هيئة البيئة – أبوظبي ومُدن العقارية يعلنان عن تشغيل أول برج لتنقية الهواء في المنطقة

بحضور معالي محمد أحمد البواردي

شبكة بيئة أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 8 فبراير 2024

في إطار سعيها للمحافظة على جودة الهواء وتقليل آثار التغير المناخي، أعلنت هيئة البيئة – أبوظبي، بالشراكة مع شركة مُدن العقارية، عن بدء تشغيل أول برج لتنقية الهواء في المنطقة في جزيرة الحديريات. ويعتبر هذا البرج الجديد ابتكارًا حضريًا مصممًا لتحسين جودة الهواء في المنطقة، ويوفر تجربة ملهمة لضمان مستقبل مستدام.

حضر الفعالية معالي محمد أحمد البواردي، نائب رئيس مجلس إدارة رئيس اللجنة التنفيذية بهيئة البيئة ؛ ومعالي الدكتور مغير خميس الخييلي، رئيس دائرة تنمية المجتمع؛ وسعادة رزان خليفة المبارك، العضو المنتدب لهيئة البيئة؛ وسعادة د. شيخة سالم الظاهري، الأمين العام للهيئة. كما حضر من جانب شركة مُدن العقارية سعادة عبدالله الساهي العضو المنتدب للشركة، وبيل أوريجان الرئيس التنفيذي.

وبهذه المناسبة، قال معالي محمد أحمد البواردي: «يعد تحسين نوعية الهواء إحدى أولوياتنا الإستراتيجية، وهو ما عملنا على تعزيز جودته خلال السنوات الماضية، ونحن نسعى دائماً إلى تنفيذ حلول مبتكرة لضمان بيئة آمنة وصحية، ويعتبر برج تنقية الهواء يعتبر نموذجاً مثالياً لما نحاول تحقيقه. وتقوم الهيئة برصد حالة جودة الهواء المحيط في إمارة أبوظبي بصفة مستمرة من خلال شبكة واسعة من محطات الرصد والمراقبة، التي تعتبر واحدة من أكثر شبكات مراقبة جودة الهواء المحيط شمولاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وأشار معاليه إلى أن تركيب البرج في جزيرة الحديريات يعد مشروعاً تجريبياً، حيث سيتم تقييم التجربة قبل مواصلة تركيب المزيد من الأبراج في مناطق أخرى بالإمارة”.

ويستخدم البرج، والذي يبلغ طوله سبعة أمتار، تقنية صديقة للبيئة لتنقية الهواء المحيط، حيث لدية القدرة على تنقية 30 ألف متر مكعب من الهواء في الساعة بكفاءة عالية. وينتج عن استخدام هذه التقنية هواءً خاليًا من الغبار في الأماكن العامة، مما سيمكّن الجمهور من الحصول على هواء نقي وصحي.

وقالت سعادة د. شيخة الظاهري، الأمين العام لهيئة البيئة – أبوظبي: “نحن في الهيئة نسعى دائماً إلى تبنّى أحدث التقنيات المبتكرة لتحسين جودة الهواء في أبوظبي. لقد كشفنا اليوم عن أول برج لتنقية الهواء في المنطقة في جزيرة الحديريات. واخترنا هذا الموقع لأنه مركز مجتمعي حيث يستمتع سكان الإمارة بالقيام بالعديد من الأنشطة الخارجية. ولذلك، سيسمح البرج للأشخاص الذين يعانون من الحساسية بالوصول إلى المناطق الخارجية دون القلق بشأن الغبار، مما يشجعهم على قضاء المزيد من الوقت في الخارج. ويرجع ذلك إلى تأثير البرج الإيجابي على البيئة المحيطة بفضل قدرته على تنقية الهواء، مشيرة إلى أنه قد تم تركيب محطة متحركة لمراقبة جودة الهواء بهدف رصد جودة الهواء قبل وبعد تركيب البرج”.

وقال بيل أوريجان الرئيس التنفيذي لشركة مُدن العقارية: “لدى مُدن العقارية التزام ثابت بدمج المبادرات المستدامة في مشاريعها، ولأن العام 2023 هو عام الاستدامة في دولة الإمارات العربية المتحدة، فقد أطلقت الشركة تقنية تجريبية للأبراج الخالية من الضباب الدخاني والجزيئات الملوثة للهواء، وذلك بالتعاون مع هيئة البيئة – أبوظبي، في تجسيد واضح لالتزامنا تجاه بيئة نظيفة ومستدامة. ونحن على ثقة بأن هذا البرج المتطور والخالي من الضباب الدخاني سيضيف قيمة كبيرة إلى المرافق الرياضية والترفيهية ذات المستوى العالمي في جزيرة الحديريات عبر تحسين جودة البيئة وجعل الهواء صحياً وأكثر نقاءً.”

ويأتي مشروع تركيب وتشغيل برج تنقية الهواء في إطار مذكرة التفاهم الموقعة بين هيئة البيئة – أبوظبي وشركة مُدن العقارية، التي يسعى من خلالها الطرفان لتعزيز التعاون في مجال تنفيذ المبادرات البيئية الرامية لحماية الهواء من التلوث، وحماية الحياة البرية والبحرية والموارد الطبيعية، والبرامج التطويرية المعززة لها، بما ينعكس بشكل إيجابي على ضمان بيئة آمنة وصحية، وتعزيز جهود أبوظبي في تحقيق أهداف استراتيجية الحياد المناخي 2050.

ويعتبر تركيب برج لتنقية الهواء مبادرة تنفذ لأول مرة في المنطقة، في حين قامت دول مثل الصين وهولندا وبولندا باستخدام هذه التقنية. ويعد هذا استمرارًا للجهود التي تبذلها هيئة البيئة – أبوظبي، والتي تقوم بانتظام باستخدام أنظمة مراقبة متقدمة لقياس ملوثات الهواء في إطار جهودها لتحسين جودة الهواء في أبوظبي، مما يساعد على توفير نوعية حياة أفضل للمقيمين في إمارة أبوظبي.

في إطار جهودها لحماية وتحسين نوعية الهواء في الإمارة تقوم الهيئة بتنفيذ العديد من الأنشطة والبرامج التي تهدف لمراقبة وتقييم جودة الهواء لتحديد أهم التحديات ومصادر الانبعاثات، وذلك لوضع الحلول اللازمة للتقليل من تلك الملوثات وتقييم مدى فعاليتها. وتدير الهيئة شبكة مخصصة لمراقبة جودة الهواء منذ عام 2007، تتكون من 20 محطة رصد ثابتة منتشرة في جميع أنحاء إمارة أبوظبي، تراقب عن كثب جودة الهواء وتوفر بيانات عالية الدقة بنسبة تصل إلى 99٪. كما تدير الهيئة محطتان متنقلتان تستخدمان لإجراء دراسات متخصصة بجودة الهواء في جميع أنحاء الإمارة. ويتم نشر البيانات التي يتم جمعها من خلال الموقع الإلكتروني www.adairquality.ae ، حيث يمكن للجمهور الوصول بشكل مباشر إلى مؤشر جودة الهواء للتعرف على نوعية الهواء واتخاذ قرارات مستنيرة لحماية صحتهم من تلوث الهواء.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

هيئة البيئة – أبوظبي تحتفي بالتعاون المثمر مع 64 جهة من شركائها الاستراتيجيين وتطلق برنامج علامة الشريك الأخضر

خلال ملتقى الشركاء السنوي 2024 شبكة بيئة أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة 7 فبراير 2024 نظمت …