتيجية للحياد المناخي 2050، إلى جانب تعزيز جهود التحول في قطاع الطاقة العالمي.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

“مصدر” تطور مشاريع طاقة متجددة بقدرة 5 جيجاواط لدعم أهداف قارة أفريقيا في مجال الطاقة النظيفة

توقيع اتفاقيات لتطوير مشاريع طاقة متجددة في أنغولا وأوغندا وزامبيا تم توقيع الاتفاقيات تحت مظلة …