جمعية الإمارات للطبيعة تطلق فعالية يوم في وجود التغير المناخي بالتعاون مع علامة ايكيا


●الفعالية تنطلق في متجر ايكيا في دبي فستيفال بلازا بين 18 نوفمبر و30 ديسمبر 2023، وتكشف تأثير الممارسات اليومية على ندرة المياه وتغير المناخ

●الفعالية تدعو أفراد المجتمع إلى اعتماد ممارسات حياتية مسؤولة والتبرع المباشر لصالح مشاريع برنامج قادة التغيير

شبكة بيئة ابوظبي، دبي، الإمارات العربية المتحدة، 28 نوفمبر 2023

أعلنت جمعية الإمارات للطبيعة (WWF)، بالتعاون مع علامة ايكيا التابعة لمجموعة الفطيم، عن إطلاق فعالية فريدة بعنوان يوم في وجود التغير المناخي، تكشف من خلالها تأثير الممارسات اليومية للإنسان على البيئة. وتأتي الفعالية خلال عام الاستدامة بالتزامن مع انعقاد مؤتمر الأطراف كوب28 في دبي. وتولت إماجينيشن، الشركة المخصصة بتصميم تجارب العلامات التجارية العالمية، مهمة تطوير هذه التجربة التفاعلية، والتي تستعرض تأثير النشاط البشري على الأمن المائي والتغير المناخي، وتدفع الزوار إلى المساهمة فردياً وجماعياً في إحداث تغييرات إيجابية على المشهد البيئي.

تُقام الفعالية في متجر ايكيا من موقعه المميز داخل فستيفال بلازا مول في جبل علي خلال الفترة من 18 نوفمبر إلى 30 ديسمبر، في ضوء انعقاد مؤتمر الأطراف كوب28 في دبي. وتتيح الفعالية أمام العائلات والأطفال وعملاء ايكيا فرصة المشاركة في رحلة تفاعلية غامرة يعرض من خلالها القائمون على الفعالية أسلوباً جديداً للتعامل مع الأدوات المنزلية اليومية لمعرفة كمية المياه التي يستهلكونها فعلياً، مع تقديم نصائح مهمة حول اعتماد ممارسات حياتية مسؤولة بيئياً.

ويوفّر المكان منصةً رائعةً لمشاهدة أشجار المانغروف، حيث تستكشف الفعالية العلاقة الأشمل بين المناخ والطبيعة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتلعب أشجار المانغروف دوراً محورياً في مواجهة التغير المناخي، باعتبارها تساعد على تنظيف الغلاف الجوي من انبعاثات الكربون وتقوم بتخزينها في تربتها تحت الأرض. كما توفر هذه الاشجار، إلى جانب الموائل الطبيعية المحيطة بها، المأوى للطيور والكائنات البحرية المهددة بالانقراض، وتحمي الساحل الإماراتي من الفيضانات وارتفاع مستوى سطح البحر. ولكنها تعاني بدورها من تأثيرات تغير المناخ وتحتاج إلى المساعدة للبقاء على قيد الحياة.

تكشف المبادرة عن أساليب متعددة تساعد في حماية الطبيعة واستعادة رونقها على مستوى الإمارات، حيث يمكن للزوار التبرع من خلال مسح رموز الاستجابة السريعة التي تتيحها الفعالية، بهدف دعم الجهود التي تبذلها جمعية الإمارات للطبيعة للحفاظ على البيئة المحلية وحماية الحياة البرية وتسريع وتيرة العمل المناخي وتعزيز الوصول إلى الغذاء والماء وغيرها الكثير. كما يتسنى للزوار المساهمة في فعاليات ميدانية مميزة، تتضمن تنظيف أشجار المانغروف وزارعة الشتلات النباتية وغيرها من أنشطة برنامج العضوية السنوي الذي أطلقته الجمعية بعنوان قادة التغيير، بهدف إتاحة الفرصة أمام جميع أفراد المجتمع للمشاركة في تنفيذ المبادرات البيئية على مستوى الإمارات.

وتعليقاً على الموضوع، قال منصور الكتبي، مدير إدارة الشراكات الاستراتيجية وتطوير الأعمال في جمعية الإمارات للطبيعة: “يسعدنا أن نقدم هذه التجربة الفريدة بعنوان يوم في وجود التغير المناخي مع علامة ايكيا التي تُعدّ من أبرز شركائنا المميزين، حيث تؤكّد هذه المبادرة على قوة المجتمع وقدرته على تغيير المشهد البيئي نحو الأفضل. ونأمل أن نلهم المزيد من الناس لحماية الطبيعة، من خلال اعتماد ممارسات سلوكية إيجابية وتقديم التبرعات الهادفة إلى بلوغ مستقبل مستدام، وتفعيل دور برنامج العضوية السنوي لقيادة التغيير على أرض الواقع”.

وبدورها قالت كارلا كلومبينار، المديرة العامة لقسم التسويق والاتصالات والتصميم الداخلي في ايكيا (الفطيم) في الإمارات العربية المتحدة ومصر و قطر وسلطنة عمان: “نسعى في الفطيم ايكيا إلى اعتماد نمط إنتاج دائري يترك أثراً إيجابياً على الأفراد والمجتمع والكوكب، وذلك في إطار التزامنا بمعالجة أبرز التحديات التي تواجه عالمنا، مثل التغيير المناخي والاستهلاك غير المستدام وعدم المساواة مدفوعين باستراتيجية هادفة تحقق أثراً إيجابياً على الأفراد والكوكب. وتتماشى شراكتنا مع منظمات مؤثرة مثل جمعية الإمارات للطبيعة مع رؤيتنا المستقبلية، كما يسعدنا تقديم فعالية يوم في وجود التغير المناخي في دبي فستيفال بلازا، التي تسلط الضوء على أهمية اتباع نمط حياة مسؤول. وندعو الجميع إلى الانضمام إلينا والتعرف على الأساليب الفعّالة فيما يتعلق بالتعامل مع قضايا هامة مثل ندرة المياه والتغير المناخي. كما نشجع العائلات والأطفال وجميع زبائن ايكيا إلى المشاركة في المشاريع المحلية للحفاظ على البيئة واعتماد نمط حياة مستدام ومسؤول، تزامناً مع الاحتفال بعام الاستدامة واقتراب موعد انعقاد مؤتمر الأطراف كوب28”.

وتولت إماجينيشن، شركة تصميم التجارب المخصصة للعلامات التجارية العالمية، عملية تخطيط وتنفيذ هذه الفعالية في إطار التزامها بالتصميم من أجل التغيير للأفضل. كما أشرفت الشركة الرائدة على مراحل الابتكار والإنتاج والتنفيذ للتجربة التفاعلية المميزة المعنية أيضاً بجمع التبرعات، وبهدف تعزيز الوعي للوصول إلى مستقبل أكثر أماناً واستدامة.
ومن جانبها، قالت إليزابيث آن، المديرة العامة لشركة إماجينيشن في الشرق الأوسط: “تسعى إماجينيشن إلى ابتكار تجارب تترك أثراً إيجابياً على المجتمع من خلال الإبداع، إذ أتاحت هذه الفعالية الفرصة أمامنا لمناقشة أبرز المواضيع المتعلقة بالتغير المناخي التي تعني دولة الإمارات خلال مؤتمر الأطراف كوب28. وكان العمل مع جمعية الإمارات للطبيعة والفطيم ايكيا تجربة مذهلة، ونتطلع لمزيدٍ من اتفاقيات التعاون المميزة في المستقبل”.

وتعاونت إماجينيشن مع شركة بي آر جي لتصميم التقنيات المستخدمة في الفعالية، كما استعانت مع الخبراء من شركة مايسترا التي صممت مجموعة من الأقسام الأساسية في التجربة، بالاعتماد على خبرتها الواسعة في إنتاج الفعاليات والمعارض.
لمعرفة المزيد حول البرامج المحلية للحفاظ على البيئة وتقديم المساهمات المالية، يُرجى زيارة الرابط أدناهhttps://support.emiratesnaturewwf.ae/donate

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

المنتدى يتزامن مع إعلان رئيس الدولة بتمديد عام الاستدامة ليشمل 2024

ملخص مشاركة المهندس عماد سعد، خبير الاستدامة والتغير المناخي، رئيس شبكة بيئة ابوظبي، رئيس اللجنة …