تواصل فعاليات مهرجان الوثبة للعسل في أبوظبي بمشاركة 60 مربياً ومنتجاً

يتضمن 6 مسابقات لتشجيع الإنتاج المحلي من العسل

شبكة بيئة أبوظبي، الامارات العربية المتحدة، 30 يناير 2024

تتواصل فعاليات مهرجان الوثبة للعسل في دورته الأولى أحد المهرجانات المصاحبة لجائزة الشيخ منصور بن زايد للتميز الزراعي التي انطلقت بتاريخ 26 يناير الجاري ،وتستمر حتى 8 فبراير المقبل وذلك ضمن جناح الجائزة في «مهرجان الشيخ زايد» بالوثبة بأبوظبي .

ويهدف مهرجان الوثبة للعسل إلى دعم مربي النحل ومنتجي العسل المحليين، وتطوير مهاراتهم، وتمكينهم من الاطلاع على أحدث الابتكارات والتقنيات الحديثة وأفضل الممارسات في مجال تربية النحل وإنتاج العسل، بالإضافة إلى تسويق منتجات النحالين الإماراتيين ، وتعريف الجمهور بفوائد العسل الإماراتي وخصائصه الفريدة.

ويشارك في المهرجان ما يزيد عن 60 مربي نحل وشركة من الشركات المهتمة بتربية النحل وإنتاج العسل، حيث يعرض مربو النحل منتجاتهم من العسل ومنتجات النحل الأخرى، كما تعرض الشركات الأدوات والمعدات والتقنيات الحديثة المستخدمة في تربية النحل وإنتاج العسل.

وينظم المهرجان مجموعة كبيرة من ورش العمل والندوات حول تربية ملكات نحل العسل وإنتاج العسل وجلسات نقاشية مع مربي النحل والعروض الحية المرتبطة بتربية النحل وإنتاج العسل في دولة الإمارات بهدف الارتقاء بهذا القطاع الحيوي، وتشجيع أفراد المجتمع على العمل والاستثمار في مجمل الأنشطة المرتبطة فيه حيث تعتبر تربية النحل وإنتاج العسل إحدى جوانب التنمية الزراعية المستدامة الداعمة لمنظومة الأمن الغذائي في الدولة، بالإضافة إلى الأهمية البيئية لتربية النحل من خلال مساهمتها في التوع البيولوجي وعمليات التلقيح المرتبطة بإكثار النباتات والأشجار.

ويشهد المهرجان تنظيم 6 مسابقات خاصة بمربي النحل ومنتجي العسل المحليين بهدف بث روح المنافسة بينهم وتحفيزهم على تطوير قدراتهم الإنتاجية بما يعزز مكانة العسل الإماراتي كمنتج مميز وعالي الجودة، وتتضمن كلا من: مسابقة أفضل عسل سدر سائل، ومسابقة أفضل عسل سمر سائل، ومسابقة أفضل عسل متبلور، ومسابقة أفضل قرص شمع عسل لعسل السدر، ومسابقة أفضل قرص شمع عسل سدر للنحل البري، ومسابقة أفضل قرص عسل سمر للنحل البري، حيث سيحصل الفائزون في المراكز الثلاثة الأولى من كل مسابقة على جوائز مالية قيمة تقدر بحوالي 270 ألف درهم ، بالإضافة لجوائز عينية ودروع للفائزين بالمركز الرابع والخامس من كل مسابقة.

يشارك مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة بالتعاون مع هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية في تقييم المسابقات حيث يوفر المجلس خدمة الفحص المخبري لعينات العسل المقدمة من المنتجين المحليين، بهدف التحقق من جودة العسل ودعم لجنة التحكيم في اختيار العسل ذي الجودة العالية.

وأكدت سعادة الدكتورة مريم حارب السويدي رئيس اللجنة العليا لجائزة الشيخ منصور بن زايد للتميز الزراعي، نائب مدير عام هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية للشؤون التشغيلية أن مهرجانات العسل في إمارة أبوظبي تعتبر منصات مهمة توفر فرصاً عديدة لتبادل الخبرات والتجارب الناجحة في مجال إنتاج العسل المحلي، وتسليط الضوء على أحدث الطرق التي تعزز جودته، فضلاً عن عرض أصناف متنوعة من منتجات مناحل دولة الإمارات والترويج لها بما يدعم من عائدتها الاقتصادية.

وأوضحت سعادتها أن مهرجان الوثبة للعسل يمثل منصة ترويجية وتسويقية هامة للعسل الإماراتي الذي يُصنف ضمن الأجود عالمياً خاصة عسل “السمر والسدر والغاف والقرم”، حيث تنتشر على امتداد دولة الإمارات بتضاريسها المتنوعة موائل طبيعية عديدة لتربية النحل وجني العسل بمختلف أنواعه، كما يعد المهرجان فرصة للتبادل التجاري بين المنتجين الإماراتيين والتجار المحليين والدوليين بما يتماشى مع الأهداف العليا لجائزة الشيخ منصور بن زايد للتميز الزراعي.

وأشارت إلى أن المهرجان الذي يقام للمرة الأولى ضمن المهرجانات المصاحبة لجائزة الشيخ منصور بن زايد للتميز الزراعي من شأنه تسليط الضوء على جهود هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية في استدامة قطاع تربية النحل وإنتاج العسل من خلال إنتاج ملكات سلالة نحل العسل الإماراتية ضمن أنشطة مشروع تطوير وتحسين سلالات نحل العسل بالدولة، حيث تتميز سلالة نحل العسل الإماراتية بقدرتها على تحمل ظروف الدولة خلال فصل الصيف، وإنتاج عسل عالي الجودة، وتحملها للإصابة بطفيل الفاروا مقارنة بسلالات النحل المستوردة، وتم إنتاج ثمانية أجيال من هذه السلالة حتى نهاية عام 2023 بإجمالي ما يقارب من 13 ألف ملكة وزعت منها حوالي 11 ألف ملكة على مربي النحل بالدولة دعماً لاستدامة مشاريعهم، وجاري الإعداد لتربية الجيل التاسع عام 2024 بإجمالي 5300 ملكة.

ونوهت سعادتها إلى أن المهرجان سيتضمن عروضا لأنواع مختلفة من العسل الذي تتميز به دولة الإمارات مما يجعله منصة تسوق هامة بالنسبة للزوار الذين ستتاح لهم فرصة شراء أصناف متنوعة ومتعددة من العسل المحلي ذي الخصائص والجودة العالية بأفضل الأسعار. كما يقدم المهرجان لزواره باقة من الفعاليات والأنشطة التراثية والثقافية والترفيهية التي تناسب كافة الفئات العمرية، كما ينظم المهرجان مسابقات يومية للجمهور تتضمن توزيع مجموعة من الجوائز والهدايا القيّمة.

ومن جانبه أعرب سعادة عبدالله المعيني المدير التنفيذي لقطاع المختبر المركزي في مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة عن سعادته بمشاركة المختبرات في مهرجان الوثبة للعسل والتعاون المثمر مع هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، مشيراً أن المجلس ملتزم بتوفير خدمات فحص متميزة لضمان جودة المنتجات الزراعية والغذائية في إمارة أبوظبي، حيث تعتبر مشاركة المجلس في مهرجان الوثبة للعسل خطوة مهمة في تعزيز قطاع الزراعة المحلي ودعم المنتجين المحليين، وستساهم الخدمات المقدمة في ضمان جودة العسل المعروض وفحصه بمعايير عالية، مما يعزز سمعة العسل الإماراتي ويزيد من قيمته في الأسواق المحلية والدولية.

وأوضح أن مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة يعمل على تطوير وتنفيذ السياسات والمعايير والأنظمة اللازمة لضمان الجودة وتعزيز المطابقة وحماية حقوق المستهلكين في الإمارة، وتعكس هذه المشاركة التزامنا بدعم جميع القطاعات الاقتصادية بإمارة أبوظبي، ومنها قطاع الزراعة لدعم المنتجين المحليين، وتعزيز الجودة والمطابقة في جميع الصناعات الزراعية والغذائية.

وتتميز الاختبارات التي يتم إجراؤها على عينات العسل لضمان جودتها، ويتم تقييم معايير مختلفة للتحقق من توافق العسل مع أعلى المعايير المحلية والعالمية، وتشمل هذه المعايير الدياستاز ومستويات الهيدروكسي ميثيل فورفورال HMF وتركيب السكريات والحموضة ومحتوى الرطوبة، ويعتبر المهرجان فرصة لعرض منتجات العسل المميزة التي تنتجها المزارع والمربين المحليين، وتعزيز الوعي بأهمية العسل وفوائده الصحية، كما يشكل المهرجان منصة لتبادل المعرفة والتجارب بين النحالين والمهنيين في صناعة العسل وتعزيز التعاون والشراكات في هذا القطاع المهم، وسيعمل قطاع المختبر المركزي على توفير خدمات الفحص بسعر مخفض وذلك لتشجيع المشاركين في منصات البيع المتواجدة في المهرجان على فحص منتجات العسل المعروضة للبيع خلال فترة المهرجان.

وحددت اللجنة المنظمة لجائزة الشيخ منصور بن زايد للتميز الزراعي شروطاً عامة للمشاركة في مسابقات العسل منها: تسليم 1 كجم مقسمة على عدد (2) عينة بنفس المواصفات والجودة من العسل، العبوات يجب أن تكون أسطوانية الشكل، زجاجية شفافة ملساء ذات غطاء معدني، ويجب عدم لصق أي بطاقة أو وضع أي علامة مميزة على العبوات. كما أوضحت اللجنة أن كل مسابقة من مسابقات العسل لها شروط منها: شروط الأعسال السائلة أن تكون العينة متجانسة، خالية من الشوائب، خالية من المواد الغريبة مثل بقايا الشمع، خالية من الفقاعات الهوائية والرغوة، ذات رائحة وطعم طبيعي، النظافة العامة وعدم وجود تبلور. وأهم شروط الأعسال المتبلورة هي: تجانس بلورات العينة في الحجم، الخلو من الشوائب والمواد الغريبة، ذات لون ورائحة وطعم طبيعي، لا يوجد فصل إلى طبقات، بالإضافة لنظافة العينة. في حين أن شروط المشاركة في مسابقات الأقراص الشمعية منها نضوج قرص العسل (عيون سداسية كاملة ومغلقة)، القرص ذو لون طبيعي وشفاف ورائحة وطعم طبيعي، النقاوة، استواء السطح العلوي والسفلي للأقراص، الخلو من العيوب مثل الشقوق والانكماش.

كما حددت اللجنة معايير للتقييم أهمها: الخواص الكيميائية للعسل مثل المحتوى من السكريات المختزلة (الجلوكوز والفركتوز) والمحتوي من سكر السكروز، المحتوى من مادة الهيدروكسي ميثيل فورفورال (HMF) ونسبة الرطوبة، كما أن هناك معايير للتقييم الحسي منها الطعم والرائحة والتجانس والقوام والنظافة العامة وغيرها من المعايير المعترف بها دولياً في تحكيم مسابقات العسل.

يشار إلى أن مهرجان الوثبة للعسل يعد أحد أبرز المهرجانات المصاحبة لجائزة الشيخ منصور بن زايد للتميز الزراعي وعددها 9 مهرجانات متنوِّعة، تشمل مهرجان منتجات مزارع الأحياء المائية المحلية (أسماك مزارعنا / أسماك الصحراء)، ومهرجان التين، ومهرجان الفراولة، ومهرجان ثمار السدر، ومهرجان الأكلات الشعبية للأسر المنتجة، ومهرجان مستلزمات الإنتاج الزراعي، ومهرجان منتجات الصناعات التحويلية ومنتجات الألبان فئة المصانع، إضافة إلى مهرجان الذرة و البطاطا ومسابقات العسل والنخيل وسلة الفواكه وثمار السدر والتين.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

“الذيد الزراعي” يُطلع الزوار والمزارعين على أبرز ممارسات الاستدامة في القطاع الزراعي

أكثر من 6 ورش وجلسات حوارية تناقش أبرز الحلول الزراعية المبتكرة شبكة بيئة ابوظبي، الذيد، …