ختام فعاليات ” مؤتمر قمة الابتكار الاجتماعي الثالث” بمشاركة بحرينية وعربية ودولية واسعة

برعاية فخرية من معالي رئيس مجلس الشورى البحريني وحضور شرفي رفيع المستوى

شبكة بيئة ابوظبي، مملكة البحرين، 02 ديسمبر 2023

أقيمت في مملكة البحرين فعاليات ” مؤتمر قمة الابتكار الاجتماعي الثالث لعام 2023م “، وكذلك حفل تدشين كتاب” معالي الدكتور عبد الله المعتوق عطاء وطني وانجازات عالمية” برعاية فخرية من معالي السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى البحرين، وبحضور شرفي لمعالي الدكتور عبد الله معتوق المعتوق المستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة رئيس مجلس إدارة الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية والتي يقع مقرها الرئيس في دولة الكويت. كما شارك أيضا كل من سعادة الدكتور ماجد العازمي مدير عام بيت الزكاة الكويتي، وسعادة الدكتور يوسف الحزيم الأمين العام لمؤسسة الأميرة العنود الخيرية من المملكة العربية السعودية وسعادة الوجيه إبراهيم البغلي رئيس مبرة البغلي الكويتية كضيوف شرف للمؤتمر.

حيث أقيمت الفعاليات بفندق موفنبك البحرين خلال الفترة مابين 29-30 نوفمبر 2023م بمشاركة بحرينية وعربية ودولية واسعة ورفيعة المستوى. وكان موضوع أوراق وورش عمل النسخة الثالثة من المؤتمر والذي تم تنظيمه من قبل الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية بالشراكة مع المركز العالمي للتنمية المستدامة هو ” توظيف الابتكارالاجتماعي وأدواته في تنمية القطاع غير الربحي”. وقد افتتح معالي السيد علي بن صالح الصالح الراعي الفخري للمؤتمر الفعاليات بكلمة رئيسة” أكد فيها بالفخر والاعتزاز بالرؤى الملكية السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك البلاد المعظّم، حفظه الله ورعاه، لتعزيز الابتكار الاجتماعي في مملكة البحرين، مشيدًا معاليه بالجهود الحكومية بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حفظه الله، لتشجيع المبادرات المجتمعية، والبرامج التي تنهض بالمقومات الاجتماعية الرصينة.

وثمّنَ معالي رئيس مجلس الشورى حرص الحكومة الموقرة على تطبيق أفضل الممارسات في الابتكار الاجتماعي، وتوظيفها في المبادرات التنموية الرائدة، ومنها صندوق العمل (تمكين) الذي يهدف الى الارتقاء بالقطاع الاقتصادي والاجتماعي، من خلال الاستفادة من المساهمات الإيجابية في تدريب وتطوير الكوادر البحرينية، وتطوير المؤسسات والشركات الصغيرة والمتوسطة ودعم الأنظمة والعمليات التشغيلية المعمول بها في تلك المؤسسات.

وأثنى معالي رئيس مجلس الشورى على جهود المجتمع المدني في الابتكار الاجتماعي، مشيرًا إلى أن هناك نشاط لدى العديد من منظمات المجتمع المدني بمملكة البحرين في مجال الابتكار الاجتماعي، من خلال إطلاق المشاريع والبرامج التي تستهدف النهوض بمبادئ وقيم التكافل والتشارك المجتمعي.وأثنى معالي رئيس مجلس الشورى على جهود المجتمع المدني في الابتكار الاجتماعي، مشيرًا إلى أن هناك نشاط لدى العديد من منظمات المجتمع المدني بمملكة البحرين في مجال الابتكار الاجتماعي، من خلال إطلاق المشاريع والبرامج التي تستهدف النهوض بمبادئ وقيم التكافل والتشارك المجتمعي.

وأوضح معالي رئيس مجلس الشورى أن الابتكار الاجتماعي يعد أحد الأسس المهمة في عملية تطوير الخِدمات والبرامج التي تلبي الاحتياجات الاجتماعية، وتسهم في توفير الخدمات العامة من قبل المؤسسات الاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني.
ولفت معالي رئيس مجلس الشورى إلى أنَّ الابتكار الاجتماعي يعزز الكفاءة التنظيمية والقدرة التنافسية، ويؤدي الى استدامة فعّالية المؤسسات غير الربحية، من خلال مهارات القيادة والابتكارات في مجال المنح والعطاء وتطوير طرقٍ جديدةٍ ومبتكرةٍ لمواجهة التَّحديات الاجتماعية.

ونوّه معالي رئيس مجلس الشورى بالشخصيات المشاركة من مختلف الأقطار العربية، في مؤتمر القمة العالمية الثالثة للابتكار الاجتماع، وحرصهم على نقل خبراتهم وتطلعاتهم حول الابتكار الاجتماعي، وفرص تحسين القطاع غير الربحي، وتقديم الأفكار والرؤى التي تسهم في إيجاد حلول مستدامة ونماذج ابتكارية في تمويل المشاريع المجتمعية.كما أكد معالي رئيس مجلس الشورى ضرورة النهوض بالوعي بأهمية الابتكار الاجتماعي من خلال حملات التوعية وبرامج التدريب، ونشر ثقافة الابتكار الاجتماعي، وتعزيز التعاون بين الجهات المعنية بالابتكار الاجتماعي، متمنيًا معاليه أن يكون المؤتمر محطة قيّمة للحوار البناء والتفاعل الإيجابي بين المتحدثين والمشاركين، والخروج بتوصيات ورؤى جديدة تصب في دعم الابتكار الاجتماعي وتوفير الحلول للتحديات المجتمعية.

وتقدم معالي رئيس مجلس الشورى بالشكر لمركز السلام للابتكار الاجتماعي التابع للشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية، على جهودهم المخلصة في تنظيم المؤتمر، مقدّراً مساعيهم في تنظيم المؤتمرات والملتقيات التي تعزز ثقافة الابتكار الاجتماعي والريادة الاجتماعية في الوطن العربي.

معالي الدكتور المعتوق يقدم شكره للبحرين لاستضافة هذا الحدث الهام
ثم قدم معالي الدكتور عبدالله معتوق المعتوق المستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة – ضيف الشرف الفخري للمؤتمر – كلمة رئيسة قال فيها ” اسمحوا لي في مستهل كلمتي أن أرفع إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة – حفظه الله ورعاه – ملك مملكة البحرين، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، أسمى آيات العرفان والتقدير، وأسأل الله تعالى للشعب البحريني الشقيق المزيد من الخير والنماء والازدهار والتقدم على درب تعزيز مسيرة النهضة الشاملة في مملكة البحرين.وأود أن أعبر عن سعادتي لمشاركتي في أعمال مؤتمر القمة العالمية الثالث للابتكار الاجتماعي لعام 2023، الذي ينظمه مركز السلام للابتكار الاجتماعي، التابع للشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية، توظيفًا لدور الابتكار الاجتماعي وأدواته في تنمية القطاع غير الربحي، وتعزيزًا لهذه الثقافة الريادية والتنموية في الوطن العربي.

وفي هذا المقام، قد تعجز الكلمات وتقصر العبارات التي تعبر عما أوليتموني وغمرتموني به من حفاوة وتقدير وتكريم، فتحيَّةٌ صادقةٌ من أعماق قلبي إليكم جميعًا، تحيَّةٌ تحمل في طياتها حبًا ووفاءً، تحيةُ عرفانٍ وامتنانٍ على هذا التكريم الرفيع.وإنه لشرف كبير لي ولمن أُمثلهم في الحقل الخيري الكويتي أن أحظى بهذا التكريم من منظمة عريقة كالشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية بحضور هذه النخبة الكريمة، وعلى أرض هذا البلد الشقيق، الذي نكن لشعبه كل حب وتقدير، ونرجو لمؤسساته كل نجاح وتوفيق.إن هذا التكريم يُحمّلني مسؤولية إضافية لمواصلة واجبنا الإنساني، وبذل ما في الوسع بالتعاون مع شركائنا من أجل التخفيف عن ضحايا الكوارث والنزاعات المسلحة في كل مكان.

كما أضاف معالي الدكتور المعتوق كذلك ” إننا في الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية التي أتشرف برئاستها، وغيرها من المؤسسات الخيرية الكويتية، نرحب دائمًا بالشراكة مع المنظمات الإنسانية والتنموية والاجتماعية، لترجمة أهدافنا المشتركة في بناء الإنسان وتنمية قدراته التطوعية والمجتمعية، بدعم من الشعب الكويتي المعطاء، وتوجيهات سديدة من حضرة صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، حفظهما الله ورعاهما.

وأحب أن أؤكد في هذا الصدد أن ما قمنا به وما سنقوم به مستقبلًا، ما هو إلا من قبيل الواجب، الذي تمليه علينا أخوة الإسلام والقيم الإنسانية، وأن شرف تكريمكم لي سيظل وسامًا على صدري، وهو بالأساس تكريم لأهل الكويت والمؤسسات الخيرية الكويتية. فكل التقدير للشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعي لما تسعى إليه من أهداف نبيلة لتعزيز قيم المسؤولية المجتمعية ومسيرة التنمية المستدامة نحو مستقبل أكثر اشراقًا وإثمارًا. .

د. صلاح يؤكد على أهمية الابتكار للقطاع غير الربحي
بعد ذلك قدم سعادة الدكتور صلاح بن علي عبد الرحمن الوزير والبرلماني السابق – الرئيس الشرفي للمؤتمر – كلمة قال فيها ” إن مفهوم الابتكار الاجتماعي له آثار على قادة القطاع غير الربحي وصناع القرار والممولين، والممارسين. فهو لا يعنى فقط بالغايات التي يطمح رواد التغيير الاجتماعي إلى الوصول إليها فحسب، ولكنه يسعى أيضاً إلى ابتكار مجموعة كاملة من الوسائل يمكن من خلالها تحقيق تلك الغايات.

ولذلك جاءت مبادرة مركز السلام للابتكار الاجتماعي التابع للشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية بتوجيه مؤتمره في نسخته الثالثة نحو موضوع معني بحث القطاع غير الربحي لتوظيف أدوات واستراتيجيات الابتكار الاجتماعي لتعظيم عوائد أعماله وخدماته ومبادراته. وأضاف سعادته كذلك قائلاً “وقفة مع القطاع غير الربحي في العالم وفي منطقتنا العربية نجده أنه بدأ يأخذ حيزا كبيرا من الاهتمام والرعاية من الدول، بل أصبح شريكا لها في تنفيذ خطط التنمية.

وهذا الأمر يتطلب أن يكون لهذا القطاع غير الهادف للربح جاهزية للتعامل مع هذه الرعاية والمكانة الممنوحتين له للقيام بأدوار فاعلة ومؤثرة في المجتمعات. ولن يتأتى له ذلك دون أن تكون قدراته البشرية والمؤسسية قد تم بناءها وفق أعلى المرجعيات والممارسات المهنية العالية . وبهذه المناسبة أبارك للخبراء بالشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية على حسن اختيارهم لهذا الموضوع الهام والمعني بتوظيف وتطبيق الابتكار الاجتماعي في القطاع غير الربحي بالمنطقة العربية. كما أقدر باعتزاز مشاركة المؤسسات غير الربحية والدولية، وكذلك الحكومية والخاصة من الدول الشقيقة، بالإضافة إلى المشاركين من مملكة البحرين في هذا المحفل العلمي، ونرحب بالضيوف جميعا في بلدكم الثاني مملكة البحرين، ونسأل الله أن يكون مسعاكم جميعا في رعاية مشروعات مؤسساتكم بمنهجية وممارسات مبتكرة يحقق مبتغاه بإذن الله.

كما أود أن أبارك في هذه المناسبة لصاحب المعالي الدكتور عبدالله معتوق المعتوق المستشار الخاص لمعالي الأمين العام للأمم المتحدة على تكريمه وتقديره من الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية في هذه الفعالية، وذلك من خلال جهودها لتوثيق سيرة هذه الشخصية العربية المسلمة المعطاءة والتي لطالما قدمت نموذجا يحتذى به من العطاء المسؤول على الصعيدين الوطني والدولي. وختاماً أكرر شكري لصاحب المعالي الراعي الفخري لهذا المؤتمر معالي الأخ العزيز السيد علي بن صالح الصالح، والشكر موصول لكم جميعا خبراء ورعاة وشركاء وضيوف شرف ومشاركين .

مراسم تدشين كتاب توثيقي لمسيرة معالي الدكتور المعتوق
ثم تمت مراسم تدشين كتاب توثيقي للمسيرة المهنية المتميزة لضيف الشرف الفخري للمؤتمر موسوم بعنوان ” معالي الدكتور عبدالله المعتوق. عطاء وطني وانجازات عالمية “، ضمن الإصدارات الشرفية للشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية. وكذلك تم عرض فلم توثيقي عن مسيرة معالي الدكتور المعتوق الغنية بالانجازات وطنيا ودوليا.

تبع ذلك كلمة في حق معالي الدكتور المعتوق قدمها الدكتور نبيل بن حمد العون رئيس مجلس إدارة جمعية السلام للأعمال الإنسانية والخيرية الكويتية قال فيها ” تشرفت بملازمة فارس العمل الخيري والإنساني العالمي ومستشار الانسانية معالي الدكتور عبدالله المعتوق الذي سطر معاني الانسانية بمبادراته وقراراته الملهمة التي رفعت مستوى العمل الانساني المحلي والاقليمي والدولي أعلى مراتبه.

ومن خلال ملازمتي لمعاليه عقداً من الزمن، رأيت الجدية والمرونة في العمل، وقرارته الداعمة واللامحدودة للعمل الإنساني، دون الارتكاز على شعارات أو حزبيات معينة، ومن أهم أهدافه الاستراتيجية والإنسانية الإرتقاء بالعمل الانساني تماشياً مع مبدأ الحوكمة والميكنة والتنمية المستدامة والتمكين، وكان معاليه من المبادرين لتبني ورعايته لمؤتمرات المانحين على المستوى الدولي ومنظمات العمل الانساني، ولاننسى الدور الكبير والمميز لمعاليه في تقديم الاستشارات لسمو أمير الإنسانية الذي استحق من خلاله لقب أمير الإنسانية.

ومن حرصه على ايصال الخير الى أهل الحاجة والمكلومين والمستضعفين في الارض، بادر بإطلاق مشروع إطعام مليار جائع في منظمة الأمم المتحدة، وقد تكللت هذه المبادرة بالنجاح الكبير والمميز من خلال تعهدات المنظمات الانسانية بإطعام 3 مليار و362 مليون جائع.ومن خلال ملازمتي لمعاليه في أغلب رحلاته الانسانية ومؤتمراته وجولاته المحلية والإقليمية والدولية، تميز بالصبر والحلم والكرم والطيب والجود، وتحمله التعب والمشقة في سبيل الوصول الى مبتغاه الإنساني، وكان له الدور الكبير والمميز في تبني مشاريع نوعية كبيرة لها أهمية قصوى لأهل الحاجة في الدول الفقيرة والمنكوبة، ولا أنسى دوره الإجتماعي الذي ساهم في حل كثير من المعاضل والمشاكل الأسرية المعقدة، من خلال حكمته وفطنته وقبوله في كافة أطياف المجتمع، بالإضافة الى دوره البارز والمميز في تسهيل أمور الناس من خلال الشفاعات وعلاقاته الكبيرة والمميزة مع المسؤولين على المستوى المحلي والاقليمي والدولي.

حقيقة مهما كتبت وتحدثت عن مآثره وأخلاقه وأفعاله، يعجز الكلام عن الوفاء بحقه شرف لي بملازمة فارس العمل الخيري والإنساني ومستشار الإنسانية حبيب أهل الكويت والخليج والعالم العربي والإسلامي معالي الدكتور عبدالله معتوق المعتوق”.

جائزة عربية للابتكار الاجتماعي في مجال كبار السن
بعدها تم الإعلان الرسمي عن إطلاق جائزة عربية متخصصة تحمل اسم” جائزة الإبتكار الاجتماعي لرعاية كبار السن بالدول العربية ” برعاية وشراكة مابين الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية ونادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين التابع لجمعية البحرين لرعاية الوالدين.

رئيس الشبكة الإقليمية يؤكد أهمية الابتكار للتنمية المستدامة
ثم قدم سعادة البروفيسور يوسف عبدالغفار رئيس مجلس إدارة الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية كلمة قال فيها ” إننا نتشرف في الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية أن ننظم فعالية علمية متخصصة تساهم في إيجاد مظلة للمبتكرين الاجتماعيين العرب، حيث نتشرف في هذا المؤتمر بمشاركة نخبة عربية لديها قصص نجاح وإنجازات معرفية نوعية وتطبيقاتها في مجال الإبتكار الاجتماعي.وأضاف كذلك قائلا” إن اختيار موضوع ” لابتكار الاجتماعي وتطبيقاته في القطاع غير الربحي” جاء لأهمية هذا القطاع غير الربحي في تنمية الدول والمجتمعات . حيث لا يقل دور القطاع غير الربحي اهمية عن القطاعين الحكومي والخاص فهو يشكل عاملًا مهماً للتأثير الإيجابي على الفرد والمجتمع بالمنطقة العربية والعالم، ويعزز النمو المستدام على كافة الأصعدة، وعليه، فإن منظمــات القطاع غير الربحي تعد شريكاً تنموياً في تحقيق الأهــداف الاستراتيجية للرؤى الوطنية في كل دولة على مسـتويات متنوعـة، وكذلك لهذا القطاع دور فاعل في تحقيق الأجندة العالمية للتنمية المستدامة 2030.

ونحن، كما دول العالم قد قطعنا منتصف الطريق نحو البلوغ إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030م . والقطاع غير الربحي له دور كبير في بلوغ ذلك الهدف في ظل هذه التحديات التي تعتري العالم، حيث يفترض أن نهيئ له من الآن على أساس أن القطاع غير الربحي شريك أساس لخطط التنمية ومواجهة القضايا والتحديات العديدة في كل مجتمع بمنهجية ابتكارية. إن الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية تتشرف برعاية معالي السيد علي بن صالح الصالح لهذا الحدث العلمي الهام ومساندته له. كما نبارك لمعالي الدكتور عبدالله معتوق المعتوق ضيف الشرف الفخري صدور كتاب توثيقي عن مسيرة معاليه الغنية بالإنجازات على الصعيدين الدولي والوطني، ونحمد الله أن هذا الإصدار تشرفت الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية بإعداده للنشر، حيث تفخر دائما بدور معاليه كشخصية عربية مسلمة ملهمة للآخرين بعطائها.وفي الختام. نبارك للجهات والشخصيات التي سنتشرف بتكريمها في هذا المؤتمر العلمي، ونشكر رعاة هذا المؤتمر وداعميه ونخص منهم: الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية وجمعية سدرة للرعاية النفسية لمرضى السرطان من دولة الكويت.متمنيا للجميع من الأشقاء العرب وكذلك المشاركين من مملكة البحرين من خبراء ومتحدثين ومشاركين عظيم الفائدة واستدامة التوفيق والأثر في هذا التجمع العلمي المبارك.

تقليد شخصيات عربية بلقب” سفير للمسؤولية المجتمعية”
ثم أقيمت مراسم التقليد الرسمي لكل من سعادة السيد أحمد بن عبد الواحد قراطة النائب الثاني لرئيس مجلس النواب بمملكة البحرين، وكذلك سعادة الدكتور نبيل بن حمد العون رئيس مجلس إدارة جمعية السلام للأعمال الإنسانية والخيرية الكويتية ومنحهما لقب” سفير دولي للمسؤولية المجتمعية”، وذلك لجهودهما في تعزيز الممارسات المسؤولة والتنمية المستدامة على الصعيدين الوطني والدولي.

تكريم جهات عربية وشخصيات عربية بجوائز الإبتكار الاجتماعي
ثم أقيمت مراسم تكريم جهات عربية غير ربحية “بجوائز المؤسسة الدولية المتميزة في دعم الابتكار الاجتماعي لعام 2023م”، وذلك بمناسبة تنظيم فعاليات هذا المؤتمر. حيث تم تكريم كل من :مبرة العوازم الخيرية من دولة الكويت، ومركز جنى من المملكة العربية السعودية، إضافة إلى جمعية قطر الخيرية من دولة قطر، وكذلك جمعية المعلمين الكويتية ، ونادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي من مملكة البحرين، وجمعية بهجة للأيتام من سلطنة عمان. كما تم تكريم عدد من الشخصيات العربية المؤثرة بوسام المشاركة المعرفية في الابتكار الاجتماعي. كما تم تكريم الخبراء والمتحدثين “بجوائز المساهمة العلمية الدولية في مجال الابتكار الاجتماعي”.

خمس جلسات عمل وورش متخصصة في مجال الابتكار الاجتماعي
كما أقيمت خلال فعاليات المؤتمر خمس جلسات عمل قدم أوراق عملها خبراء ومتحدثون من العديد من الدول العربية، حيث استعرضوا خلالها تجاربهم وممارساتهم في مجال الإبتكار الاجتماعي وتطبيقاته في القطاع غير الربحي. كما تم تقديم ورشتي عمل متخصصتين في مجال الابتكار الاجتماعي قدمهما خبراء دوليون.

فعاليات رئيسة مصاحبة لتقليد شخصيات بمناصب شرفية
كما أقيم وبمناسبة تنظيم فعاليات المؤتمر مراسم تقليد عدد من الشخصيات العربية بمناصب وألقاب شرفية ومهنية رفيعة المستوى. حيث تم منح كل من سعادة الوجيه إبراهيم البغلي والدكتور عبدالرحمن شيخان الفارسي بالعضويات الشرفية لمجلس المسؤولية المجتمعية للشركات العائلية العربية التابع للشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية . كما أقيمت كذلك مراسم تقليد عدد من الشخصيات العربية المهنية بالعضويات المهنية لمنصة خبراء المسؤولية المجتمعية بالدول العربية .

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

الاتحاد العالمي للكشاف المسلم يحتفل بتوقيع مذكرة تفاهم مع شبكة بيئة ابوظبي

توطين المعرفة المسؤولة في حماية البيئة وتعزيز التنمية المستدامة شبكة بيئة ابوظبي، الإمارات العربية المتحدة، …