منح سعادة وزير التنمية الاجتماعي البحريني ” وسام القيادة المسؤولة في مجال رعاية كبار السن”

نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين و ” الشبكة الإقليمية ” ينظمان ورشة “تقاير الإستدامة لمؤسسات كبار السن ”

شبكة بيئة ابوظبي، مملكة البحرين، 20 ابريل 2024

افتتح سعادة السيد أسامة بن أحمد خلف العصفور وزير التنمية الاجتماعية بمملكة البحرين الورشة التدريبية بعنوان “تأهيل مؤسسات رعاية كبار السن في مجال إعداد تقارير الاستدامة”، والتي نظمها “نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين”، بالتعاون مع “الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية” ، وذلك بحضور شخصيات رفيعة المستوى من مملكة البحرين ، وبمشاركة المختصين بهذا المجال ومؤسسات رعاية كبار السن البحرينية، بتاريخ 18 أبريل 2024م .وقد افتتح سعادة السيد أسامة بن أحمد خلف العصفور وزير التنمية الاجتماعية أحداث ورشة العمل التدريبية بكلمة رئيسة قال فيها “.

استهل أعمال الورشة التدريبية بالإشادة بجهود نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين، لما يقدمه من خدمات تنموية لكبار السن، ومبادراته المجتمعية الرامية إلى تقديم أوجه الرعاية للمسنين وفق إطار الشراكة المجتمعية، فضلاً عن برامج التأهيل للاستفادة من خبراتهم وإدماجهم في المجتمع، مشيدًا بموضوع الورشة لتمكين مؤسسات رعاية كبار السن على نحو يساهم في تحسين رؤيتهم ورسالتهم المؤسسية ضمن منظور تنموي، عبر رفع الأداء المؤسسي والقدرة التنافسية، تماشيا مع القوانين والأنظمة والتشريعات المعمول بها في مملكة البحرين، لضمان تحقيق الاستدامة. كما أوضح، أن مشاركة مؤسسات رعاية كبار السن في الورشة التدريبية، يعكس مدى الوعي المجتمعي وحرصها على الارتقاء بالعمل المؤسسي بما يمكنها من ممارسة دور مكمل ومساند لما تؤديه القطاعات الحكومية والخاصة في توظيف الأهداف التنموية المستدامة، باتباع أطر متقدمة لمفهوم رعاية كبار السن.

وأكد سعادته أن مملكة البحرين مستمرة في ريادتها التنموية من أجل حماية حقوق المسنين وصون كرامتهم، ولن تدخر جهداً في تعزيز التواصل الإيجابي والفعال مع هذه الفئة، والعمل بكل حرص على توفير الرعاية الشاملة لها، لافتًا إلى أن وزارة التنمية الاجتماعية وضعت رؤية واضحة مدعومة بالبرامج والمشاريع الهادفة لتحقيق الحماية والرعاية، وتوفير الخدمات الاجتماعية والتنموية للمسنين، مشيدًا في هذا السياق بدعم عائلة إبراهيم خليل كانو للمشاريع التنموية والاجتماعية في مملكة البحرين، ودورهم الوطني في تحقيق التنمية المجتمعية الشاملة.

رئيس مجلس إدارة جمعية البحرين لرعاية الوالدين يشيد بدور وزارة التنمية الإجتماعية وأسرة كانو الكرام
ثم قدم سعادة الوجيه السيد أحمد بن محمد البنا رئيس مجلس إدارة جمعية البحرين لرعاية الوالدين كلمة قال فيها ” بإسمي وبإسم أعضاء مجلس إدارة جمعية البحرين لرعاية الوالدين نتشرف بتواجدكم معنا في حفل افتتاح ورشة العمل التدريبية ” تأهيل مؤسسات رعاية كبار السن في مجال إعداد تقارير الاستدامة “، والتي تأتي ضمن أنشطة ” برنامج نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين لتمكين منظمات رعاية كبار السن البحرينية من معززات التنمية المستدامة”، حيث يشرف عليه كل من ” نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين “ و”الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية”. وأضاف سعادته قائلا ” لقد حرص مجلس إدارة جمعية البحرين لرعاية الوالدين أن يكون حضوره مختلف ومتميز في ساحة المؤسسات التي تعمل من أجل رعاية كبار السن في مملكة البحرين. ولذلك قدم العديد من المشروعات والمبادرات النوعية التي تخدم هذا القطاع الهام، وذلك في مساندة للجهود الكبيرة التي تقوم بها وزارة التنمية الإجتماعية في مملكة البحرين وعلى رأسها سعادة السيد أسامة بن أحمد خلف العصفور صاحب البصمات النوعية في مجال تطوير برامج الرعاية والخدمات الإجتماعية في مملكة البحرين. وبهذه المناسبة، نبارك لسعادة الوزير السيد أسامة العصفور على تكريمه “بوسام القيادة العربية المسؤولة مجتمعيا في مجال رعاية كبار السن بالدول العربية” ، فهو خير من يستحق هذا التقدير والتكريم.

كما أنتهز هذه الفرصة لأشكر وزارة التنمية الاجتماعية وفريق عملها الداعم لأنشطتنا ومبادراتنا ، حيث أن دعمكم هو سبب حرصنا على أن نسعى لتقديم الجديد لخدمة قطاع كبار السن في مملكتنا الغالية.والشكر موصول لأسرة كانو الكرام، هذه الأسرة الكريمة التي تحمل حب البحرين وقيادتها الرشيدة والمجتمع البحريني في قلوب أبناءها منذ عشرات السنين. ولذلك فإن شراكتنا معهم كان من ثمارها مشروعات مجتمعية كبيرة وعديدة في خدمة رعاية كبار السن ومؤسساتها في مملكة البحرين. فشكرا لكم على كرم العطاء والمساندة.وختاما، أشكر للجمعيات ومؤسسات رعاية كبار السن استجابتهم لدعوتنا، متمنيا لكم جميعا كل التوفيق والسداد، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

العضو المنتدب للشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية يعلن عن تدشين” معيارراسخ”
ثم قدم سعادة السيد عبداللطيف بن محمد العلي العضو المنتدب للشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية كلمة رئيسة قال فيها ” نتشرف في الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية أن نكون شركاء مع جمعية البحرين لرعاية الوالدين و” نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين في مبادرة ” برنامج نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين لتمكين منظمات رعاية كبار السن البحرينية من معززات التنمية المستدامة”. هذا البرنامج الذي يأتي استكمالا لجهود الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية والممتدة منذ ثمانية عشر عاما في دعم القطاعات المجتمعية المتعددة، ومن هذه القطاعات الهامة قطاع كبار السن . كما نتشرف بسعادة السيد أسامة بن أحمد خلف العصفور وزير التنمية الاجتماعية أن يكون حاضرا بيننا في هذا المحفل العلمي والمعني ببناء قدرات العاملين والمنتسبين لمؤسسات رعاية كبار السن في مملكة البحرين.

فشكرا لسعادتكم على هذا التشريف الذي هو محط تقديرنا جميعا، وحافزا لنا جميعا لاستدامة العطاء المهني النوعي.والشكر كذلك إلى أسرة كانو العريقة لمساهماتها المتنوعة في مجالات عديدة على أرض البحرين المباركة. واليوم نعيش ثمرة من ثمار هذا العطاء النوعي لهذه الأسرة الكريمة، وذلك من خلال رعايتهم لبرنامج تعليمي ممتد لمدة عام ، معني ببناء القدرات البشرية والمؤسسية لقطاع كبار السن بمملكة البحرين.واسمحوا لي أن أعلن بمناسبة تنظيم هذه الورشة التدريبية ، وأمام سعادة الوزيرالسيد أسامة بن أحمد خلف العصفور يحفظه الله، عن انتهاء خبراء الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية من تطوير معيار مهني خاص بمعايير دولية يحمل اسم ( معيار راسخ) متخصص في قياس جودة الحياة في مؤسسات رعاية كبار السن بالدول العربية.

وسوف تكون تجربته الأولى بإذن الله في مملكة البحرين.وختاما ، أتمنى للمشاركين في ورشة العمل المتخصصة في هذا الصباح كل التوفيق والسداد. وأود أن اشكر في هذه المناسبة مجلس إدارة جمعية البحرين لرعاية الوالدين، وفريق الجمعية التنفيذي على منحنا هذه الفرصة لنكون معهم شركاء في المساهمة باطلاق مبادرات ومشروعات نوعية ذات الصلة بقطاع كبار السن بمملكة البحرين والمنطقة العربية . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

المدير التنفيذي لجمعية البحرين لرعاية الوالدين تستعرض الإنجازات
ثم قدمت سعادة الأستاذة هدى الحمود المدير التنفيذي لجمعية البحرين لرعاية الوالدين كلمة استعرضت خلالها أهم انجازات الجمعية في الفترة الأخيرة ، حيث قال ” نرحب بكم أجمل ترحيب في فعالية ورشة العمل التدريبية والموسومة بعنوان” تأهيل مؤسسات رعاية كبار السن في مجال إعداد تقارير الاستدامة “، والتي تأتي ضمن أنشطة ” برنامج نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين لتمكين منظمات رعاية كبار السن البحرينية من معززات التنمية المستدامة”، حيث يشرف عليه كل من ” نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين ” الذي يعمل بإشراف “جمعية البحرين لرعاية الوالدين” بالتعاون مع” الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية”.

وأضافت كذلك قائلة ” إن التطور الذي حدث في بيئاتنا التنظيمية المختلفة بمنظماتنا غير الربحية نتيجة للمتغيرات السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي شهدتها منطقتنا، تركت آثارا واضحة على منظماتنا غير الربحية ذات الصلة بمجالات العمل الاجتماعي والخيري، فكان لا بد أن نعمل على أن تطور هذه المنظمات غير الربحية جهودها، وتعمل كذلك على نقل هذه المنظمات من منظمات تدار بعقول فردية إلى منظمات تدار وفق منهج مؤسسي احترافي لضمان استدامة أعمالها.وفي الحقيقة، هناك حاجة ماسة لتدار هذه المنظمات وفق منهجيات مؤسسية، لأن ذلك ينقل العمل من الفردية إلى الجماعية، ومن العفوية الإدارية إلى التخطيط،، ومن الغموض إلى الوضوح. وكذلك، فإن العمل المؤسسي للمنظمات غير الربحية ينقل عملها من محدودية الموارد إلى تعددية الموارد، ومن التأثير المحدود إلى التأثير الواسع. إضافة إلى ذلك، فإنه ينقل العمل من الوضع العرفي إلى الوضع الشرعي والقانوني. وللعمل المؤسسي فوائد عديدة يعود أثرها على المنظمات غير الربحية بصورة مباشرة، حيث يضمن ثبات العمل واستمراره ويحافظ على تراكم الخبرات والتجارب والمعلومات. كما يحافظ على الاستقرار الإداري والمالي للمنظمة. ويضمن كذلك، عدم تفرد القائد أو القيادة باتخاذ القرارات المصيرية المتعلقة بالمنظمة غير الربحية. ويضمن أن جميع العاملين فيها ملتزمون بمنظومة من القيم والمبادئ يتمحور حولها أدائهم وسلوكهم وعلاقاتهم المهنية والإنسانية.

وفي هذا الصدد قرر مجلس إدارة جمعية البحرين لرعاية الوالدين البحث عن مرجعيات معيارية دولية تساعدهم على تحقيق إدارة هذه الجمعية والتي تقدم خدماتها لكبار السن في مملكة البحرين باحترافية مهنية عالية. ولهذا تم التعاقد مع الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية وبما تمتلكه من خبرات متعددة لتقديم خدمة استشارية لصالح السعي لمواءمة أعمال وأنشطة جمعيتنا مع المواصفة القياسية الدولية للمسؤولية المجتمعية (ايزو26000).حيث حرصنا على تبني هذه المواصفة لتعزيز العمل المؤسسي للجمعية ، والذي من خلاله نبني على ماتحقق سابقا من انجازات معززة للمؤسسية، والتي منها: انفراد فكرة وغرض الجمعية في أنها بالإضافة إلى أنها جمعية متخصصة في مجال رعاية كبار السن قمنا ايضا بإنشاء نادي متخصص لرعاية والدين وفق أعلى المعايير المهنية. وعملنا كذلك على تحقيق أعمالنا وفق المشروعية الرسمية التامة والتي تشمل التراخيص اللازمة من جهات الاختصاص. وكذلك خبرة أعضاء مجلس إدارة الجمعية وجهازها التنفيذي وكفاءته ساهمت في توجيه أعمال الجمعية نحو إطار احترافي. إضافة إلى، حسن الإدارة المالية لأعمال الجمعية سواء من ناحية قدرتها على تنمية مواردها المالية وكذلك حسن توظيفه هذه الموارد لاستدامة أعمالها وتحقيق أهدافها. وكذلك ، لدى الجمعية خطط لعملياتها وبرامجها وأنشطتها سواء الإستراتيجية منها والتنفيذية.

وكذلك توفر أدلة للوائح والإجراءات الداخلية، ودليل توجيهي وآليات واضحة لاختيار وإدارة الموارد البشرية للجمعية ، سواء كانوا من العاملين أو المتطوعين. كما أنه تتوفر السمعة الجيدة للجمعية من جراء قصص نجاحها المتعددة. إضافة إلى وجود أنظمة للرقابة والمتابعة لجميع مراحل أعمال الجمعية وأنشطتها وبرامجها ، والذي ساهم في تحقيق منظومة مؤسسية لهذه الأعمال.ويأتي اليوم تنظيمنا لورشة العمل هذه ضمن هذا البرنامج الطموح الذي رعته وقدمت له دعما مقدرا “شركة إبراهيم خليل كانو ” من أجل المساهمة في دعم جهود وزارة التنمية الاجتماعية الكبيرة في مملكة البحرين لرفع كفاءة وقدرات العاملين في منظمات رعاية كبار السن البحرينية ، ضمن برنامج يمتد لمدة عام، وتم خلاله تنفيذ العديد من ورش العمل النوعية، والتي استفاد منها قيادات هذه المؤسسات والجمعيات ودور رعاية كبار السن بمملكة البحرين، من خلال شراكة علمية مع الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية. كما أضافت الأستاذة هدى الحمود قائلة” إن اهتمام نادي إبراهيم خليل كانو الاجتماعي للوالدين ، ببناء قدرات العاملين ينبع من إيمان مجلس إدارة جمعية البحرين لرعاية الوالدين وإدارتها التنفيذية بأهمية هذا القطاع الحيوي ، والذي إزدادت الأهمية به في العهد الزاهر لحضرة سيدي صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة مليكنا المفدى، وبمساندة كبيرة من سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء وحكومته الرشيدة ،

حيث ركزت رؤية البحرين الإقتصادية 2030 والتي يرعاها ويشرف على تحقيقها صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء الأمير سلمان بن حمد ، وكذلك وكذلك برنامج عمل الحكومة، على ضرورة الإهتمام بالتنمية الاجتماعية الإقتصادية والبيئية لكبار السن ،وتم التعبير عن هذا الإهتمام بالعديد من التشريعات والقوانين والمبادرات النوعية المعززة للتنمية المستدامة. حيث وجدنا أنه، للمساهمة في تحقيق هذه الرؤية الطموحة للحكومة ممثلة بالدور الرائد لوزارة التنمية الاجتماعية، أن نبادر معها بتبني مبادرة نوعية معنية ببناء القدرات البشرية والمؤسسية وفق أفضل الممارسات والتطبيقات في مجال إدارة مؤسسات رعاية كبار السن لتستطيع أن تتواءم مع متطلبات هذه المرحلة الهامة. وتأتي هذه المبادرة استكمالا للعديد من النجاحات التي حققتها جمعية البحرين لرعاية الوالدين مؤخرا، من حصولها على شهادة المواءمة مع المواصفة القياسية الدولية للمسؤولية المجتمعية(ايزو26000) كأول جمعية عربية متخصصة في مجال رعاية كبار السن تحقق هذا الإنجاز، وكذلك اطلاقها جائزة عربية في مجال الإبتكار الاجتماعي في قطاع كبار السن، وغيرها من الإنجازات النوعية.

تكريم سعادة وزير التنمية الاجتماعية بوسام القيادة المسؤولة
ثم بدأت مراسم تكريم سعادة السيد أسامة بن أحمد خلف العصفور وزير التنمية الاجتماعية ” بوسام القيادة العربية المسؤولة في مجال رعاية كبار السن لعام 2024م ” من قبل الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية، وذلك لدور سعادته الكبير في دعم أنشطة ومبادرات ومشروعات رعاية وتمكين كبار السن ، سواء على النطاق الوطني أو العربي.

تكريم الدكتور حسن كمال بجائزة العطاء المجتمعي
ثم قامت الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية وبحضور سعادة وزير التنمية الإجتماعية بتكريم سعادة الدكتور حسن بن إبراهيم كمال عضو مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية والسفير الدولي للمسؤولية المجتمعية، من خلال منح سعادته” جائزة العطاء المجتمعي في مجال رعاية كبار السن لعام 2024م “، وذلك لدوره في دعم جهود رعاية كبار السن وطنيا وعربيا.
مراسم تقليد المدير التنفيذي لجمعية البحرين لرعاية الوالدين صفة مهنية

كذلك أقيمت مراسم منح السيدة هدى حمود الحمود المدير التنفيذي لجمعية البحرين لرعاية الوالدين الصفة المهنية الدولية ، من خلال منحها العضوية المهنية بمنصة خبراء المسؤولية المجتمعية بالدول العربية التابعة للشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية.

انطلاق ورشة العمل التدريبية في مجال تقارير الإستدامة الدولي
ثم انطلقت أحداث الورشة التدريبية المتخصصة”تأهيل مؤسسات رعاية كبار السن في مجال إعداد تقارير الاستدامة وفق المبادرة العالمية للتقارير GRI” ، والتي قدمها الأستاذ الدكتور علي آل إبراهيم نائب رئيس الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية لشؤون تطوير الأعمال، حيث تناولت عددا من المحاور منها: مفهوم التنمية المستدامة وتطورها التاريخي، وأهميتها وأنواعها، ومنهجيات إعداد تقاريرها، والمبادرات العالمية لإعداد هذه التقارير، فضلاً عن النماذج التطبيقية لها بمؤسسات رعاية كبار السن.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

ختام أعمال “مؤتمر الشراكة والمسؤولية المجتمعية للمؤسسات المالية والمصارف الإسلامية”

برعاية شرفية من معالي الدكتور عبد الله المعتوق وبالشراكة مع معهد الإنجاز المتفوق بالكويت شبكة …